تقرأ الآن
خبطات عنيفة وعمليات جراحية معقدة.. أشياء غيرت دماغهم وحياتهم للأبد

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
91   مشاهدة  

خبطات عنيفة وعمليات جراحية معقدة.. أشياء غيرت دماغهم وحياتهم للأبد


الدماغ عضو معقد في جسد الإنسان، يحاول العلماء والأطباء فك شفراته منذ قرون، ولكن حتى وقتنا هذا لم يتم حل جميع الألغاز المتعلقة به، والخطير في أمر الدماغ أن إصابة أو خبطة به، بإمكانها تغيير مجرى حياتك للأبد، وليس على المستوى الخارجي فقط، بل يمكنها تغيير شخصيتك وافكارك ومعتقداتك كذلك، وقد تم تسجيل العديد من الحالات التي تعرضت لإصابات في الدماغ، أو عمليات جراحية بها، وتغيروا لدرجة لن تصدق معها شخصيتهم القديمة.

  • جون ساركين.. جراحة صغيرة جعلت منه فنان محترف

في عام 1988م، أُصيب جون ساركين الذي كان يبلغ من العمر حينئذ 35 عام، بطنين شديد في الأذن، واستمر معه لمدة طويلة، ولم تنجح جميع الأدوية في التخفيف عنه، وقرر الأطباء إخضاعه لعملية جراحية، وأثناء العملية حدث نزيف حاد على مستوى الدماغ، وأُصيب بسكتة دماغية، وعندما فاق ساركين من البنج، وجد أنه فقد السمع في إحدى أذنيه، وأصيب باضطراب في الرؤية، ولم يكن باستطاعته الوقوف أو المشي باتزان، وأخبره الأطباء بأن دماغه تغير للأبد، وأن جزءًا منه أُزيل تمامًا ليتمكنوا من تخفيف الطنين، ومن بعدها لم تعد حياة جون ساركين مثلما كانت أبدًا، كان يشعر أنه شخص مختلف عما سبق، وفجاءة اعترته رغبة ملحة في الرسم باستمرار، على الرغم من كونه لا يعرف أي شيء عن مبادئ الرسم في الأساس، ولكنه تفاجئ بأنه يرسم باحترافية شديدة للغاية، وكان يرى في دماغه رسومات ويرسمها بدقة متناهية، واصبحت رسوماته تظهر في عدة مجلات ومسلسلات، وأقام العديد من المعارض الفنية والتي نجحت نجاح منقطع النظير.

  • جيسون باتجيت.. إصابة عنيفة جعلت منه عبقريًا

في عام 2002م، كان جيسون باتجيت في الخارج مع اصدقائه يسهرون في إحدى الحانات، ووقع شجار عنيف وتلقى جيسون عدة ضربات قاسية على رأسه، وتم نقله للمشفى وأوضح الأطباء أنه يعاني من ارتجاج بالمخ، ولكنهم أرسله للمنزل رغم ذلك، ومنذ ذلك الوقت تغيرت حياة جيسون، بدءًا من سلوكياته التي اصبحت حادة وغريبة، حيث صار عصبي بشكل ملفت، وأُصيب باضطراب الوسواس القهري، حيث اصبح يخشى الجراثيم بشكل مبالغ فيه، ويغسل يديه بطريقة هيسترية طوال اليوم، كل ذلك بالإضافة لإصابته بتغييرات في الرؤية، حيث قال أنه يرى كل شيء ذو انحناءات بطريقة مبكسلة وليس بطريقة انسيابية، ولم يعد الماء المتدفق من الصنبور يبدو سلسًا كما نراه، ولكنه يشبه الخطوط المتماسكة، وفي يوم ما وهو يتصفح إحدى صفحات الإنترنت التي تتحدث عن الرياضيات، واستحوذت على اهتمامه بشكل كبير، على الرغم من أنه كان يكرهها في السابق بشدة، وبدأ جيسون في تصميم رسومات عنها ورآها أحد علماء الفيزياء، وانبهر بها ونصحه بالتسجيل والدراسة في الجامعة، وهو ما فعله جيسون، الذي تفوق في مجاله بفضل رؤيته المختلفة للأشياء، واليوم هو واحد من أشهر الأشخاص في مجاله ويبيع أعماله بأعلى الأسعار.

إقرأ أيضا
فرنسا

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان