رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
136   مشاهدة  

عندما نقلت طائرة خاصة العشاء من البيت الأبيض إلى رأس التين بالأنفوشي

نيكسون والسادات في رأس التين
  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



كان تاريخ 13 – يونيو للعام 1974 شاهدًا على استقبال الرئيس أنور السادات للرئيس  الأميركي ريتشارد نيكسون الذي استهل جولته في الشرق الأوسط اليوم بزيارة مصر، وجرت الاستعدادات في مصر قبل ثلاثة أيام من التاريخ المذكور أعلاه لاستقبال الرئيس الأميركي. وكان قصر “رأس التين” الكائن في الإسكندرية في أبهى حُلَّته  بعد 22 عاماً من الركود وذكريات الملك الذي رحل بعد ثورة الضباط الأحرار  .. حيث استقبل الرئيس الأميركي وقرينته .

 

واقعة نقل العشاء بالطائرة على هامش زيارة الرئيس نيكسون

وفي عدد 19 يونيه للعام 1974 بمجلة “آخر ساعة” .. ذكر الكاتب الصحفي سلطان محمود أنه في الساعة الحادية عشرة يوم الخميس الماضي توقفت فرقة موسيقى البيت الأبيض الأمريكية عن العزف في قصر رأس التين بالأنفوشي ! . فقد انتهى حفل العشاء الذي أقامه الرئيس نيكسون للرئيس أنور السادات .. لكن الرئيس الأمريكي لم يتوجه إلى غرفته الخاصة في جناج السلاملك الخاص بالرجال .. ولم تذهب زوجة “مسز باتي” إلى غرفتها الخاصة في حرملك الحريم .. وأيضًا لم يصعد الدكتور هنري كيسنجر  وزير الخارجية إلى غرفته بالدور الثاني في القصر .

فإنهم بالرغم من المجهود المرهق منذ الصباح وقفوا في شرفة قاعة الاستقبال ينظرون إلى مياة البحر .. وأمسك الرئيس نيكسون بنموذج فنار الاسكندرية القديم الذي أهداه له عبد التواب هديب محافظ المدينة بإعجاب ، واستمر الرئيس الأمريكي وزوجته ووزير خارجيته يدردشون ساعة كاملة حول تاريخ الاسكندرية وحضارتها القديمة واستقبالها الرائع له ..

 

وقال الدكتور محمد لطفي دويدار رئيس جامعة الاسكندرية إن الرئيس نيكسون عندما وصل محطة سيدي جابر وتقدم لمصافحة كبار مستقبليه كان الشخص الوحيد الذي توقف الرئيس الأمريكي ليكلمه – فقد كان يكتفي مصافحة مستقبليه –  كان هو رئيس جامعة الإسكندرية. فقد أكَّد له أنه معجب بحضارة الإسكندرية القديمة ودورها الثقافي .. إنني أقدر مدينتكم ودورها التاريخي في خدمة الحضارة !

 

ويبدو أن اعتراف الأمريكيين بحضارة الإسكندرية القديمة لا حدود له – فخبير الآثار المصرية أحمد عبد الفتاح يقول : أن الولايات المتحدة بها 13 مدينة منتشرة في ولاياتها المختلفة تحمل اسم الإسكندرية .. لأنهم يقدرون أن حضارة الأقمار وروّاد الفضاء استمدت أصولها من تلك الحضارة القديمة الخالدة .

وقال عبد التواب هديب محافظ الإسكندرية أن الرئيس نيكسنون حاول في حفل العشاء الذي أقامه بقصر رأس التين أن يرد أن على الحفاوة السكندرية بحفاوة أمريكية .. فقد تولت فرقة موسيقى البيت الأبيض الخاصة وهي مكونة من سبعة عازفين على الكمان بعزف موسيقى هادئة للضيوف . كما أن الأطعمة كلها جاءت من الولايات المتحدة بطائرة خاصة ظهر يوم الخميس كما أن السفرجية أيضًا أمريكيون. وحتى الأطباق والأكواب والشوك والسكاكين خاصة بالبيت الأبيض.

من زيارة نيكسون إلى مصر
من زيارة نيكسون إلى مصر

مراسم وبروتكول العشاء الدبلوماسي

وقد أشرف السفير هول مدير البروتوكول بالبيت الأبيض على تنظيم مراسم حفل العشاء وكان يجلس بجوار  رئيس جامعة الإسكندرية وعندما قال له رئيس الجامعة أن الرئيس نيكسون سيسافر غدًا إلى السعودية .. فهل ستنقلون أطقم السفرة والسفرجية الخاصة بالبيت الأبيض إلى هناك .

إقرأ أيضا
ريا وسكينة

ضحك مستر هول وقال أن هناك طائرة أخرى طارت بأشياء وأطقم أخرى إلى جدة! وهذا تقليد خاص بالبيت الأبيض لكل حفلات التكريم التي يقيمها لضيوفه يختص بجميع ما يلزمها وقد تم طهي جميع الأطعمة التي قدمت في العشاء في البيت الأبيض. وقد شملت أطباق كابوريا بالمايونيز وشرائح لحم على الطريقة الأمريكية وأطباقًا من الخرشوف . أما الحلو فكان “جلاس” صنعة الطباخون الأمريكيون في مطبخ رأس التين!

وإذا كان التلستار بأقماره الصناعية قد نقل للشعب الأمريكي وللشعوب الأوروبي على الهواء مباشرةً الاستقبال الرائع للرئيس نيكسون .. فإنه نقل إليهم أيضًا كما قال الرئيس الأمريكي بحق مدى حبنا لرئيسنا السادات الذي عبرنا عنه باستقبال ضيفه الكبير بطريقة رائعة ..  وأيضًا نقل لهم التلستار إننا شعب متحضر .. متسامح .. بدون عقد أو أحقاد .. ونقدر من يمد لنا يده .. بالسلام .

 

الكاتب

  • رأس التين محمد فهمي سلامة

    كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان