رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
5٬802   مشاهدة  

ليه معركة البرث تستحق التخليد؟ وأبطالها كلنا مدينين ليهم بالكتير

معركة البرث
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


بعض المشوهين نفسيا شنوا حملة على مسلسل الاختيار وتخليد معركة البرث التي استشهد أبطالها أمام عصابة من الدواعش والجماعات الإرهابية في السابع من يوليو عام ٢٠١٧.

للأسف الجهل لم يصبح مبررا في عصر الإنترنت.

البرث مدينة صغيرة جنوب مدينة رفح أرادت الجماعات الإرهابية احتلالها ورفع علم داعش عليها لإعلان الإمارة الإسلامية في شمال سيناء، ذلك كان الهدف الوحيد للهجوم حتى لو تم رفع هذا العلم لساعات قليلة قبل القصف بالطيران.

لهذا بدأ الهجوم في الرابعة فجرا بسيارة مفخخة، والتى تم تدريعها مسبقا من العناصر الإرهابية، وتزويدها بمواد شديدة الانفجار، وبمجرد اقترابها من الكمين بدأ إطلاق النيران عليها، ولشدة تدريعها ومع كثرة أطلاق النيران انفجرت قرب الكمين، وفى الوقت الذى كانت عربيات الدفع الرباعى للعناصر الإرهابية تظهر لمحاوطة الكمين.

أكثر من ٢٠٠ ارهابي سقط منهم قتيلا ٤٠ على يد أبطالنا الـ٢٦ الذين ما بين شهيد ومصاب.

وانتهت المعركة بعد طلب قائد الكتيبة الشهيد أحمد منسي الدعم من غرفة العمليات تحركت مروحيات الأباتشي والطائرات المقاتلة لملاحقة العناصر الإرهابية، وتمكنت من إصابتها إصابات مباشرة، واستمات أبطال الكتيبة في الحفاظ على جثامين زملائهم حتى لحقوا بهم شهداء عند ربهم يرزقون، وفر البقية المتبقية من العناصر الإرهابية عندما بدأت قوات الدعم في الظهور وملاحقتهم.

لهذا ضحى الأبطال بحياتهم حتى لا تفقد مصر مدينة يرفع عليها علم داعش حتى لا يكسب الإرهابيون لحظات من المجد عسكريا أو إعلاميا أو جغرافيا برفع علمهم في مصر كما سبق وفعلوها في سوريا والعراق وليبيا، خاضوا معركة استمرت لأكثر من ساعة ونصف فقط كي يسقط علم مصر.

في النهاية وبعد اذاعة الحلقة ٢٨ من مسلسل الإختيار، والتي بكيت فيها كما بكيت يوم المعركة، أود أن أشكر المخرج بيتر ميمي على مشهد استشهاد الأسطورة أحمد منسي.

إقرأ أيضا
عبدالله رشدي

كيف كان مقبلا وصدره للعدو يحارب وقتله الخسيس من الظهر لأنه يخشى مواجته، وعندما سقط كان تماما مثل صورة هذا المقال علما للفداء والتضحية وفخرا لجيش مصر وشعبها الذي يضم ١٠٠٠ منسي.

الله يرحمك يا منسي أنت وكل أساطير البرث.

الكاتب

  • أسامة الشاذلي

    كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
61
أحزنني
21
أعجبني
19
أغضبني
1
هاهاها
3
واااو
2
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان