تقرأ الآن
آداب تناول الطعام في الإسلام بعيدًا عن ما هو مشهور بحديث كل بيمينك ؟

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
78   مشاهدة  

آداب تناول الطعام في الإسلام بعيدًا عن ما هو مشهور بحديث كل بيمينك ؟

تحدث القرآن الكريم عن آداب تناول الطعام في الإسلام العديد من الآيات منها قوله تعالى في الآية 172 من سورة البقرة : “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُلُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُواْ لِلّهِ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ”، والتأمل في أدب الأكل يشير إلى أن المسلمين لم يكونوا متأخرين في موضوع الإتيكيت في تناول الطعام.

آداب تناول الطعام من مفهوم نبوي

حديث كل بيمينك
حديث كل بيمينك

عندما نتناول الطعام والشراب فإن أسوتنا في ذلك هو رسولنا صلى الله عليه وسلم الذي قال المولى عز وجل عنه : “لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً” [ الأحزاب21] فهو صلى الله عليه وسلم أسوتنا في كل شيء.

كان النبي صلى الله عليه وسلم يتناول طعامه على الأرض، فلم يكن يتخذ مائدة يأكل عليها، ولم يكن يتكئ أثناء طعامه ، فقد روى البخاري عنه أنه قال : “إني لا آكلُ متَّكِئًا”، أي لم يعتمد على الوسادة في جلوسه، ولم يكن كذلك يأكل منبطحاً؛ أي غير مستلقي على بطنه أو وجهه.

اقرأ أيضًا 
دلائل الخيرات في الصلاة النبي “هل شبهة وصف الرسول بأسماء الله صحيحة ؟”

كما أن نبينا صلى الله عليه وسلم كان يشرب بيمينه، وإن كان المشروب ماء كان يشربه على ثلاث دفعات، مع أخذ نفس بين كل دفعة ماء، ومن الآداب التي حثّ عليها في الشرب أن يكون ساقي القوم آخرهم شرباً.

رسمة تلخص آداب الطعام
رسمة تلخص آداب الطعام

ومن آداب تناول الطعام في الإسلام عدم الأكل بالطرقات وفي الشوارع وعدم الشرب واقفاً، ومن السنة التسمية في أول الطعام وحمد الله في آخره ليستشعر المرء قدرة الله سبحانه وتعالى أن رزقه هذا الطعام دون حول منه ولا قوة فقد جاء عن السيدة عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا أكل أحدكم طعامًا فليقل: بسم الله ، فإن نسي في أوله فليقل: بسم الله على أوله وآخره”.

إقرأ أيضا
لا يعرفه الدارسون

ومن الإتيكيت النبوي عدم التقليل من قيمة الطعام ولو كان “خلاً ” فعن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : نعم الأدم، أو، الإدام الخل، فعن أم سعيد رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: اللهم بارك في الخل فإنه كان إدام الأنبياء قبلي ولم يفتقر بيت فيه خل. رواه ابن ماجة.

وكان من هدي النبي إذا أكل طعاماً حمد الله عز وجل فجاء عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : “من أكل طعامًا فقال: الحمد لله الذي أطعمني هذا من غير حول مني ولا قوة، غفر الله له ما تقدم من ذنبه”، وكان إذا أكل عند قوم لم يخرج حتى يدعو لهم قائلاً “أفطر عندكم الصائمون ، وأكل طعامكم الأبرار، وَصَلَّتْ عليكم الملائكة”.

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2020, كافه الحقوق محفوظة

اعلى الصفحه
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان