397   مشاهدة  

نبيل فاروق

نبيل فاروق

في سن العاشرة كان أول لقاء لي بنبيل فاروق مع رواية رقم 10 من سلسلة رجل المستحيل بعنوان المال الملعون..

ابتعت الرواية صغيرة الحجم ولم أكن أعلم أن هناك سلسلة اسمها رجل المستحيل، عشت مع أحداثها بتماهي تام، حتى أني حزنت حينما أنتهت، ولا زلت أدكر الكلمة المكتوبة في الغلاف الخلفي أن روايات مصرية للجيب ألذ من السينما والتلفزيون، بل ألذ من الطعام نفسه، فعلا كانت ألذ من الطعام نفسه..

ابتعت كل الأعداد التي فاتتني ومعها، سلسة ملف المستقبل، وأعداد كوكتيل 2000، والتي أصبحت المفضلة لي بعد ذلك، فعالم القصص القصيرة والروايات البعيدة عن المغامرات هو الأحب لنفسي..

جعلتني تلك الكتيبات أفتش عن كبار الكتاب، وعن الأفلام التي تذكر في بعض القصص، ومع الوقت والزمن وتراكم خبرات القراءة قل شغفي بالسلاسل جميعا، ولم تعد كما كانت تشبع ذائقتي إلا أنها كانت المكون الأساسي لثقافتي فيما بعد..

ظل حلم أن أقابل نبيل فاروق حلما بعيدا، حتى ألتقيته في عام 2005  في إحدى الورش الخاصة بالكتابة الدرامية، ووجدت رجلا بسيطا بشوشا، بلا تعالي أو شعور بالعظمة، وكان له الحق لو شعر بالغرور، فكتبه توزيعها كان ينافس توزيه جريدة الأهرام في ذلك الوقت..

منذ ذلك الحين وعلاقتنا قوية، وعلى تواصل بشكل دائم، حتى أنه طلب مني أن أقوم بعمل ورشة لكتابة الجزء الثاني من حلقات من الجاني، والتي لم يتم انتاجها، مع وضع اسم كل شخص على الحلقة التي كتبها، فهو أبدا لم ينسب لنفسه كلمة لم يكتبها..

طالما هاجمت بعض كتابته، وخاصة شخصية أدهم صبري، لكنه أبدا لم يغضب بل كان متفهما جدا لرأيي، حتى رأيي فيما كتبه بوجه عام وأنه روج لفكرة الأدب النظيف، لم تثر ضيقه، بل اعتبر هذا الخلاف صحي وطبيعي، ولا يوجد اتفاق دائم على رأي..

في عام 2018 قابلته صدفه في معرض الكتاب القديم في مدينة نصر، واستوقف أحد المراهقين، قائلا له (شكلك حد معروف بتكب) كدت أن أهجم على الشاب فمن لا يعرف نبيل فاروق، ولكنه أشار لي بالصمت، وقال للشاب (أنا مش بكتب ده واحد تاني شبهي) ونظر إلي وقتها (أنتم عارفني دول مايعرفونيش الجيل اختلف، وبلاش تتعصبي، لازم تراعي فرق الزمن) ولم يعتبر عدم تعرف الشاب عليه وعلى كتباته بالشيء السيء أو الظلم له، بل هو اختلاف أجيال ووسائط ..

الكلام عنه كثير ويطول إلا أن أهم ما فعله نبيل فاروق أنه جعل جيل كامل يتابع القراءة بشغف بدون وصاية على ذائقته، أو آراءه، وتحمل أي نقد سلبي بصدر رحب فكان يعتبر الاختلاف شيء صحي ولابد منه..

إقرأ أيضا

اليوم مع إلان خبر وفاته، جزءا كبيرا من مراهقتنا وشبابنا قد اختفى، وتلون بلون الموت، الموت ذلك الطائر الخفي الذي ينتقي فريسته بمهارة ليخلق بها بعيدا، ويذكرنا كل مرة أن مايبقى منا هو الفعل الجيد أو السيء..

رحم الله نبيل فاروق، ورحم الله طفولتنا وبهجتنا التي كنا نعيشها ببراءة مع كتبه، بدون نقد، أو تنظير ..

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان