رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
115   مشاهدة  

محمد شرف”نسيم” السعادة الـ”صابر” على الحزن

محمد شرف
  • كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



هل تتذكرون شخصية “نسيم” في فيلم “أسف على الإزعاج” تلك الشخصية المحبطة الحزينة معدومة الأمل صاحبة الأحلام البسيطة، القادرة على تفجير الضحك من أقصى المواقف ألماً، تلك هي شخصية محمد شرف تماماً في الحقيقة، على الرغم من الصخب الذي يصنعه حوله اينما حل وكأنه في قتال مع “التكشيرة” التي يرغب دائماً في هزيمتها.

ظهر للمرة الأولى في مسلسل “ارابيسك” أحد روائع الكاتب الراحل أسامة أنور عكاشة، في دور “سامبو” الشرير، بحكم ملامحه، تلك الجبهة الضيقة التي يحفها زوج ضيق من العيون، وأنف أفطس وفم عريض ذو شفاه رفيعة، ولكن حتى ملامحه تلك انتصر عليها بموهبته العفوية التي صنعت منه نجماً محبوباً لدى الجماهير.

يعتبره الكثيرون من نجوم الظل، ولكن منذ متى والظل يحتمل نجوم مضيئة، ذلك الظل نفسه الذي حوى يوماً نجوماً في قيمة عبدالفتاح القصري وعبدالمنعم إبراهيم، وماري منيب وغيرهم من أساطير الضحك التي لا تتوقف ابداً عن قهر الحزن.

نجوم حقيقية تصنع في دقائق قليلة على الشاشة في صنع ما يعجز عنه نجوم كبار في أفلام ومسلسلات، لكن “القسمة والنصيب” تصر على أن يبقى ترساً صغيراً يدور بدوران التروس الأكبر، بينما ينكسر هذا الترس الصغير إذا حاول إتخاذ دور الأكبر.

نعم لا يصلح شرف لأداء دور البطولة…نعم قد تسأل عن اسمه في الطريق فيجيبك 4 من اصل 10، بينما يتذكر الـ10 بالكامل أدواره، لكنه يظل نجماً موهوباً لا يختلف على موهبته اثنان.

سوف يظل رحالاً طيلة رحلته الفنية مثل شخصية “صابر” التي اداها في فيلم “كباريه” محاولاً توصيل الأمانة حتى يسقط، في الفيلم لم تصل الأمانة، وفي الواقع سقط شرف لفترة صريع المرض، لم يجد بجانبه أحد، ولكنه عاد بإرادة حديدة ليكمل توصيل الأمانة التي لن تضيع منه هذه المرة.

محمد شرف الفنان السكندري الموهوب صاحب الأداء الهاديء غير المفتعل والإبتسامة المبتسرة التي تنم عن حمل داخلي يظهر في العيون التي تشكر ربها على ضيقها حتى لا يلاحظ، لن يصبح نجماً من الصف الأول، لكن ولأن لكل امروء نصيب من اسمه، سيحمل شرف السطوع وحب الجماهير في زمن تقاس مواهبه مادياً، بينما موهبة صاحبنا لا يمكن تقديرها.

تبقى الخلاصة في تجربة شرف الفنية هي : ليس مهماً أن تصل إلى نهاية السلم، ولكن تأكد دائماً من أهمية الدرجة التي وصلت إليها واستمر في ملئها كما يجب.

إقرأ أيضا
قهوة خفاجي في الإسكندرية

رحل شرف ليوجعني غياب يوسف عيد مرة أخرى.. يرحل المضحكون ونبكي نحن

الكاتب

  • محمد شرف أسامة الشاذلي

    كاتب صحفي وروائي مصري، كتب ٧ روايات وشارك في تأسيس عدة مواقع متخصصة معنية بالفن والمنوعات منها السينما وكسرة والمولد والميزان

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان