رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬214   مشاهدة  

آخر مقالات عبدالله النديم “شكر عملاء الإنجليز وختم ببيتين من الشعر للمصريين”

آخر مقالات عبدالله النديم
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

كانت آخر مقالات عبدالله النديم في مجلة الأستاذ مفعمة بالمشاعر، فهو قد استراح من النفي لكنه ما لبث أن عاد له، وكما تعرضت مجلة التنكيت والتبكيت للغلق، كان مصير مجلة الأستاذ غير مختلف.

تاريخ مجلة الأستاذ

غلاف العدد الأول من مجلة الأستاذ
غلاف العدد الأول من مجلة الأستاذ

عفا الخديوي عباس حلمي الثاني عن عبدالله النديم بعد فشل الثورة العرابية ووفاة الخديوي توفيق، ولما عاد إلى مصر قرر الدفاع عن الخديوي والدخول إلى الميدان السياسي عبر مجلة الأستاذ، فدافع عن الحركة الوطنية وهاجم الاحتلال الإنجليزي، لكن رغم كتابته في الأغراض السياسية لكنه اختص الجزء الأكبر من نشاطه في هذه الصحيفة للإصلاح الاجتماعي والتربية والتعليم والدفاع عن الشرق.

عباس حلمي الثاني
عباس حلمي الثاني

ظهر العدد الأول من مجلة الأستاذ في أغسطس عام 1892 م، ويشير نجيب توفيق في كتابه «عبدالله النديم .. خطيب الثورة العرابية» إلى أن الجرائد المشهورة في ذلك جرائد لها 3 اتجاهات منها ما يسالم الاحتلال الإنجليزي، ومنها ما يؤيد الحركة الوطنية واتصالها مع السياسة الفرنسية، ومنها من يؤيد الحركة الوطنية بارتباطها مع الدولة العثمانية.

اقرأ أيضًا 
صدق أو لا تصدق : أحفاد أحمد عرابي .. مصري وسوداني وسيريلانكي

أما مجلة الأستاذ فكانت سياستها التحريرية مصر للمصريين لا لتركيا ولا الأوروبيين، وناصر الحركة الوطنية والالتفاف حول الخديوي ودعا الذين غلبهم الخوف أن يظهروا من مكانهم ويتصلوا بالجمهور.

عبدالله النديم
عبدالله النديم

لقيت مجلة الأستاذ اقبالاً منقطع النظير وتجلى هذا الإقبال في كثرة عدد المشتركين فبلغ عددهم في العاصمة وحدها 860 مشتركًا و1780 مشتركًا في الخارج، وكان العدد الواحد يطبع 2840 نسخة، وهذا العدد يدل على رواج الصحيفة بعدما امتلئت بالأزجال والمناظرات والمقالات الطويلة والبحوث العميقة والدراسات الدقيقة.

آخر مقالات عبدالله النديم

ص 1 من آخر مقالات عبدالله النديم
ص 1 من آخر مقالات عبدالله النديم

ظهر العدد الأخير من مجلة الأستاذ في 13 يونيو عام 1893 وفي آخر مقالات عبدالله النديم ودع الجمهور بمقال عنوانه “تحية وسلام” شكر فيه القراء لعنايتهم به وإقبالهم على المجلة، وذكر أنه صمد لطائفة التهم التي وجهت إليه ومنها التعصب الديني وأنه محرر ثوري، وشكر للصحف التي دافعت عنه ضد هذه التهم كجريدة المؤيد والأهرام وبعض الصحف الأجنبية.

ص 2 من آخر مقالات عبد الله النديم
ص 2 من آخر مقالات عبد الله النديم

ووجه خلال هذا المقال الثناء للخديوي عباس حلمي الثاني لأنه أصدر العفو عنه ومنحه الحياة في مصر، وشكر جميع المصريين الذين تأثرت نفوسهم وأشفقوا على الجريدة، وقال «كنت أود لو دامت لي صحتي فأقوم على خدمتي ولكني أصبت بضعف فيها وأشار عليّ جميع الأطباء بتغيير الهواء خارج القطر المصري حتى يقوى ضعيفكم ويشفي مريضكم فيعود لخدمة وطنه وأهله»

إقرأ أيضا
لو لم أكن مصريًا

ص 3 من آخر مقالات عبدالله النديم
ص 3 من آخر مقالات عبدالله النديم

ولم ينسى آخر مقالات عبدالله النديم أن يوجه الشكر إلى الصحف العميلة التي توالي الاحتلال الإنجليزي حيث قال في خطابه إلى جريدة المقطم «أخص إخواني المحررين بشكل جميل وثناء طيب على خدمتهم هذا الوطن العزيز، حتى جريدة المقطم فإنها خدمت الأفكار بمضادتها الجرائد المصرية وأفادت الوطنيين فوائد لم يجدوها في غيرها غير أني أرجو أن يكف محرروها عما كان من التعصب لذواتهم».

ص 4 من آخر مقالات عبدالله النديم
ص 4 من آخر مقالات عبدالله النديم

ونظم عبدالله النديم بيتين من الشعر قال فيهما
أودعكم والله يعلم أنني * أحب لقاكم والخلود إليكم
وما عن قِليّ كان الرحيل وإنما * دواعٍ تبدت فالسلام عليكم

ص 5 من آخر مقالات عبدالله النديم
ص 5 من آخر مقالات عبدالله النديم

بعد النفي ألح النديم في رغبته في العودة إلى مصر، ووافق الخديوي عباس حلمي على مرافقته له وهو عائد من تركيا إلى مصر على الباخرة، ولكن الدسائس جعلت السلطان يأمر بحجز الباخرة في مضيق الدردنيل وإنزال النديم منها، غير أنه عاد فرضي عنه، و إن لم يسمح له بالعودة إلى مصر، أصيب بمرض في الصدر وهو في تركيا وتوفي في 11 أكتوبر 1896.

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان