رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
295   مشاهدة  

عن تعليقات المتدينين في صفحات الفنانين

مايان السيد
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

تنشر فنانة شابة مثل مايان السيد صورة لها بالشورت أمام إحدى اللوحات الهامة في متحف في الولايات المتحدة الأمريكية على صفحتها التي يتابع فيها الجمهور أخبارها وأحدث صورها فتجد ٩٠٪ من التليقات إما حزينة عن الشابة التي أضاعت عمرتها – كانت مايان قد أدت العمرة قبل شهور بكت في حرم الكعبة – وإما ساخرة تتحدث عن أنها نسيت أن ترتدي البنطلون.

يبدو الأمر غير مفهوم إطلاقا بالنسبة لي، لماذا تتابع صفحة مايان السيد عزيزي المتدين هل من أجل أن ترشدها للهداية أم تنتقم لدين الله الذي تتخيله أنت منها، هل تعلم أن رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يقول: “لَا تُؤْذُوا الْمُسْلِمِينَ، ولا تُعَيِّرُوهُمْ، ولا تَتَّبِعُوا عَوْرَاتِهِمْ، فإنه من تَتَبَّعَ عَوْرَةَ أَخِيهِ الْمُسْلِمِ تَتَبَّعَ الله عَوْرَتَهُ، وَمَنْ تَتَبَّعَ الله عَوْرَتَهُ يَفْضَحْهُ وَلَوْ في جَوْفِ رَحْلِهِ“.

هل تعلم أنها عاقلة مكلفة سيحاسبها الله عما تفعل وأنت لست مسؤولا عنها، فقط يحيرني نفس السؤال : لماذا تتابع صفحاتها.

أو أولئك المتابعين لصفحة الفنانة هيفاء وهبي، الذين يستعيذون بالله على كل صورة تنشرها الفنانة، بل يتسائل أحدهم قائلا في حكمة حمار عجوز : أنحارب الغلاء أم البغاء؟”.

وكأنهم مقتنعون خلال تلك التعليقات الساذجة أنهم ينصرون دينهم ويكتسبون حسنات اضافية على طريقة تاجر المانيفاتورة أو سوبر ماريو في أحد ألعابه، تعليق لن يبذل فيه جهدا قد يجرح ابن أو زوج، قد يجرح صاحبة الصفحة نفسها، لكنه ليس مهتما سوى بالعداد الوهمي في رأسه.

متدينو السوشيال ميديا هم أحط الأنواع على صفحات مواقع التواصل، جميعنا لدينا صديق لا ينشر سوى آيات قرأنية وأحاديث نبوية ونعرف أنه عصفورة صاحب الشركة أو مدمن على المواقع الإباحية أو هجر عائلته ولا يود والديه منذ سنوات.

جميعنا يتسائل عن كل أولئك المتدينيون المعجبون بصفحات هيفاء وهبي ونانسي عجرم وميريام فارس ورانيا يوسف وغيرهم على الفيسبوك على الرغم أن السوشيال ميديا منحتك الحق في حظر كل صفحة لا تعجبك أو تضايقك أو ضد مبادئك فلماذا هم معجبون بكل هذا – عيني فيه وأقول إخيه -.

إقرأ أيضا
المتاحف في الإسلام

صفحات الفنانات ليس ميادينا للقتال من أجل نصرة دين الله، لن تغسل ذنوبكم أنتم يا متدينو السوشيال ميديا فقاعات مؤذية وضيعة تسيء للدين قبل الإنسان وتسيء للإنسان قبل المباديء وتسيء للمباديء لأنهم لا يعرفونها

الكاتب

  • أسامة الشاذلي

    كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان