رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬285   مشاهدة  

“كوما وايدي” حدوتة الزمان التي حافظت على اللغة النوبية من الاندثار

  • صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


يمتلك أهل النوبة الذين عاشوا على ضفاف النيل قبيل تعرضهم للتهجير عدة مرات لغة واسعة وشاملة وعريقة ليست كأي لغة في العالم فهي تعود للتاريخ مثل أصولهم التي تعود إلى مملكة كوش والأسرة الفرعونية الـ25 وخوفًا على هذه اللغة العظيمة من الاندثار  أطلقت الفتاة النوبية حفصة أمبركاب خلال الفترة الماضية مبادرة بعنوان “كوما وايدي” بحثت فيها عن كلمات باللغة النوبية من خلال سينما الموبايل والحكاية مع من يتحدثون اللغة الأصلية.

 

اللغة النوبية ليست شفاهية فحسب 

 

تقول حفصة امبركاب لـ”الميزان”:” إن الدارج عن اللغة النوبية انها  لغة شفاهية منطوقة ليس لها حروف تكتب والشائع أنها لغة غير مكتوبة بالمرة  وهو خطأ كبير حيث أن اللغة النوبية لها حروفها التي تكتب بها وهذا ما أكده الكاتب مصطفى خليل كبارة في كتابه “اللغة النوبية كيف نكتبها ” بجانب بعض المخطوطات التي عثر عليها خارج مصر والتي يعتقد لأول وهلة أنها مكتوبة بحروف لاتينية  أو قبطية لكن بعد دراستها ومطابقتها للغتين يتبين أن هناك اختلاف بين تلك المخطوطات وبين اللاتيني والقبطي فما كان مدونًا فيها ليس إلا حروف اللغة النوبية وهي تشبه إلى حد كبير اللغتين القبطية واللاتينية لكن محاولة كتابة اللغة النوبية وتحويلها من منطوقة إلى مكتوبة بحروف عربية و إنجليزية هي من باب المحافظة عليها من الاندثار.

 

النوبة

 

النوبي الفاديكي والنوبي الكنزي 

 

تسرد مؤلفة كتيب ” كوما وايدي”:”مع تغير الأوضاع واختلاف الزمان والمكان أصبح الشخص النوبي يستخدم لغات أخرى بجانب اللغة النوبية أو عدم استخدامها أحيانًا خاصة من قبل النوبيون الذين هاجروا إلى محافظات ومدن  شمال مصر كالسويس والإسماعيلية والقاهرة والاسكندرية فجميعهم لا يستخدم اللغة النوبية إلا إذا كانوا في تجمعات مع بعضهم فالمعروف عن المجتمع النوبي قبل التهجير أنه كان يمتلك لغة واحدة وعادات وتقاليد واحدة أيضًا لكن ما حدث بعد التهجير اختلف عما قبله من تفرقة في أشياء جوهرية على الرغم من أن الخلاف بين النوبي الفاديكي والنوبي الكنزي من حيث النطق لكنه خلاف بسيط على سبيل المثال في الارقام مثال” يطلق  النوبي الكنزي “وير” على الرقم 1 أما النوبي الفاديكي يقول “ويرا” وهناك بعض المصطلحات تختلف في نطقها كليًا مثل كلمة الضيف التي ينطقها الكنزيون ” اشبارتيه” إنما الفاديكيون ينطقونها “اسكيبتيه”.

 

جمع اللغة من الحكاية 

 

أما النوبيون الذين لا يعرفون اللغة العربية تقول حفصة:”لم يعش منهم سوى عدد بسيط وجميعهم كبار السن والبعض الآخر يتحدث اللغة العربية كأي ناطق غير عربي لها حيث ينطقها بصعوبة أو بالمعنى الدارج “عربي مكسّر” وفكرة كتيب “كوما وايدي” بدأت في شهر  يوليو 2019 بعد حضوري ورشات تدريبية بهدف التوثيق وصناعة الأفلام الوثائقية بإمكانات بسيطة ككاميرا الموبايل حيث تزامنت هذه الورشات مع مشروع تخرجي المشابه لنفس الفكرة وهي التوثيق لفن “الكف النوبي” وهو فن مازال يحتفظ به من5 قرى النوبة فقط إحداهما قريتي فبدأت التسجيل مع بعض سكان قريتي وباقي القرى وساعدني في ذلك معرفتي الجيدة جدًا باللغة النوبية فتحدثي بالنوبية سهل عملية جمع وتوصف صاحبة مبادرة وكتيب ” كوما وايدي ” فكرة جمع المعلومات و التحدث باللغة النوبية الأصلية من المتحدثين الأصليون كانت مريحة لهم وادخلتنا معًا في الحواديت والقصص ومن هنا بدأنا الوقوف على بعض المصطلحات التي لم افهمها من بين الكلام فعلى الرغم من معرفتي باللغة النوبية إلا أنها واسعة وغنية بالمصطلحات التي يمكن خلالها توقف الحديث للسؤال عما تعنيه فأكتشفت ان هناك العديد من الكلمات النوبية ليست دارجة بين اغلب النوبيين بالاضافة إلى المصطلحات التي تعرب فاللغة العربية تؤثر على النوبية بشكل من الأشكال ليخرج مصطلحًا ما بين العربي والنوبي بعكس ما حدث أثناء حرب أكتوبر 1973 وما يعرف بالشفرة النوبية حيث تم اختيار الأشخاص المتحدثين باللغة النوبية بشكل كامل لم يدخل فيها تعريبًا او اضافات أخرى.

 

 

 

قاموس “كوما وايدي”

 

كما أن  فكرة البدء في عمل قاموس شامل للغة النوبية بجميع مصطلحاتها وتوثيقها تأثرت بشكل كبير بما هي محكي والدخول في تفاصيل اللغة الدقيقة هي المعبر الأهم الذي ساعد في وجود قاموس “كوما وايدي” والذي يحمل اسم نوبي مشابه للفكرة فكلمة “كوما” تعني حدوتة أما “وايدي” فتعني الزمان ليكون الاسم “حدوتة الزمان” فالحكاية هنا دورها هام جدًا في جمع المصطلحات فالحديث عن أكلة قديمة في النوبة القديمة أو أي شئ يخص المنزل او الشارع واتعمد هنا الحديث دون قيود عن أي شئ وكل شئ فهناك من يحكي عن أحداث طفولته وذكرياته و أخر يتحدث عن شكل النوبة القديمة وما حدث بعد بناء الخزان وما حكي له قبل بنائه عن النوبة القديمة.

 

إقرأ أيضا
محمد حسنين هيكل

 

الباحث الذي لا يبحث عن الحكاية 

 

لا تحتاج القصة أو الحكاية التي يتم جمعها من أشخاص عاديون بعيدًا عن صخب الميديا والكاميرات التي تحتاج إلى الكلمات المنمقة وغيرها فالشخص العادي يملك الحدوتة ويحكي ما رأه بعينه وهذه الطريقة من وجهة نظري أفضل من الطريقة المعتادة من قبل الباحثين الذين يعتمدون على الكتب الأكاديمية هنا اتحدث عن الفارق بين المعلومة المكتوبة فقط وبين المعلومة المرئية والمسموعة قبل توثيقها فمن الوارد التشكيك في المعلومة الموجودة في الكتاب بحكم أنها تتأثر بسلطة كاتبه فهو يريد توصيل ما يريده بعكس الشاهد الأصلي الذي يقص الرواية ويتحدث في تفاصيل يمكننا جمع ما تناثر من اللغة والتاريخ من خلاله مباشرة أو على الأقل من خلال ما حكاه لأبنائه وأحفاده بشغف وهذه الناحية هي التي يفضلها الأبناء والأحفاد حسبما قالت حفصة.

 

النوبة
وجه من النوبة

 

واختتمت حفصة امبركاب حديثها للميزان قائلة:”يستطيع  المتحدث باللغة العربية والإنجليزية أن يلجأ لقاموس “كوما وايدي” وقد صدر الأن الكتيب الأول الذي يحمل 230 كلمة نوبية مترجمة بالإنجليزية والعربية ومدون مع الكلمات طريقة نطقها للتسهيل على القارئ وهي في الغالب كلمات أساسية وأفعال وعلى الرغم من قلة الكلمات مقارنة بلغة قومية عريقة كاللغة النوبية إلا انها كبداية يمكننا من خلال قياس الأثر المجتمعي على الكتيب حتى يتم إصدار نسخ أخرى من “كوما وايدي”.

 

الكاتب

  • أحمد الأمير

    صحافي مصري شاب مهتم بالتحقيقات الإنسانية و الاجتماعية و السياسية عمل في مواقع صحافية محلية و دولية عدّة

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
7
أحزنني
0
أعجبني
6
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان