تقرأ الآن
لماذا يا كارتيرون ..”ده انا كنت مديك قلبي يالا”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
444   مشاهدة  

لماذا يا كارتيرون ..”ده انا كنت مديك قلبي يالا”

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


صدمة داخل جدران نادي الزمالك في الساعات الماضية تلقاها جمهوره وأعضائه وإدارته وفريقه الذي يعيش حالة من الاستقرار التي لم يعتاد عليها منذ تولي مرتضى منصور رئاسة النادي قبل ست سنوات و يمتلك الفارس الأبيض في تلك الآونة لاعبون من العيار الثقيل وتوليفة بخبرات لاعبو الفريق القدامى شيكابالا وعبد الشافي وطارق حامد واوباما وحازم إمام بالاضافة إلى المحترفون الشمال افريقيون على رأسهم بن شرقي وساسي وأوناجم ومدير فني بخبرات عصا سحري لتحقيق البطولات.



انه باتريس كارتيرون الذي يمتلك طريقة غير تقليدية في تحقيق الانسجام بين هذه الأسماء المميزة من اللاعبين داخل القلعة البيضاء باءت كل محاولات اقناعه من قبيل مرتضى منصور باستكمال الموسم أو بطولة أفريقيا التي تغازل مدرسة الفن والهندسة بعد تحقيق الكونفدرالية الموسم الماضي بقيادة جروس الذي خرج من النادي مطرودًا  وهي أيضًا ظاهرة تستحق الدراسة في ولاية مرتضى منصور عدو المديرين الفنيين الأول الذي لم يتمسك بأي مدرب منذ اللحظة الأولى لتوليه رئاسة النادي.



ده انا كنت مديك قلبي يالا

كمشجع زملكاوي أرى أن نسخة كارترون هي الأنجح منذ سنوات عدة  استقرار على مستوى إدارة المباريات وتعامل الإدارة مع رغباته وهي ظاهرة كانت قد اختفت في مدرسة الفن منذ انتهاء حقبة كمال درويش الأولى هي فترة حقق فيها المدير الفني الفرنسي الذي جاء خلفًا للصربي ميتشو محققًا بطولة السوبر الأفريقي على حساب الترجي التونسي بعد سنوات عجاف كما توج ببطولة السوبر المصري بعد الفوز على الغريم التقليدي النادي الأهلي بضربات الترجيح وتأهل بالفريق إلى نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا  وحقق الفوز على النادي الأهلي مرة أخرى في الدوري بثلاثة أهداف مقابل هدف.

إقرأ أيضًا…
ما خفى أعظم و قاعدة برنيس العسكرية…40 دقيقة من صناعة الوهم



كشمجع زملكاوي أرى أن فترة كارتيرون كانت قاب قوسين أو أدنى من درجة الكمال استقرار ومعدل تهديفي عالي وبطولات والتزام مستمر وغياب المشاكل داخل النادي ولم أرى مدربًا يتعامل مع العناصر الدولية ككارتيرون خاصة نسخة أشرف بن شرقي الأولى من نوعها في القلعة البيضاء.


لقد كنت اسيرا طوال الفترة الماضية لـ الديك الفرنسي ولأول مرة لا االتمس عذرًا لمدرب غادر الفريق لأسباب يعلمها القاصي والداني لم اتعلق بمدرب كهذا منذ سنوات كبيرة افنيتها في تشجيع الزمالك إلى كارتيرون :”ده أنا كنت مديك قلبي يالا”. 

الكاتب

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
1
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان