رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
501   مشاهدة  

من بدأ الذكورية الراجل ولا الست؟ البيضة ولا الفرخة؟

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


الذكورية تعني  وضع قواعد تتبع كعادات أو قوانين من شأنها جعل السلطة دائمًا للرجل، وعدم إعطاء المرأة حقوقها كاملة والتقليل من شأنها مقابل الذكر.

يتم التعامل مع هذه العادات مع الوقت أنها دين آخر، بل ويتبعها البعض حتى لو كانت ضد الدين و ظالمة مجحفة.

يتعامل المرء مع هذه العادات أنها لا ريب فيها، وتنتابه العصبية القبلية عند مناقشة محتواها وهل هي صالحة للتطور الذي نحاول أن نلحق به وللعدل الذي نحاول تحقيقه أم لا.   خروجها للعمل وفقط!

 وضمن المشكلات التي تواجه النسوية؛  إلصاق الذكورية كلها لتربية المرأة. والحق يقال فالذكورية لا تنسب بالفعل بظلم الرجل فقط للمرأة، ولكن تنسب للمرأة أيضًا التي تقهر امرأة أخرى بشكل مباشر أو غير مباشر عن طريق تربيية ولدها  على الذكورية.

الذكورية ونظرية البيضة والفرخة

 

يتربى الولد أن له الأولوية في التعليم ودخول المدارس الخاصة أو اللغات لأن البنت مصيرها للعريس ويتم تجاهل رغبات الفتيات في تعلم الرياضة أيضًا، فللولد النادي والألعاب الرياضية والتعليم الجيد، وللبنت ما يتبقى من رغبات الأب والأم فيما يريدون أن تصبح عليه عندما تكبر وفقط، وأن الولد لا يرفع قشة من على الأرض لأن الأعمال المنزلية شأن النساء فقط.

ثم يكبر الولد ليصبح شابًا وتتعامل الأم معه أنه طاووس المنطقة.  تبحث الأم عن عروسة لابنها بكل الرغبات التي تريدها، بيضاء وذات حسب ونسب ومال وجمال و…إلخ، وتعلمه أن المشاركة في الأعمال المنزلية لاتليق بالرجال، وربما الكلمة الحلوة أمام الغير للزوجة مرقعة فارغة. 

وعمل الزوجة لا يجلب سوى دمار الأسرة، وحريتها في شم الهواء الطلق لابد له من مئة أذن وأذن وكأن حقوق المرأة العادية في ممارسة عملها والتنزه وممارسة هواية لا يجوز. والرعب الأكبر لو كانت ناجحة بعمل يتسبب في الإدخار، أو نجاح بمنصب ما وتتطور فيه.

من المفضوح المتحرش أم الضحية؟

هذه الأشياء ترعب الأمهات اللاتي يبحثن عن عرائس الصالونات، ومن هنا نسمع آراء الكثير من الرجال حول أن أصل الذكورية وظلم المرأة امرأة أخرى.

ومن الظلم البين إلصاق مشكلة الذكورية بالمرأة وحدها؛ لأننا جميعًا نعاني من أساليب تربية خاطئة تربينا عليها بالصغر، فنحن مسؤولون عن تصرفاتنا تجاه الآخر فور خروجنا للعالم والتعامل معه، ومسؤولون عن تصحيح المفاهيم التي تربينا عليها وتظلم الآخرين.

وعلى الإنسان مراجعة نفسه حول المفاهيم التي تربى عليها، فإن تربى رجلًا على التعامل مع المرأة بدونية عليه أن يراجع نفسه لأن الله خلق له عقلًا مثلنا تمامًا، كما نراجع أنفسنا في كل ما تعلمناه من ، الصغر واكتشفنا أنه لا يناسبنا ولا يتناسب مع تحقيق العدل والسلام والتعامل مع الآخر أيًا كان ولا تتبع كل النساء هذه الطرق الظالمة في التربية من الأساس، كما للأب دور في التربية أيضًا.

إقرأ أيضا

المخبولون في الأرض..هناك من يدافع عن المرأة ويريد اغتصابها

فحجة أن النساء هم من ربوا أولادهم على ظلم المرأة حجة أصبحت سخيفة بلا معنى خاصة مع انفتاح العالم على القراءةعن تعديل السلوك، فكما يهتم المرء بألا يصاب بمرض نفسي، عليه أن يعمل على تطوير نفسه في التعامل مع الناس كافة بشكل يليق بهم دون تفرقة

من المضحك المبكي عندما نحاول حل المشكلات التي تواجه النساء بهذا المجتمع توجيه التهمة لهن جميعًا بالتعميم أنهن السبب في تربية أجيال من الذكور على قهر المرأة، بينما يغضب نفس الرجال عند تعميم الحركات النسوية المتعصبة أن كل الرجال يظلمون المرأة.

الموضوعية هي الحل والحكمة في طرح الأزمة بدلًا من الرجوع لمشكلة البيضة من كانت هنا أولًا أم الفرخة، المهم أن نبحث عن حلول للخروج من الجاهلية لا التحدث عن الأسباب وتوجيه الاتهامات جزافًا.

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان