رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬808   مشاهدة  

طيارة عادل إمام

عادل إمام ........................................................................


في الثمانينيات من القرن الماضي حيث ولدت وعشت طفولتي ومراهقتي في إحدى الدول الخليجية، كان جهاز الفيديو هو وسيلة الترفيه الأساسية في البيوت، حيث لم تكن هناك سينيمات ودور عرض، وكان وجوده دلالة على الثراء ومواكبة تكنولوجيا العصر، مثل أطباق استقبال القنوات الفضائية في أوائل الألفية، فهناك جيل كامل لا يعلم ماهو الفيديو ولا أهميته.

في تلك الحقبة كان الجمهور من المغتربين من كافة الجنسيات العربية وأهل البلد ينتظرون (طيارة عادل إمام )، وهو مصطلح كنا نطلقه على الطائرة التي تأتي فيها أفلام عادل إمام مع الموزع الخارجي، وننتظر على أبواب أندية الفيديو وصول الشرائط الجديدة لكي نسهر معها، ونعيد تشغيلها عشرات المرات، وتكون أحداث الفيلم وتقليد الأبطال وتكرار الحوار هو كلامنا لأسابيع عديدة حتى يأتي فيلما جديدا ننتظره بنفس الشغف .

لم يكن يمر شهرا إلا ونشاهد فيلما جديدا وأغلبها من أفلامه القديمة من حقبة السبعينيات ، وكانت تمثل لنا اكتشافا جديدا..

شكلت أفلامه حلقة مهمة في التواصل مع الوطن، فمن خلال أفلام عادل إمام الأكثر غزارة في الأفلام في تلك المرحلة_ والسينما في العموم _ معرفتنا باللهجة المصرية ومعرفتنا بمصر وشوارعها وشكلها وطبيعة الحياة فيها، من خلال هذه الأفلام رأينا الأحياء الشعبية والأحياء الراقية والريف أيضا، وحينما عدنا إلى مصر كنا لا نشعر بالعيد إلا بدخول فيلم عادل إمام في السينما..

عادل إمام ممثل كبير وقدراته التمثيليه لا حد لها وله أفلاما تعتبر علامات في تاريخ السينما بصرف النظر عن كواليسها وما يكتب عنها وعنه، في الحقيقة سوف تظل هذه الأفلام في تاريخه وتاريخ سينما شئنا أم أبينا..

فاستطاع أن يقف أمام ممثلة بحجم سعاد حسني في فلمي (المشبوه) و(حب في الزنزانة) وأن يحتفظ بأداء عالي أمامها دون أن يفلت منه الآداء، مع الأسف استسهل عادل إمام أداء معين وأعاد تكراره في العديد من الأعمال الاستهلاكية، حتى بات معروف مسبقا ما سوف يقوم به من حركات وأداء، ولا ينفض عنه ذلك الاستسهال إلا في أفلام قوية أمام ممثلين كباروقتها على الرغم من قوة أداءه يظل أقل مما كان عليه مسبقا..

أسوأ مافي تجربة عادل إمام الفنية  تصريحاته والحوارات التي أجريت معه حينما قال أنه(يدي الممثلة بالجزمة) وتعمده القيام ببعض الحركات الجنسية المكررة بعيدا عن سياق الغيلم، إلا أن الجمهور على الرغم من هذا يغفر له تلك السقطات، ويظل مولعا به ويحبه ويبحث عن أفلامه ومسلسلاته، من المؤكد أن طول رحلته الفنية يحمل سقطات وتكون هذه السقطات سواء صغيرة أو كبيرة، ضخمة جدا في مجتمع يقدس النجوم ولا يسمح لهم بالخطأ.

له مواقف سياسية هامة مثل عرضه لمسرحية الواد سيد الشغال في أسيوط في أوج المد الإرهابي في أسيوط، وهو حدث هام بعيدا عن تأويلات سياسية، بالإضافة لفيلميه الإرهابي في التسعينيات حيث شخصية الإرهابي علة الرغم من الجزء الخطابي في في الفيلم، وفيلمه الرائع طيور الظلام حيث كيف اللعبة بين السياسة والدين وصناعة التطرف على حساب البسطاء

أيضا عادل إمام قدم السياحة الفنية فالجاليات العربية كانت تزور مصر ومن ضمن برنامجها الترفيهي دخول مسرحيات عادل إمام ، في سابقة أعتقد أنها لم تكن موجودة قبله، حتى أن مسرح الهرم سمي على اسم مسرحيته (الزعيم) وأخذ هو لقب الزعيم..

يستحق عادل إمام أن نحتفي به ببلوغه سن الثمانين، معترضة على الأصوات التي تنادي باعتزاله، حتى لو لم يلق مسلسه الأخير النجاح المتوقع، فعشرات من نجوم الفن في العالم لازالو يعملون على الرغم من وصولهم لنفس العمر، الفارق ماذا يقدمون وكيف يعيدوا تدوير موهبتهم بما يتناسب وتقدم أعمارهم.

إقرأ أيضا
ميلونكا سافيتش

عادل إمام أسطورة فنية لن تتكرر كثيرا_ وغير مطلوب أن تتكرر_ فأنا ضد فكرة استنساخ النجاح، لأني أرى أن لكل نجاح مقاييسه التي لن تتشابه، والتي تصنع له بريقه الخاص.

كل عام والزعيم صاحب الطيارة بخير

الكاتب






ما هو انطباعك؟
أحببته
7
أحزنني
1
أعجبني
7
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان