رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
297   مشاهدة  

كورونا يهدد الغوريلا بالانقراض ويجرم مذابح ملايين القطط والكلاب بالصين

كورونا
  • محمد الموجي ممثل وكاتب مصري، تخرج من كلية الإعلام جامعة القاهرة، وعمل بعدد من المؤسسات الإعلامية بينهم قناة أون تي في ووكالة أونا للأنباء وموقع إكسترا نيوز وموقع كسرة والمولد، والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل والإخراج.

    كاتب نجم جديد


Share

لم يكتف فيروس كورونا القاتل بإصابة ملايين البشر حول العالم وحصد أرواح الآلاف وإجبار المليارات على العزلة في منازلهم وخسارة عملهم، بل امتد ضرره وتأثيره إلى الحيوانات أيضًا.

في أكثر من دولة تخلص عدد من مربيي الحيوانات الأليفة منها وقاموا بتسريبهم إلى الشوارع؛ خوفًا من أن يُصابوا بكورونا عن طريقهم!

الأمر الذي دفع بعض الفنانين ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي المخلتفة إلى إطلاق حملة يرفضون فيه هذا الفعل، مؤكدين أن الفيروس لا ينتقل عن طريق الحيوان الأليفة إلى الإنسان! “الحيوانات الأليفة لا تنقل كورونا”ّ!

دول عديدة مثل “رواندا وأوغندا والكونغو الديمقراطية” أعلنت بعدما ظهر بها مصابون بفيروس كورونا من البشر، أعلنت وقف الأنشطة السياحية ومنع زيارة المحميات والأماكن التي يعيش بها القردة العليا -الأكثر شبهًا بالإنسان- الغوريلا، وقرد أورانجوتان المعروف باسم “إنسان الغاب”، خوفًا من أن تُصاب بفيروس كورونا.

يذكر أن الغوريلا الجبلية يمكن أن تصاب بأمراض الجهاز التنفسي، ومن أنواع القردة العليا المهددة بالانقراض، وذكرت أبحاث قديمة أن الشمبانزي يُصاب بالفيروس المسبب لنزلات البرد، وفيروس إيبولا أودى بحياة الآلاف منها في أفريقيا.

النمور لم تنجُ من أذى كورونا

بحديقة حيوان في مدينة نيويورك الأمريكية، أصيبت أنثى النمر “ناديا” من الفصيلة الماليزية وتبلغ من العمر 4 أعوام بفيروس كورونا، بينما عانت شقيقتها “آزول” من سعال جافّ، وتعاني القطط الكبيرة نقصا في الشهية.

وذكرت حديقة الحيوانات أنه لا دليل على إصابة أي شخص بالفيروس بواسطة الحيوانات، بما في ذلك الكلاب والقطط الأليفة.

الإشارة إلى أن سوق بيع الحيوانات البرية بوهان الصينية، هو نقطة بداية تفشي كورونا؛ تعزز احتمالية انتقاله من الحيوانات للبشر!

في الصين ” بوميرانيان” أول كلب يموت بكورونا

بهونج كونج، 16 مارس، حصد كورونا روح الكلب “بوميرانيان” يبلغ من العمر 17 عامًا، ليصبح أول كلب يفقد حياته بالفيروس.

صاحبة الكلب (60 عامًا) كانت أصيبت بالفيروس وتم عزلها، ثم عادت إلى بيتها بعد أن تعافت يوم 8 مارس.

بعد أيام من عودتها تُوفي كلبها، وبعد تشريحه وُجد أنه أصيب بفيروس تكوينه الجيني يشبه الفيروس الذي أصاب صديقته.

إقرأ أيضا
الفنان محمد خميس

بعد كورونا القطط والكلاب تنجو من الطهي

ربما تكون قطط وكلاب مدينه شينزين الصينية هي الأكثر حظًا والأقلل ضررًا من فيروس كورونا.

أصبحت هذه المدينة الأولى بالصين من حيث حظر بيع واستهلاك لحوم الكلاب والقطط، خوفًا من تفشي الفيروس بسبب تناول لحومها.

“هناك 30 مليون كلب يُقتلون سنوياً في آسيا.. 10 ملايين كلب و4 ملايين قط يقتلون سنويًا في الصين لطهيهم”.. حسب جمعية الرفق بالحيوان الدولية.

مصادر: (1)، (2)، (3)

الكاتب

  • محمد الموجي

    محمد الموجي ممثل وكاتب مصري، تخرج من كلية الإعلام جامعة القاهرة، وعمل بعدد من المؤسسات الإعلامية بينهم قناة أون تي في ووكالة أونا للأنباء وموقع إكسترا نيوز وموقع كسرة والمولد، والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل والإخراج.

    كاتب نجم جديد

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
3
أعجبني
2
أغضبني
4
هاهاها
2
واااو
3
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان