تقرأ الآن
أمعاء سمك .. وجبة من تايوان صعب تناولها

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
68   مشاهدة  

أمعاء سمك .. وجبة من تايوان صعب تناولها

أمعاء سمك

  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم يصدر في معرض الكتاب 2021 إن شاء الله

  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم يصدر في معرض الكتاب 2021 إن شاء الله


الطعام التايواني معروف على مستوى العالم، ولكن هناك بعض الوصفات منه من الصعب تناولها حتى على المواطنين أبناء البلد، على سبيل المثال طبق أمعاء سمك   Milkfish، وجبة من الصعب النظر إليها فما بالك من تناولها.

تنتشر مزارع سمك Milkfish على نطاق واسع في تايوان، ليس لمجرد تناول لحمها ولكن أيضًا لتناول أمعاءها، والتي تعتبر ركن أساسي في إعداد العديد من الأطباق، منها على سبيل المثال  “black fried intestine, milkfish intestine soap”، وهي أطباق شهية ولكن أولا عليك أن تتجاوز حقيقة أنها تبدو كما لو كانت ديدان مطهية، وفكرة تناول أمعاء سمكة فكرة غير مستصاغة أو مقبولة لدى الجميع.

أمعاء سمك

تعتبر جنوب تايوان حيث أكبر عدد لمزارع سمكة Milkfish، الأكثر ألفة والأكثر تعودًا على أطباق أمعاء السمك، وتعتبر الأكثر إبداعا في اختراع أطباق جديدة يدخل فيها عنصر أمعاء تلك السمكة، والتي تعتبر جاذبة وفيها تحدي كبير لزوار البلد.

وتعتبر أمعاء milkfish من المواد القابلة للتحلل والفساد بسرعة، ولهذا فإنك عندما تراها مستخدمة في إعداد طبق لابد وأن تعلم أنها لابد وأن تكون طازجة، وتستخدم بمجرد خروجها من المزرعة، حيث أنه معروف أن أمعاء هذه السمكة تتحلل حتى وإن وضعت في المبردات، وذلك بسبب الإنزيم الموجود بها، ولهذا فإن الطهاه يطهونها ويستخدمونها بمجرد خروجها وفصلها عن السمكة.

أمعاء سمك

في بعض الأوقات يتم الاستغناء عن أمعاء سمكة milkfish والتخلص منها وإلقاءها في القمامة، وذلك عند التعامل مع السمكة، حيث أنه ليس كل أمعاء تلك السمكة قابلة للتناول ويمكن أكلها، ولهذا فإن بعض الخبراء في الطهي وبخاصة هذا الطبق ينصحون بأنه للحصول على أمعاء هذه السمكة وطهيها، لابد من تجويع السمكة عدة أيام حتى تكون أمعاءها نظيفة عند صيدها، وتكون الأمعاء نظيفة وخالية من أي فضلات طعام.

ولابد من غسلها جيدا قبل طهيها، للتخلص من أي فضلات أو بواقي طعام، ويمكن طهيها في الماء المغلي من أجل الحصول على شوربة، أو قليها في الزيت وتناولها مقرمشة، وفي الحالتين يكون طعمها لذيذ، ولديك فرصة أن تجرب وتحكم بنفسك.

ولكنها ستكون تجربة صعبة لأن القليل من يستطيعون أن يخوضوا تجربة تناول أمعاء سمكة حيث أن شكلها لا يشجع ولا يسمح لك بأن تكون لديك الرغبة في التجريب أو تجعل ريقك يجري عليها فإنك في كل الأحوال لابد وأن تكون شخص مختلف ولديك شهية مختلفة، وأيضا لديك رغبة قوية جدا للتجريب واكتشاف أطعمة جديدة.

إقرأ أيضا
كوكب الأرض

المصدر

إقرأ أيضاً

مدرس جامعي يشتهر برسوماته التفصيلية على السبورة

الكاتب

  • مترجمة وصحفية مصرية، عملت في أخبار النجوم وفي مجال ترجمة المقالات في عالم الكتاب ولها العديد من المقالات المترجمة، وعملت في دار الهلال ومجلة الكتاب الذهبي التابع لدار روزاليوسف. ولي كتاب مترجم يصدر في معرض الكتاب 2021 إن شاء الله

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان