رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
229   مشاهدة  

مرحاض لثلاثة أشخاص ومكعب نرد وقطع شطرنج.. آثار من العصور الوسطى

شطرنج


استمرت العصور الوسطى الأوروبية ألف عام تقريبًا من 500 إلى 1500 بعد الميلاد، حدثت الكثير من الوقائع خلال هذا الوقت، لكن الكتب التاريخية غالبًا ما تفشل في إعادة ربط الحياة بالماضي بالقدر الذي تفعله القطع الأثرية، فتلك القطع الباقية شرحت لنا كيف كانت الحياة اليومية لأولئك الأشخاص في تلك الحقبة، وكيف قضوا أيامهم، وماذا بقي منهم في عصرنا الحالي، كما سجلت تلك القطع الأثرية التي تعود إلى العصور الوسطى أغرب الأشياء التي صنعوها، مثل ذلك المرحاض الذي يتسع لثلاثة أشخاص!

مرحاض لثلاثة أشخاص

العصور الوسطى

لا يعتبر المرحاض أمرًا نادرًا، ولكن أن تجد مرحاضًا بثلاث فتحات، فهو بالطبع أمرًا نادرًا، في القرن الثاني عشر، منذ حوالي 900 عام، أخذ شخص ما فأسًا، وقام بصنع ثلاثة ثقوب في لوح خشب بلوط كبير، وتم وضع مقعد المرحاض هذا الذي يتسع لثلاثة أشخاص فوق حفرة صخرية بالقرب من نهر، وتمكن الباحثون من تعقب بعض أسماء الأشخاص الذين استخدموا ذلك المرحاض في العصر الحديث، ومن بين الأسماء كانت كاساندرا دي فليتي وزوجها جون، صانع القبعات، وقرر العلماء المغامرون الجلوس على المقعد الذي تم اكتشافه في الثمانينيات، وعلى الرغم من أنهم وجدوا أن الثقوب المحفورة بالفأس مريحة، إلا أن المساحة الشخصية كانت مشكلة، فالثقوب قريبة من بعضها البعض، وتخيل ثلاثة أشخاص يستخدمون الحمام وهم يجلسون كتفًا إلى كتف.

قطع شطرنج لويس

العصور الوسطى

في عام 1831م، تم العثور على قطع من أربع مجموعات شطرنج من العصور الوسطى في جزيرة لويس بأسكتلندا، تم نحت المجموعة من ناب حيوان الفظ أو عجل البحر، واصبحت تعرف باسم “كنز لويس”، مجموعات الشطرنج لم تكن كاملة، حيث لم يتم العثور إلا على خمس قطع فقط، وفي عام 1964م، اشترت شركة عتيقة قطعة صغيرة من تلك المجموعة، وتم تناقل القطعة في عائلة إدنبرة لمدة 55 عامًا، ونُقلت أخيرًا إلى دار المزادات Sotheby’s للتقييم، وتم تحديدها بشكل إيجابي باعتبارها واحدة من القطع الأثرية المفقودة من لويس، وتصل قيمته الحقيقية إلى حوالي مليون جنيه إسترليني.

مكعب نرد بيرغن

العصور الوسطى

في عام 2018م، عثر علماء الآثار في مدينة بيرغن بالنرويج، أثناء التنقيب في منطقة فاجسبانن، على مكعب خشبي من العصور الوسطى، كان كل جانب من جوانب المكعب تحتوي على نقاط، وسرعان ما تم تحديده على أنه حجر نرد، وفي السابق كان العلماء قد عثروا بالفعل على أكثر من 30 نردًا من العصور الوسطى في منطقة بيرغن، لذلك لم يذهل أحد، ولكن ذلك الحجر بالتحديد كان غريبًا، فتلك القطعة الأثرية التي يبلغ عمرها 600 عام، كانت تفتقر إلى الجوانب أرقام 1 و 2، كانت هناك جوانب بها 3 إلى 6 نقاط، ولكن في مكان الأرقام المفقودة كانت هناك 4 و 5 إضافية، ربما استمتع الناس بالمقامرة في لعبة الحظ قديمًا، ولكن هذا الحجر يمنح صاحبه ميزة غير عادلة أبدًا.

 

إقرأ أيضا
دورات الألعاب الأولمبية
المصدر

(1)

الكاتب






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان