تقرأ الآن
هل كان الفضائيون خلف اختفاء فريدريك فالنتيش وطائرته من سماء أستراليا؟

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
812   مشاهدة  

هل كان الفضائيون خلف اختفاء فريدريك فالنتيش وطائرته من سماء أستراليا؟

الفضائيون
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


في عام 1978 أختفى الطيار الشاب فريدريك فالنتيش مع طائرته من سماء مضيق باس في أستراليا بعد محادثة غريبة مع برج مراقبة الحركة الجوية بملبورن وحتى يومنا هذا لم يجد أي أحد فريدريك أو طائرته، فماذا حدث يوم 21 أكتوبر عام 1978؟ أكان الفضائيون السبب أم قلة الخبرة؟

دعنا نعرف أولا من هو فريدريك فالنتيش الذي ولد في التاسع من يونيو عام 1958 في ميلبورن أستراليا، كان فريدريك مهووس بالطيران لذلك قدم ليكون طيارا في القوات الجوية الملكية الأسترالية لكنه رفض في المرتين لعدم حصوله على المؤهلات العلمية المطلوبة ولذلك اتجه للطيران المدني وقدم في هيئة التدريب الجوية لكنه لم يكن أفضل الطلاب حيث فشل في تخطي اختبار الحصول على رخصة الطيران 5 مرات بجانب فشله في تخطي جميع الاختبارات مرتين، كان فريدريك مهووس بالفضائيين والأجسام الطائرة المجهولة كذلك وأن يهاجمه الفضائيون كان أحدى أكبر مخاوفه.

فريدريك فالنتيش

يوم 21 أكتوبر عام 1978 كان من المفروض أن يطير فريدرك من مطار ميلبورن إلى جزيرة كينج أيلاند ويرجع بعدها إلى مطار ميلبورن مجددًا كجزء من تدريبه، ترك فريدريك مطار ميلبورن الساعة 6:19 مساءًا. كانت هذه الرحلة رحلة قصيرة فمسافتها كانت 232 كيلومتر فقط. كان من المفترض أن يذهب فريدريك في أقل ساعة ويعود في أقل ساعة حيث أنه كان يطير بسرعة 257 كيلومتر في الساعة. كان الجو يشجع على الطيران ولم يكن هناك أي مشكلة.

في السابعة مساءًا قام فريدريك بالاتصال ببرج مراقبة الحركة الجوية بملبورن ليسأل إذا كان هناك أي طائرة أخرى تطير في المنطقة الذي يطير فيها فريدريك وكانت الإجابة لا مما كانت إجابة غير متوقعة لأنه كان يرى شيئًا أخر في السماء طائرًا مثله، وكان هذا ما أخبر به فريدريك من كان يتحدث معه وعندما طلب منه أن يصف ذلك الشيء قال إنه لديه على الأقل 4 أنوار ونور خامس لونه أخضر لكنه لا يستطيع تمييز شكله بسبب سرعته.

طبقًا لفريدريك فإن هذا الجسم الطائر كان يختفي فقط ليرجع ويصطدم بطائرة فريدريك، بعد دقائق بدأ فريدريك بالشكوى أن محركه لم يعد يعمل بصورة طبيعية قبل أن يقول كلماته الأخيرة “أنها ليست طائرة”، بعدها كان هناك صوت واضح لاحتكاك معادن ببعضها البعض ثم 17 ثانية من السكوت التام قبل أن ينقطع الاتصال ويختفي فريدريك وطائرته للأبد.

في نفس الليلة قال العديد من سكان جزيرة كينج آيلاند أنهم رأوا جسما طائرا في السماء أيضًا وكان وصفهم له مطابق لوصف فريدريك بالرغم من إنهم لم يسمعوا عن حادثة فريدريك حينها.

العاملون ببرج مراقبة الحركة الجوية بملبورن ظنوا أن فريدريك قام بحادثة ولذلك بدأ بحث جوي وبحري عنه وعن طائرته لكنهم لم يجدوا أي شيء، لم يعرف أي أحد حتى ما حدث وكيف أختفى فريدريك أو الطائرة لكنهم افترضوا أن الحادثة قتلت فريدريك وأغلق التحقيق على ذلك. بعدها بخمس سنوات وجد أحدهم محرك طائرة وتم التأكد أن هذا النوع من المحركات يتم استخدامه في نوع الطائرات التي كان يطير به فريدريك في أحدها تلك الليلة وليس هذا فقط بل أن هذا المحرك هو لطائرة تقع نطاق أرقام مسلسلة محددة منهم الرقم المسلسل لطائرة فريدريك لكن لم يمكن التأكد 100% أن هذا هو محرك طائرة فريدريك.

لا يعرف أحد ماذا حدث لفريدريك لكن يحب الناس التخمين وفي هذه الحادثة ينقسم الناس إلى فريقين؛ المؤمنون بوجود فضائيين وغير المؤمنين.

الفريق الأول يخمن أن من قام بخطف فريدريك هم الفضائيون ويستشهدون بوصفه للجسم الطائر ووصف سكان كينج أيلاند كما أن هناك شهادة غريبة من أحد الفلاحين حيث قال أنه في اليوم التالي لإختفاء فريدريك رأي جسم طائر مجهول يحوم حول مزرعته وعلى أحدى جوانب ذلك الشيء كانت طائرة فريدريك عالقة كأن هذا الجسم الطائر هو مغناطيس كبير.

إقرأ أيضا
محمد صلاح أسطورة الكرة المصرية

الفضائيون
أحدى الصور التي ستشهد بها المؤمنون بوجود الفضائيين

بينما يخمن غير المؤمنين بوجود الفضائيين أن ما حدث لفريدريك كان بسبب أنه طيار ضعيف ولقلة خبرته تسبب في ما يدعى بالـ”دوامة المميتة” التي أدت إلى حادثة أودت بحياته.

للأسف تحول اختفاء فريدريك لمعركة بين الفريقين متناسين تمامًا أن هناك عائلة وأصدقاء فقدوا أحدى أحبابهم.

الكاتب

  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
2
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان