رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
190   مشاهدة  

أعياد الميلاد والكريسماس.. لم تكن الاحتفالات بهذا الشكل دائمًا

عيد الميلاد المجيد والكريسماس

Share

ننتظر عيد الميلاد المجيد من العام للعام بفارغ الصبر، ولا فارق بين مسلم ومسيحي في ذلك، فاحتفالات الكريسماس تجمعنا، حيث تضاء الشوارع بالأنوار والزينة، ونشتري العائلات شجر الكريسماس ويتجمعون حولها وهم يقومون بتزينها، كذلك تُمد الموائد الشهية وتتجمع حولها العائلة، ثم تأتي لحظة تبادل الهدايا التي ينتظرها الجميع بفارغ الصبر، وقد يعتقد البعض أن احتفالات أعياد الميلاد والكريسماس ثابتة بنفس المنوال منذ القدم، وأننا أخذنا تلك العادات من السابقون، ولكن هذا غير صحيح، فقد كانت احتفالات عيد الميلاد المجيد مختلفة تمامًا منذ مائة عام عما هي عليه حاليًا.

  • موائد الطعام

كان الناس قديمًا يأكلون أشياء غريبة، خاصة الطبقات المخملية والأغنياء، حيث كانت الموائد تُمد على قلب ثور، أو رأس خنزير، أو يذبحون طاووس، وكان النبيذ جزء ولا يتجزأ من المائدة، أما بقية الأطباق الجانبية فهي ليست ذات قيمة، والمهم هو نوع اللحوم الذي يتم وضعه على المائدة.

ومع بدايات القرن التاسع عشر انتشرت موضة الديك الرومي، وكان هناك طلب كبير للغاية عليه، ورغم تكلفته الباهظة إلا أنهم لا يتخلون عنه، حيث قد يصل سعره في بعض الأحيان لما يعادل أجرة عامل لمدة أسبوع كامل، والفقراء الذين لا يتحملون تكلفته، كانوا يستبدلونه بحمام أو دجاج.

  • الزينة المستخدمة في أعياد الميلاد

قديمًا كانوا يستخدمون النباتات الطبيعية ويفضلونها، وكانت مهمة الأطفال أن يجمعوا تلك النباتات من الحقول، أو يذهبون لشرائها من الأسواق، ومن أشهر النباتات التي يتم شرائها لعيد الميلاد هي نبات اللبلاب ونبات إكليل الجبل.

  • أشجار الكريسماس

من أجمل المشاهد في احتفالات عيد الميلاد المجيد، هو مشهد شجرة الكريسماس المميز، بزينتها الرائعة وألوانها وأضوائها الخلابة، ولكن ذلك المشهد لم يكن بهذا الجمال دائمًا، فقديمًا كان يتم استخدام أشجار حقيقية، ويتم تزينها بقناديل وشموع حقيقية، وتكون محاطة بفوانيس زجاجية لمنع نشوب حرائق، وكانت تُعد خطيرة للغاية بالطبع، بالإضافة إلى أنها كانت تظهر بشكل مرعب أكثر منه جمالي.

  • تقديم هدايا غريبة

كان الرجال يقضون أوقاتهم على الجبهات الحربية، وذلك بسبب تعدد الحروب قديمًا، فكانت الهدايا التي يتم تقديمها لهم يُراعى أن تكون ذات فائدة على الجبهة، مثل الجوارب الثقيلة الصوفية، والأحذية الجلدية السميكة، وشفرات الحلاقة الحادة، وأكثر الهدايا المحببة لهم، كانت علب السجائر.

  • سانتا كلوز “بابا نويل”

عيد الميلاد المجيد والكريسماس
بابا نويل

من منا لا يحب ذلك العجوز الأشيب، الذي يُعتبر أحد علامات عيد الميلاد، ويحبه الأطفال كثيرًا وينتظرون هداياه، ولكنه قديمًا لم يكن بهذا الشكل المحبب لنا، فقد كان مخيفًا ومرعبًا، لدرجة أن الأطفال كانوا يتمنون ألا يحضر الهدايا بنفسه، والأفضل أن لا يأتي على الإطلاق.

  • أعياد الميلاد عند الرجال

ذكرنا أن معظم الرجال كانوا يبقون على جبهات القتال والحروب، لذا لم يملكوا رفاهية الاحتفال بأعياد الميلاد بحرية، كانوا يتناولون عشاء الميلاد في الخنادق، وهو عبارة عن لحم بقر، أو دجاج، أو أرانب، وكانوا يتبادلون هدايا فيما بينهم عبارة عن مواد غذائية، أو شفرات حلاقة، وهكذا.

إقرأ أيضا
براءة الاختراع

إقرأ أيضاً

“في مقاومة العقل السلفي” حكم احتفال المسلمين في رأس السنة الميلادية

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان