تقرأ الآن
ضد الكسر .. كريم الجائع العطشان

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
121   مشاهدة  

ضد الكسر .. كريم الجائع العطشان


  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم يصدر في معرض الكتاب 2021 إن شاء الله

  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم يصدر في معرض الكتاب 2021 إن شاء الله


يلعب الفنان محمد فراج في مسلسل ضد الكسر دور كريم الدمنهوري زوج سلمى -نيللي كريم- والذي يشك فيها طوال الوقت بسبب رسائل ترسل إليه عبر هاتفه المحمول تؤكد له خيانة زوجته له، وأنه مغفل -ونايم على ودانه-، وعندما تحدث حادثة الشروع في قتل سلمى، يكون هو أول المتهمين، وليثبت أنه بريء من التهمة نكتشف أنه كان متواجد في بيت امرأة أخرى، وأنه هو من يخون زوجته.

مسلسل ضد الكسر من تأليف المؤلف عمرو الدالي، وإخراج أحمد خالد

مسلسل ضد الكسر
شخصية كريم من مسلسل ضد الكسر

استطاع السيناريو أن يقدم شخصية كريم ودوافعه ومبرراته، ويجعلك تتفهم لماذا يخون كريم؟، ولماذا يشك في زوجته طوال الوقت؟ ولماذا لا يقف على أرض ثابتة؟، ولماذا أي رسالة صغيرة مجهولة المصدر تؤثر فيه ويصدقها؟.

فكريم عانى منذ صغره من خيانة والده لوالدته، وأوضح السيناريو أن الوالد -الفنان رمزي العدل- كان متعدد العلاقات وأن أم كريم عانت من خيانات زوجها وأنها ماتت من الظلم والقهر، لأنه كان يتجاهلها ويتجاهل مشاعرها ويعيش لنزواته وشهواته، وكان كريم يشاهد كل ذلك أمام عينه ولا يستطيع ان يفعل شيء ولم يتخذ أي موقف ضد والده لصالح والدته حتى ماتت مقهورة، فعانى كريم من عدم الثقة، والخوف من كل شيء وعدم التصديق في شيء، ولم يستطع أن يكون هو نفسه صادق، أو متزن نفسيًا، وأصبح جائع ومتعطش لمشاعر الأمومة والاحتواء، فكنت النتيجة أن فقد زوجته التي يحبها وفقد بيته وحياته لأنه زوج خائن مثل والده، وهذا ما قالته له سلمى عندما واجهته بخيانته أنه يشبه والده، وأنه فعل بها مثلما كان والده يفعل مع أمه.

وموت والدة كريم تسبب في وجود حالة من العطش لمشاعر الأمومة والاحتواء لديه، حيث أنها عندما كانت على قيد الحياة كانت مشغولة بنزوات وأزمات والده، وكانت مهمومة وحزينة طوال الوقت، وكانت مشغولة عن صغيرها، فلم تستطع أن تمنح كريم المشاعر التي يحتاجها، ولم تستطع أن تحتويه، وتحميه ليصبح شخص سوي ومتوازن نفسيًا، ثم ماتت فتركته وحيد، حزين، مأزوم.

إقرأ أيضا

وكان كريم طفل وحيد ليس له أشقاء، فكان متشبث بوالدته، وعندما تزوج سلمى أصبحت هي كل شيء، وكان ينتظر منها ان تمنحه ما فقده، وكل المشاعر التي يحتاجها، ولكن سلمى كانت مشغولة بعملها الذي يجلب لها المال والمستوى المرتفع الذي تعيش فيه، وبأسرتها وأخواتها البنات ومشكلاتهم التي لا تنتهي، فشعر بخيبة الأمل واتجه يبحث في الأخريات عن من تسد جوعه وعطشه للمشاعر فسقط في بئر الخيانة، وهذا ما قاله كريم لسلمى، أنها هي السبب وانها من فعل به ذلك، وأنه كان يتمنى منها ان تهتم به جزء من اهتمامها بمتابعيها على شبكة الانترنت.

الكاتب

  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم يصدر في معرض الكتاب 2021 إن شاء الله

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
1
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان