تقرأ الآن
حكاية “كفر عبده” ولماذا تغير اسمه القديم “مارشال اللنبي”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
3٬244   مشاهدة  

حكاية “كفر عبده” ولماذا تغير اسمه القديم “مارشال اللنبي”


يتعجب القادمين من محافظات مصر إلى الإسكندرية بأن واحدة من أرقى المناطق هناك يطلق عليه اسم “كفر عبده” وأن هذا الكفر مليئ بالقصور والفيلات التي يعود تاريخ بنائها إلى مئات السنين، ويطرح أيضاً التساؤل الأكثر شيوعاً.. من هو عبده صاحب الكفر؟

تاريخ كفر عبده ولماذا أطلق عليه هذا الاسم

تعود تسمية حي كفر عبده بهذا الاسم إلى إصرار المصريين على (كيد) الانجليز الذين كانوا مقيمون في مصر وعلى رأسهم المندوب السامي البريطاني، حيث ان اختيار اسم الحي سببه الرئيسي حادثة وقعت في محافظة السويس، ففي عام 1936 وبالتحديد بعد توقيع معاهدة (36) بين مصر وبريطانيا والتي نصت على إجلاء القوات البريطانية من المحافظات المصرية، وانحصار تواجدها في السويس فقط، وبعد إجلاء القوات البريطانية عن المحافظات أقاموا في إحدى المناطق في السويس التي تسمى ( كفر أحمد عبده) وقد عانى الجيش البريطاني هناك من وصول المياة النظيفة للجنود بسبب تعمد المواطنين في منع وصل الماء لهم، وأيضاً قامت حركات المقاومة في السويس بتنفيذ العديد من العمليات الفدائية ضد القوات البريطانية.

السويس
وبعد عدت أعوام وبالتحديد في عام 1951 صدر قرار ملكي بتغيير اسم حي ” المارشال اللنبي” إلى حي كفر عبده، وذلك لتذكير القنصل البريطاني والمندوب السامي اللذان كانا يقيمان في هذا الحي بما حدث لهم في منطقة كفر عبده الواقعة في السويس.

أشهر القصور في كفر عبده
مازال كفر عبده في الإسكندرية حتى اليوم هو واحد من أرقى الأحياء التي تحتوي على فيلات وقصور وأيضاً سفارات لدول أوروبية، وفي الماضي كان يقيم في هذا الحي أيضاً ابناء الطبقة الرقية، فكانت توجد هناك فيلا الأميرة فايزة ابنة الملك فؤاد وشقيقة الملك فاروق، وأيضاً المندوب السامي البريطاني كيتشنر، ولكن إذا أردنا التحدث عن أشهر القصور الموجودة هناك حتى اليوم فهو قصر قرداحي.

قصور كفر عبده
تم بناء القصر في عام 1905 بغرض استقبال القيصر الألماني عقب أحداث الحرب العالمية الأولى، ولكن مع مرور الأعوام وعدم قدوم القيصر إلى كفر عبده، تم عرض القصر للبيع في مزاد علني، وكان من نصيب تاجر يسمى جورج قرداحي بك، وكان قرداحي في ذلك الوقت واحد من أكبر تجار القطن اللبنانين الذي هاجروا إلى مصر وأقاموا بها، وحتى اليوم لم تستطع الحكومة المصرية التواصل مع أحد من عائلة جورج قرداحي، وظل القصر حتى اليوم مغلق تماماً رغم هدم العديد من القصور التراثية الموجودة في كفر عبده خلال الأعوام الماضية وعلى رأسهم فيلا (جوستاف أجيون) التي شيدت في عام 1874 على يد أحد المعماريين الأوروبين وصدر قرار بهدمها في عام 2014.

أعمال إزالة كفر عبده

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
12
أحزنني
5
أعجبني
15
أغضبني
1
هاهاها
0
واااو
3
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان