رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
28   مشاهدة  

مي كساب في “العتاولة” .. عندما تختمر الموهبة

مي كساب
  • كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



تلعب الفنانة مي كسّاب دور شديد الحساسية في مسلسل “العتاولة” في الموسم الرمضاني 2024 .. و”العتاولة” –حتى الآن- هو المسلسل الذي ضمن له الشارع –قبل السوشيال ميديا-  النجاح (بالتلاتة) .. حيث تجتمع شعبية أحمد السقا مع عبقرية الشرير اللذيذ باسم سمرة مع دِقّة ورصانة وبراعة باسم سمرة .. والمسلسل من تأليف هشام هلال، وإخراج أحمد خالد موسى .. والمسلسل قد حقّق نجاحًا على المستويين الشعبي والنقدي وقد تخطّى رمضان حتى الآن ثلثيه أو أكثر قليلًا .. ونتوقّع تصاعد نسب النجاح وشغف المتابعة مع تصاعد الأحداث التي جعل منها هشام هلال وفريق عمل المسلسل كرة من اللهب يمكنها أن تلفت انتباه شرائح كثيرة من الجمهور من ضمنها الجمهور الذي لم يكن ينتوي متابعة المسلسل من بداية الموسم الرمضاني 2024 .

 

والفنانة مي كسّاب كان من نصيبها دور على مستوى عالي من الخصوصية في “العتاولة” .. دور “عائشة” .. وهو دور مُركّب، تمر فيه الشخصية بتحوّلات عنيفة في حياتها، حيث نرى الشخصية في بداياتها تلك المرأة الغيورة على طليقها “نصّار” الذي يلعب دوره النجم أحمد السقا، والتي جعلت من العودة إليه مشروع حياتها وجُل أمانيها وغاياتها .. ثم تدخل عائشة في دائرة انتقام رهيبة ومعقدّة من “حنّة” معشوقة طليقها الجديدة والتي تزوجها رغمًا عن إرادة الجميع، وتلعب الأيام والأقدار ألعابها مع “عائشة” فتكتشف أن ابنها من طليقها “نصّار” ليس ابنها من الأساس، وتدخل في دائرة من الشك والتوتر حتى تعثر على ابنها الحقيقي فيموت إثر حادثة فور العثور عليه وإقناع أبويه عن طريق الخطأ باسترداده واستبداله بطفل كان بجواره في الحضّانة وهو ابن أبويه الحقيقي .. ومن ثَم تشعر “عاشئة” بحالة من جلد الذات، بعد أن تقودها غيرتها في التعاون مع عدو طليقها الأول “عيسى الوزّان” والذي يلعب دوره الفنان الكبير باسم سمرة، فيغلب عليها الحب في النهاية وتدخل في حالة من الضياع الكبير، جسدته “عائشة” أو مي كساب بأداء فوق العادة، ما يجعلنا نلحظ تطور كبير في تلك الموهبة التي جعلت تمشي على مهل لكن بثبات كبير.

صورة الفنانة مي كساب على أفيش العتاولة
صورة الفنانة مي كساب على أفيش العتاولة

استثمرت مي كساب نجاح “جعفر العمدة” الذي فتح لها باب الشعبية، بعد دور “ثريا”، وكان “العتاولة” بالنسبة لها اختبار صعب، حيث لديها مساحات كبيرة من استعراض الأداء التمثيلي أمام الكاميرا ..  ونجحت “كسّاب” بما لا يدع مجالًا للشك في فرض نفسها كموهبة تمثيلية يعتبرها الجمهور رقم درامي لا يمكن تجاهله .. واستدلالًا على ذلك هناك مشهدين رئيسين في “العتاولة” كان بطلتهما “عائشة” .. الأول عندما كانت تشرح لأبيها الفنان الذي يلعب دوي العجوز المتصابي “فوزي”، عندما كانت تشرح له مدى توترها الضغوط التي تعيش فيها بسبب حيرتها في مسألة البحث عن ابنها الحقيقي، والثاني عندما كانت تناجي الله في خلوة شخصية بعد موت ابنها الحقيقي في “ماستر سين” يخبرنا بأننا أمام موهبة قد اختمرت .. موهبة وصلت حد الاحتراف واللمعان .. موهبة اسمها مي كسّاب.

 

إقرأ أيضا
بقايا فئران

الكاتب

  • مي محمد فهمي سلامة

    كاتب صحفي مصري له الكثير من المقالات النوعية، وكتب لعدة صُحف ومواقع إلكترونية مصرية وعربية، ويتمنى لو طُبّقَ عليه قول عمنا فؤاد حدّاد : وان رجعت ف يوم تحاسبني / مهنة الشـاعر أشـدْ حساب / الأصيل فيهــا اسـتفاد الهَـمْ / وانتهى من الزُخْــرُف الكداب / لما شـاف الدم قـــال : الدم / ما افتكـرش التوت ولا العِنّاب !

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان