رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
68   مشاهدة  

حكاية صورة

صورة وحكاية
  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم صدر في معرض الكتاب 2021

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


منذ أن ظهرت وسائل التواصل الاجتماعي وهي تساعد بشكل كبير في توصيل الكثير من الأعمال الفنية للناس، ويسرت من شهرة أعمال ومواقف وأشخاص وقصص دون أن نعلم مصدرها ولا قصتها ولا من أين جاءت.

ومن الأعمال التي انتشرت صورة السيدة التي كانت تسير في الشارع او السوق وفوق رأسها تحمل طشت به الخضار وفوق رأسها حملت طفلها، وكانت الصورة مجهولة وغير معلوم عنها أي تفاصيل ولكننا ارتبطنا بها حيث كانت تحمل مصداقية وطبيعية شديدة، وتحمل معاني الأمومة والمعاناة والحب الخالص والبراءة الشديدة حيث كان يجلس الطفل وملامحه توحي بمنتهى الراحة والطمأنينة والسعادة ويأكل من الفاكهة الموجودة حوله وكأنه في الجنة.

وكثيرا ما استخدمنا هذه الصورة للتعبير عن هذه المشاعر وغيرها الكثير من الذي تحمله وتجسده هذه الصورة، ولكن لم يبحث أحد وراء هذه الصورة ولم يعر أحد اهتمام هل وراءها قصة أم لا؟، وفجأة اليوم ودون سابق إنذار قامت المذيعة إيمان الحصري في برنامجها مساء دي إم سي على قناة دي إم سي بإذاعة قصة هذه الصورة واستضافت المصور الصحفي الذي التقط هذه الصورة ليحكي قصتها.

حكى أن هذه الصورة كانت لشقيقته الحاجة رضا وكانت تحمل حفيدها على رأسها والذي كانت مرتبطة به، والتقط لها شقيقها هذه الصورة دون أي نية لشيء ودون أي تدخل منه، فالصورة كانت معبرة ومليئة بالمشاعر دون فضل منه أو من غيره، وذكر أن هذه الصورة تعود إلى عام 2007، وأن هذه السيدة توفيت في نهاية عام 2022 الماضي، وحكى أنها عانت طوال عمرها منذ ان كانت طفلة مع والدهم في عمله حيث كان تاجر غلال وكانت تساعده، وربت أخوتها، ثم تزوجت وربت ستة أبناء، وأنها في نهاية سنوات عمرها عانت من المرض، وأنها أجرت عملية قلب مفتوح وبقيت في العناية المركزة مدة 120 يوم.

وحكى المصور الصحفي أنه بهذه الصورة حصل على العديد من الجوائز في كل المهرجانات التي اشترك فيها بهذه الصورة، وعلى الرغم من أن له العديد من الأعمال واللقطات المختلفة إلا إن هذه الصورة الوحيدة التي انتشرت واشتهرت وكانت سبب شهرته ونجاحه بالرغم من عدم تدخله بأي صورة وبأي شكل في هذه الصورة وأنها كانت تعبر عن نفسها، وشبه نفسه بالعديد من الأسماء التي غنت أكثر من أغنية إلا أنه لم تشتهر له سوى أغنية واحدة وأصبح هو صاحب الأغنية الوحيدة، كذلك هو أصبح صاحب الصورة الوحيدة.

إقرأ أيضا

وحكى أن اخته الحاجة رضا طلبت أنها عندما تموت من يحملها هو حفيدها الذي حملته وهو صغير، وبالفعل حملها الصغير الذي أصبح شاب، وعرض المصور صورة الحفيد الذي حمل الأم أو الجدة ورد الجميل بعد أن حملته وهو صغير

الكاتب

  • إيمان أبو أحمد

    مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم صدر في معرض الكتاب 2021

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان