رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
67   مشاهدة  

كيف تحصل على ما تريد؟

تحصل على ما تريد

كلنا نستخدم فن الإقناع يوميا، سواء كنا نعرف ذلك أم لا، فلا يوجد شخص عاقل على وجه الأرض لا يحاول أن يقنع شخصا آخر بشيء ما.

ويعَرِّف موقع business dictionary الإقناع بأنه “عملية تهدف إلى تغيير موقف أو سلوك شخص، أو مجموعة، تجاه حدث، أو فكرة، أو كائن، أو شخص آخر، وذلك باستخدام الكلمات المكتوبة أو المنطوقة، لنقل المعلومات أو المشاعر، أو التفكير المنطقي أو مزيج منها”.

ولأن الجميع يحتاج لمعرفة كيف يقنع الآخرين بما يريد، دعونا نتعلم كيف نمارس فن الإقناع، حتى نحصل على ما نريد في النهاية.

كيف تحصل على ما تريد؟

هل تجد صعوبة في إقناع “رئيسك، عميلك، أو حتى شريك حياتك” بأمر ما؟

لا تقلق، إليك بعض الإستراتيجيات المفيدة التي يمكن أن تساعدك في الحصول على ما تريد بسهولة.

  • حول ما تريده إلى فكرة في عقل الشخص الآخر

يميل الناس إلى الاقتناع بأفكارهم الخاصة بدلا من أفكار الآخرين.

لنفترض أنك شريك في مطعم يتطلع إلى زيادة طلباته عبر الإنترنت، ربما ترغب في إنشاء نسخة سهلة الاستخدام من موقع الويب الخاص بك، ولكنك غير متأكد من موافقة شريكك.

في تلك الحالة يمكن أن تجري محادثتك معه على النحو التالي:

شريكك: نحتاج إلى زيادة الطلبات عبر الإنترنت في هذا الربع من السنة.

أنت: لقد قرأت أن المزيد من الأشخاص في هذه الأيام يقدمون طلبات الشراء عبر تطبيقات الهواتف الذكية، إنه لأمر سيء للغاية عدم امتلاكنا لتطبيق على الهواتف.

زميل العمل: ربما ينبغي لنا أن نفعل ذلك.

أنت” حقا؟ هل تعتقد ذلك؟ نعم، هذا قد ينجح.

شريكك: إذن هيا بنا نفعل ذلك.

  • اعط الغير ما يريده ويرغبه

نحن جميعا بطبيعتنا ننجذب إلى ما يحقق لنا فائدة ما، وإذا كان هناك شيء لا يجعلنا أكثر سعادة، فنحن بالتأكيد لسنا مهتمين به، لذا من أجل إقناع أحد بأمر ما حتى تحصل على ما تريد، فأنت بحاجة إلى إخباره كيف سيفيد ذلك.

لا يمكنك التركيز فقط على نفسك وما تريد الحصول عليه، إذا ركزت على مساعدته في تحقيق رغباته، فسيكون الآخر جاهزا للاقتناع برأيك.

  • لا تطلب تغيير الكثير

البشر ليسوا فقط منجذبين إلى ما يحقق لهم الفائدة، فكثير منا كسول للغاية، وكل من اتخذ قرارا في السنة الجديدة بفقدان الوزن، وتناول طعاما صحيا، وممارسة التمارين الرياضية أكثر، يعرف مدى صعوبة تغيير عاداته أو نمط حياته.

لذلك من الأسهل كثيرا إقناع الناس بأشياء بسيطة مثل “جرب هذا المطعم الجديد”، أو “معجون الأسنان الجديد هذا رائع يجب أن تجربه”، بدلا من محاولة إقناعهم بأشياء أكبر وأكثر تعقيدا.

  • كن لطيفا

تخيل أنك في متجر للأثاث من أجل شراء أريكة جديدة، وبالفعل اخترت ما تريد، ثم جاء إليك موظف المبيعات وبدا في إزعاجك بطريقة حديثه وإلحاحه عليك.

في تلك الحالة حتى لو كنت مستعدا لإنفاق الكثير من المال في ذلك المتجر، فقد ترغب فقط في الهروب من موظف المبيعات، والبحث عن مكان آخر يبيع الأريكة التي أعجبتك.

هذا ما نريدك أن تعرفه جيدا، إذا كان جمهورك لا يحبك، فلن يوافقوا على ما تقوله، لذلك كن لطيفا وودودا، وتأكد من أنك تفكر في الانطباع الذي قد تتركه عنك لدى الآخرين في جميع الأوقات.

  • اجعل الآخر يثق بك

إذا حصلت على ثقة من تتعامل معه، فستتمكن من إقناعه بسهولة ويسر، فالثقة هي بالفعل “بوابة” للإقناع، وإذا لم تكتسب ثقة الشخص الآخر، فلن يستمع إليك حقا أو يفكر في حججك المقنعة.

  • استخدم الإستراتيجيات العاطفية

واحدة من أسهل الطرق لإقناع شخص ما هو استخدام العاطفة، ومن الأمثلة الرائعة على ذلك، الإعلانات التلفزيونية التي تنتشر بكثرة في شهر رمضان لطلب التبرعات من أجل الفقراء والأطفال المرضى، يطلبون منك فيها التبرع ولو بالقليل حتى يتمكن هؤلاء المساكين من الحصول على العلاج، والمياه النظيفة، والغذاء والملابس، والتعليم،وتكون الصور المرئية حزينة للغاية، مما يجعل الناس يرغبون في إعطاء المال لمساعدتهم.

  • استخدم المنطق أيضا

ليس كل من تتعامل معه شخص عاطفي، لذلك من المهم أن تتذكر استخدم المنطق أحيانا أيضا.

إقرأ أيضا
رسالتك

إذا كنت تحاول إقناع شخصا واحدا، فحاول تقييم شخصيته قدر الإمكان،  ومعرفة ما إذا كان يتأثر بالمنطق والعقلانية أم بالعاطفة

أما إذا كنت تحاول إقناع مجموعة كبيرة من الأشخاص، فسيكون لديك مزيجا من أشخاص مختلفين، لذا فإن أفضل ما يجب فعله هو الجمع بين المنطق والنداءات العاطفية، وبهذه الطريقة، من المحتمل أن تؤثر على الجميع بشكل أو بآخر.

  • استخدم صفاتك الشخصية

سيكون جمهورك أكثر إقتناعا بك، إذا قدمت لهم أسبابا تجعلهم ينتبهون إليك.

 يتم إقناع الناس بسهولة من قبل أشخاص يعرفونهم أو يحترمونهم، وهذا هو السبب في استخدام الإعلانات للمشاهير في كثير من الأحيان، فقط يخرج على المشاهدين نجمهم أو بطلهم المفضل ليخبرهم أن المنتج “س” أو “ص” جيد، فتجد أن العديد من الأشخاص يشترون ذلك المنتج.

في النهاية عليك أن تعلم أنه في بعض الأحيان يمكن أن يكون الإقناع سهلا، وفي أحيان أخرى قد يكون صعبا، ولكن إذا وضعت هذه النصائح في الاعتبار، قد تنجح في الحصول على ما تريد.

ولا تنس أن تخبرنا في التعليقات بالأسفل.. هل أنت مقتنع أم لا؟

  مصادر

إقرأ أيضاً

ما هي معايير النجاح التي تقيم نفسك من خلالها؟

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان