تقرأ الآن
لعبة النسيان…عد معي مشاهد مواجهة رقية!

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
642   مشاهدة  

لعبة النسيان…عد معي مشاهد مواجهة رقية!

لعبة النسيان .....................................عد معي مشاهد مواجهة رقية!
  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


 “لعبة النسيان” متماسك  حتى الآن ، وكلما تعاطف المشاهد مع شخصية ما علم مع الوقت أنه لا يعرف شيئا بعد، ولا يستطيع تخمين الأحداث حتى هذه اللحظة.

لعبة النسيان

أداء معظم الفنانين بهذا المسلسل غير مفتعل على الإطلاق، وخاصة فيما يتعلق بالشخصيات الرئيسة؛ فالأداء بين محترف وآخر متقبل من الوجوه المعروفة أو لمواهب محدودة، وأتمنى أن يبذل أحمد داود مع الأحداث مجهودًا أكبر لأن مساحة دوره كبيرة بالأحداث، وظهوره دائمًا يدعو للتفاؤل.

الشيء الوحيد الذي يدعو لملل المشاهد هو كثرة مواجهة رقية، المشهد يتكرر تقرييًا، ينصح كل فرد حولها الآخر ألا يواجهها ويصدمها بما يقولون أنها فعلته قبل فقدانها للذاكرة، والغريب أنهم تأكدوا من بعضهم البعض أنها لا تتذكر شيئًا، والمواجهة لن تفيد!

رغم نصيحة الطبيبة النفسية للجميع بألا يخرج كل فرد حول رقية مشاعر غضبه وكرهه لها، ورغم نصحهم لبعضهم البعض بهذا، نتفاجىء بكل من يواجهها يكرر نفس الكلام تقريبًا حول الخذلان التي تسببت فيه لهم وأنها دمرت حياة الجميع وما إلى ذلك.
أعي جيدًا أن هناك مصائب بمثابة مفترق للطرق، وتحمل الإنسان فوق طاقته، ونحن في هذا المسلسل بصدد كارثة حقيقية أثرت على عدد كبير من الأفراد، ولكن هناك طبيبة نفسية بالحدث يمكن أن يفجر فيها الجميع المشاعر السلبية قبل جلوسهم مع رقية.

هناك هذه الطبيبة التي بالفعل كرر جميع الشخصيات نفس مشاهد مواجهات رقية معها، فنحن نسمع المشهد مرة مع طبيبتها، ومرة مع رقية من كل فرد مما يتسبب في بعض الملل للمشاهد وتوقع الكلام الذي سيقال.

كان يمكننا رؤية أخصائية  أو طبيبة أخرى ولو بمشهد واحد لفرد واحد من هذه العائلة، وكأنه يمارس عملية الفضفضة  والاستدعاء الحر مع طبيبه الخاص ويحكي له عن الطبيبة الأولى وطلبها الصعب بعدم مواجهة رقية حتى تتحسن حالتها، وإخراج مشاعر الغضب أو على الأقل اللوم العنيف قبل الجلوس مع رقية.

قليل من الحكمة وإخراج المشاعر السلبية قبل الجلوس مع رقية من صديقتها على الأقل كان سيبدو منطقيًا؛ لأنها الوحيدة المقربة لها وتعرفها بشكل حقيقي رغم وقع المصيبة عليها، وخاصة أنها فتاة ولجوء الفتيات لمعالجات نفسيات منطقي أكثر بالمجتمعات الشرقية، فكان سيبدو المشهد طبيعيًا لو رأيناها تحكي ولو بالفلاش باك  كعادة المسلسل صداقتها ومشاعرها لطبيبة أخرى قبل لوم رقية وإخراج مشاعر الخزي كلها دفعة واحدة بمشهد واحد.

رغم المواجهات المتكررة المتوقع الحوار داخلها للمشاهد، إلا أن المشاهدين ينتظرون المواجهة الكبرى، وهي مواجهة يحي  الكبير محمود قابيل برقية “دينا الشربيني” وقد ظهر جزء من الحوار بينهما في هذه المواجهة بإعلان المسلسل، فأصبح الحوار متوقع هو الآخر إلا أن الجميع ينتظر رد فعل رقية بهذه المواجهة، وخاصة بعد اكتسابها البعض من الصلابة من خلال الأحداث الجديدة.

نحن أمام مسلسل يحاول صناعه الخروج من دائرة توقعات المشاهد بالفعل، وهذا يميز السيناريو الجيد عن السيناريو التقليدي، وخاصة بتيمة مثل فقدان الذاكرة، فأتمنى أن تستمر الأحداث بهذا الشكل، وألا تتكرر مشاهد متوقعة مرة أخرى.

إقرأ أيضا
المعلم هدهد

اقرأ ايضا

ملحوظات الحلقة الأولى من مسلسل الاختيار .. شكرًا باهر دويدار ذكرتنا بالريس حفني

الكاتب

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان