رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
124   مشاهدة  

كيف تحتفل بريطانيا بشهر رمضان

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال



في السنوات الأخيرة وبعد ارتفاع عدد المسلمين ببريطانيا، باتت الدولة تحتفل  بأعياد المسلمين.

وتكون الاحتفالات عن طريق تزيين الشوارع وكتابة لافتتات مثل  أو عيد مبارك باللغة العربية والإنجليزية.

وبهذا العام احتفل المسلمون بوسط لندن بأجواء مختلفة من الزينة والأضواء التي تفاجئوا بها في الشوارع.

وحسب تقرير نشر بموقع الجزيرة للأخبار ، زادت أعداد المسلمين  بنسبة 44% خلال السنوات العشر الماضية. وارتفعت أعداد المسلمين من 2.7 مليون شخص في 2011 إلى 3.9 ملايين في 2021، بزيادة 1.2 مليون مسلم في 10 سنوات، وبات المسلمون يشكلون 6.5% من مجموع سكان بريطانيا.

وجزء كبير من المسلمين الإنجليز يعيشون بلندن، والتي تتميز بتنوع الديانات والثقافات ومؤخرا أصبح بها الكثير من العرب المغتربين الذين يعملون هناك ويسعون لنيل الجنسية البريطانية.

وقد نشرت صفحة بي بي سي البريطانية منشورا بعنوان صورة اليوم عن ديكورات شهر رمضان الكريم بوسط لندن.

اقرأ أيضا…ملعقة السكر التي أرعبت الإنجليز

فيما نشر عمدة لندن “صادق خان” على صفحته قبل شهر رمضان المبارك مباشرة منشورا قال فيه:

لأول مرة على الإطلاق يتم إضاءة ويست إند بعرض جميل للأضواء احتفالاً بشهر رمضان،  لقد كان شرفًا بتشغيلها رسميًا هذا المساء قبل بداية شهر رمضان.  تعد لندن الآن أول مدينة رئيسة في أوروبا تستضيف عرضًا ضوئيًا مذهلاً مثل هذا للاحتفال بشهر رمضان.  إنه رمز حقيقي لكيفية احتفاء عاصمتنا بتنوعنا. 

صورة لصادق خان عمدة لندن من صفحته الرسمية بموقع فيس بوك وسط الأضواء الرمضانية

وقد تحدث الميزان مع أحد المغتربين المصريين الذين يعيشون بلندن ويدعى محمد أحمد ويعمل مهندسا بإحدى الشركات،  وقال عن قضاء رمضان في بريطانيا:

إقرأ أيضا

نفتقد الطعام المصري وأجواء الشهر الكريم بمصر، فهنا رمضان مختلف ونحاول قدر الإمكان التواجد كمصريين معا. نفتقد صلاة التراويح” التي تجمع المصريين فقط، وبالطبع نفتقد رمضان وسط أهالينا بمصر. أما عن تزيين شوارع لندن من أجل رمضان، فبكل تأكيد هذا أدخل على المسلمين جميعا السرور، ولكن لن يصبح أبدا رمضان في بريطانيا مثل رمضان بوطننا. 

لا أحد ينكر أن المصريين تحديدا لديهم أجواء رمضانية مختلفة، وتزيين الشوارع في بريطانيا شيء مبهج ولكن لن يضاهي الأجواء الرمضانية بمصر.

وهذا العام هناك احتفال بقدوم شهر رمضان بشكل مختلف واهتمام في البيوت بالزينة وتعليق الفوانيس الصاج القديمة مما يجعلنا نتأكد أن معظم ما هو قديم أصيل.

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان