الشيوعية

حسه عدالة المظلومين ..كيف رأى فؤاد حداد الإنسانية في الدين والشيوعية؟

” أنا مصري من أصل شامي لا يغتفر احتشامي..هينطلق من حيشاني صوت الجموع المفرَد” وهكذا…