رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
30   مشاهدة  

زينب حسن البيضة..وسحر بيوت الجدات

الجدات
  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لطعام الجدات وشكرًا في  حلاوة الطبيخ البيتي في بيوت الجدة وكيف كان طعمه مختلفًا عن أكلات مطاعم هذه الأيام.

الجدات لهن سحر خاص، فتجد ممثلة مثل وئام وجدي دائمة الظهور على صفحتها مع جدتها، بل وساهمت فيديوهاتها مع جدتها في شهرتها أيضًا، حتى أن إسعاد يونس أرسلت رسالة عبر أحد الفيديوهات مع وئام لجدتها خصيصًا.

ولاقت فيديوهات وئام مع جدتها شهرة كبيرة بسبب عفوية جدتها و أراؤها في الموضوعات المختلفة وفرق التفكير بين جيلها وجيل وئام، وكأننا نشاهد نقاشات بمسلسل من مسلسلات الراحل أسامة أنور عكاشة بين جيلين مختلفين حول موضوعات متنوعة.

بالنسبة لي كانت جدتي لأبي صديقتي، وقد توفيت عن عمر يناهز 93 عامًا بعد صراعٍ طويلٍ مع المرض وعذابه وكانت بأخر 7 سنوات من حياتها طريحة الفراش مسكينة تحتاج للجميع من أجل تغيير وضعها ومن أجل الاحتياجات الأساسية من طعام وشراب وعمليات حيوية.

توفت جدتي وأنا في العشرينات من عمري، وكنت قد تعلقت بها إلى الحد الذي جعلنا نتخاطر بلا قصد قبل حديث الناس عن التخاطر.

أينعم، أؤمن بهذه الأشياء، يمكنك أن تعتبرني إيها القارىء مثقفة مخرفة، ولكن هذا ما حدث بالضبط.

كنت أبكي يومًا ما بحرقة شديدة، وبللت دموعي سجادة الصلاة، وانهرت عليها حتى الفجر، فنادت جدتي على أبي من سريرها ببيتها، وكان دور أبي في هذا اليوم في متابعتها حتى الصباح .

يا إسراء…يا إسراء…عاوزة بتي.

يقول أبي: مش هنا…عايزة منها إيه؟

فترد بعصبية شديدة شاعرة ببكائي: عاوزة بتي…انت مالك؟

جاء أبي في الصباح وكنت قد انتهيت من البكاء فحكى لي الموقف وحكى لي أيضًا أنها ذكرت له بعض كلمات كانت متعلقة بالموضوع الذي سبب لي هذه القهرة، وكنت لم أحكه لأبي.

أصبت بالذهول!…صحيح الجدات لهن سحر خاص.

اقرأ أيضا…أمي التي حاربت الفقر بالإصرار والتغلب عليه 

كانت لو زارتني بالمنام أسرعت في زيارتها بالواقع أسألها:

طولت عليكِ..كنتِ زعلانة؟

فترد بالإيجاب بطأطأة للرأس لأسفل مع ابتسامة لا أنساها، أفضل ابتسامة حب رأيتها بحياتي.

مازلت أتذكر حكاياتها عن الإنجليز والحرب وثورة 52 وأجانب بحري وأجانب الإبراهيمية والإسكندرية القديمة وأسعار زمان والمدارس وكيف كان شكلها حينها.

يعطينا أبي (الشخطة) من غرفته:

إقرأ أيضا
الكنيسة

كفاية لك….عاوز أنام.

فتضحك بصوت هادىء: كفاية لابوكي يضربنا.

كانت زيارتها لنا أحلى أيام، وحكاياتها أحلى الحواديت، وحنيتها تتسع العالم أجمع، وتسامحها يغلب قدرتي على الاستيعاب.

زينب…كان اسمها زينب حسن البيضة عاشت بين بحري بحارة اليهود، والإبراهيمية بعد الزواج، ثم السيوف شماعة، ثم شارع المحمدية بفيكتوريا.

لفت أحياء الإسكندرية لتشهد التغيرات التي حدثت فيها، ولقصصها مقالات أخرى يجب أن يشهدها الناس.

طبيخ الجدات، راديو الجدات، سحرهن لا ينسى. حتى الآن أحلم كثيرًا كلما وقعت في ضيق أنني في بيتها، أتمتع بعفشها ولو ذهبت لدار الحق.

أصحو من النوم متخيلة أن الشقة لم تكن إيجارًا بل كانت إرثًا وأتمنى الذهاب لنفس الشقة واسترجاع الذكريات، ولكن لعل زيارة المكان تجدد جرح الفقد الذي أعيش معه.

الكاتب

  • الجدات إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان