رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
122   مشاهدة  

هل نادية الجندي نجمة الجماهير شريرة فعلاً ؟

نادية الجندي
  • حاصل على درجة الدكتوراه ومهتم بالفنون بشكل عام والبحث في التاريخ وصدرت له العديد من الكتب

    كاتب نجم جديد


رغبت نادية الجندي نجمة الجماهير في البقاء على ساحة التريند لم تنتهي أو تفقد الأمل يومًا ما، والحقيقة لم أكن يومًا من جمهور نادية الجندي، ولكنها كانت ممثلة جماهيرية بشدة، كانت نجمة مهمة في القرن الماضي، كانت التذاكر تقطع من أجلها ويمثل معها أكثر ممثلين موهبة، فعندما تشاهد فيلمًا إلى نادية الجندي ستجد بجوارها عبدالله غيث وفريد شوقي وفاروق الفيشاوي ومحمود حميدة، عندما تشاهد أي فيلم لنادية الجندي ستجد ممثلين يستحقون المشاهدة وذلك عنصر من عناصر نجاح نادية الجندي.

نادية لم تقدم أداء تمثيليًا مشرفًا إلا في حالات مثل فيلم الرغبة، وهي تمتلك أدوات الممثل ولكن لا تسلم قدراتها التمثيلية بشكل كامل إلى المخرج، دائما ما تظهر شخصية نادية الجندي فى أعمالها، تشعر من اللحظة الأولى أنها شريرة، فهي لم تكن يومًا طيبة في دورٍ ما أو حدثٍ ما، حتى عندما قدمت دور طيبة في بداية أي عمل لابد أن تنتهي شريرة و منتصرة في نهاية العمل، بالإضافة إلى قصة زواجها من عماد حمدي، حيث يرى الجميع حكاية البنت الصغيرة التي تتزوج ممثل كبير حتى ينتج لها عدد من الأفلام ثم تتركه ليعيش باقية حياته فقيرًا مريضًا، وقد أنجبت منه ابنها الوحيد هشام.

تصدرت خلال الفترة الماضية التريند بسبب العديد من الإطلالات الشبابية، وتثير الجدل حول عمرها الحقيقي، ويستغرب رواد السوشيال ميديا دائمًا من آخر ظهور لنادية الجندي لأنها تستخدم العديد من الفلاتر والبرامج حتى تظهر أصغر سنًا، ولا تقتنع نادية الجندي أن دورها كفتاة جميلة قد انتهى وعليها أن تقدم أدوارًا أكثر صدقًا وقربًا من مرحلتها العمرية، وقد شاهدت مسلسلها الأخير ملكة في المنفى و الحقيقة أن وفاء عامر قدمت نفس الدور قبلها بعام وكانت أكثر جودة من نادية الجندي، لأن نادية الجندي مازالت تمثل دور نادية الجندي حتى في الأعمال التاريخية.

الكثير لا يعرف أن نادية الجندي كانت ستقوم بدور إنعام سالوسة في فيلم الحرب العالمية الثالثة وأن الدور مكتوب في الحقيقة إلى نادية الجندي وأعتقد أن دور سيحقق نجاح مضاعف لو قدمته نادية الجندي، لأنها لن تجيد تقديم الشر عبر تاريخها الفني، ولكن نادية انسحبت خوفًا من مساحة الدور، نادية الجندي دائمًا ما كانت تتشاجر وتتصارع على مساحة الدور ومكانها على الأفيش مما افقدها العديد من الأعمال الجيدة والممثلين الرائعين ، فقد رفضت أن يقدم نور الشريف دورًا في فيلم الباطنية لأن وجهه بريء وقالت تحديدًا نور صاحب وجه طفولي، وكما تشاجرت مع عادل إمام ولم تعمل معه مرة أخرى بعد فيلم خمسة باب أحد الأفلام التي لم تنجح، مع أن المنتج حينها كان يراهن على نادية الجندي وعادل إمام أن يكون الفيلم تاريخي في الإيرادات ولكنه لم يحقق شيئًا إلا الأداء الفريد والرائع الفنان فؤاد المهندس.

إقرأ أيضا
اسماعيل ياسين

نرجع إلى السؤال هل نادية الجندي شريرة فعلاً؟ الاجابة بالطبع لا، فهي ممثلة تمتلك الحضور والقدرة على تقديم عمل متماسك ولكنها ممثلة ضعيفة جدًا، ولكنها تنجح في العديد من الأدوار الشريرة ولذلك عليها تقديم أدوار الجدة الشريرة بدلاً من الفتاة الشريرة التي مازالت ترغب في تقديمها، بالتأكيد بعد كل تلك السنوات قد تكون تعلمت التمثيل.

الكاتب

  • محمد التهامي

    حاصل على درجة الدكتوراه ومهتم بالفنون بشكل عام والبحث في التاريخ وصدرت له العديد من الكتب

    كاتب نجم جديد


ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
1
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

google code */?>

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان