رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
34   مشاهدة  

لغز طائرة الرئيس الإيراني .. ما هي سيناريوهات الدقائق الأخيرة قبل الاختفاء؟

طائرة الرئيس الإيراني
  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



لقي الرئيس الإيراني حتفه وتم إعلان خبر وفاته بعد ساعات من وضعه في عداد المفقودين عقب تحطم طائرة هليكوبتر كان يستقلها مع وزير خارجيته في منطقة جبلية ضبابية، وحاولت وكالة “أسوشيد برس” بالإنجليزية، خلال تقرير لها الوصول لحل لغز اختفاء طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، وسرد التقرير بأنه يبدو أن طائرة هليكوبتر تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير خارجية البلاد ومسؤولين آخرين تحطمت في المناطق الجبلية شمال غرب إيران يوم الأحد، مما أدى إلى عملية إنقاذ واسعة النطاق في غابة يكتنفها الضباب بينما كان الجمهور وحث على الصلاة، ومع شروق الشمس يوم الاثنين، ظل رئيسي والآخرون الذين كانوا على متن الطائرة في عداد المفقودين لأكثر من 12 ساعة بعد الحادث المحتمل، حيث تشير لقطات طائرة بدون طيار تركية إلى سقوط المروحية في الجبال. وهرع رجال الإنقاذ إلى الموقع.

ويأتي هذا الحادث في الوقت الذي شنت فيه إيران بقيادة رئيسي والمرشد الأعلى آية الله علي خامنئي هجوما غير مسبوق بطائرات بدون طيار وصواريخ على إسرائيل الشهر الماضي وقامت بتخصيب اليورانيوم إلى مستوى أقرب من أي وقت مضى إلى مستويات صنع الأسلحة، مما يجعل اللحظة أكثر حساسية بالنسبة لطهران ومستقبل البلاد حيث تلهب الحرب بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية الشرق الأوسط الأوسع، وكان رئيسي مسافرا إلى محافظة أذربيجان الشرقية في إيران. وقال التلفزيون الرسمي إن ما أسماه “الهبوط الصعب” حدث بالقرب من مدينة جلفا الواقعة على الحدود مع دولة أذربيجان، على بعد حوالي 600 كيلومتر (375 ميلاً) شمال غرب العاصمة الإيرانية طهران. وفي وقت لاحق، حدد التلفزيون الرسمي موقعه في أقصى الشرق بالقرب من قرية عوزي، لكن التفاصيل ظلت متناقضة.

 

وقدمت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية، إيرنا، صور إقلاع المروحية التي تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي من الحدود الإيرانية مع أذربيجان بعد أن افتتح الرئيس رئيسي ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف سد قيز قلاسي، أو قلعة الفتاة في أذربيجان، إيران. الأحد 19 مايو 2024.

الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي
الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي

 

ماذا نعرف حتى الآن عن الحادث الغامض للمروحية التي كانت تقل الرئيس الإيراني؟

في هذه الصورة التي نشرها مكتب الرئاسة الإيرانية، يحضر الرئيس إبراهيم رئيسي حفل افتتاح سد قيز قلاسي، أو قلعة الفتاة في أذربيجان، على الحدود بين إيران وأذربيجان مع نظيره الأذربيجاني إلهام علييف، الأحد، 19 مايو 2024. ذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية أن طائرة هليكوبتر تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي تعرضت “لهبوط اضطراري” يوم الأحد، دون الخوض في تفاصيل على الفور. 

لغز اختفاء طائرة الرئيس الإيراني
لغز اختفاء طائرة الرئيس الإيراني

وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن يرافق رئيسي وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان وحاكم مقاطعة أذربيجان الشرقية الإيرانية ومسؤولين آخرين وحراس شخصيين. استخدم أحد المسؤولين الحكوميين المحليين كلمة “تحطم”، لكن آخرين أشاروا إما إلى “الهبوط الصعب” أو “الحادث”.

ولم تقدم وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية ولا التلفزيون الحكومي أي معلومات عن حالة رئيسي في الساعات التالية، وفي وقت مبكر من صباح الاثنين، نشرت السلطات التركية ما وصفته بلقطات طائرة بدون طيار تظهر ما يبدو أنه حريق في البرية “يشتبه في أنه حطام مروحية”. وتشير الإحداثيات المدرجة في اللقطات إلى الحريق على بعد حوالي 20 كيلومترا (12 ميلا) جنوب الحدود الأذربيجانية الإيرانية على جانب جبل شديد الانحدار.

إقرأ أيضا
الوقت

وحثت بعض القيادات الإيرانية الجمهور على الصلاة من أجله. وبث التلفزيون الحكومي صوراً لمئات من المصلين، بعضهم ممدودة أيديهم في الدعاء، وهم يصلون في ضريح الإمام الرضا في مدينة مشهد، أحد أقدس المواقع لدى الشيعة، وكذلك في قم ومواقع أخرى في جميع أنحاء البلاد. وبثت القناة الرئيسية للتلفزيون الحكومي الصلوات دون توقف، وفي طهران، ركعت مجموعة من الرجال على جانب الشارع وشبكوا مسبحة صلاة وشاهدوا مقطع فيديو لرئيسي وهو يصلي، وبدا بعضهم يبكي بشكل واضح، وقال أحد الرجال ويدعى مهدي سيدي: “إذا حدث له أي شيء فسنشعر بالحزن”. “فلينجح الدعاء ويعود إلى أحضان الوطن سالماً معافى”.

وفي تصريحات بثها التلفزيون الحكومي، قال وزير الداخلية أحمد وحيدي: “كان الرئيس الموقر والشركة في طريق عودتهم على متن بعض المروحيات واضطرت إحدى المروحيات إلى الهبوط بشدة بسبب سوء الأحوال الجوية والضباب”، وأضاف: “فرق الإنقاذ المختلفة في طريقها إلى المنطقة، ولكن بسبب سوء الأحوال الجوية والضباب، قد يستغرق الأمر بعض الوقت للوصول إلى المروحية”، ووصفت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية المنطقة بأنها “غابة” ومن المعروف أن المنطقة جبلية أيضًا. وبث التلفزيون الحكومي صورا لسيارات رباعية الدفع وهي تتسابق عبر منطقة حرجية، وقال إن الظروف الجوية السيئة، بما في ذلك الأمطار الغزيرة والرياح، تعرقل سيرها. وشوهد رجال الإنقاذ وهم يسيرون وسط الضباب.

الكاتب

  • طائرة محمد فهمي سلامة

    كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان