رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
58   مشاهدة  

الأسكندرية ليست مجرد مطاعم (1)

  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


قالت لي صديقة إنجليزية يوما “أعتبر مدينة الإسكندرية مدينة كافيهات” آلمتني العبارة لأن  هذه المدينة الساحرة لم تكن يومًا مدينة مطاعم فقط ولكنها تميزت بتاريخها الكبير وتراثها المعماري المتميز وموقعها على ساحل البحر الأبيض المتوسط  بكورنيش كان حرًا من الكافيهات بوقت ليس ببعيد.

لم يزعجني ما قالته الصديقة الأجنبية وحدها، بل كل بلوجر تتكلم عن عروس البحر الأبيض المتوسط وتنصح الوافدين إليها في زيارات سريعة للذهاب للمطاعم، فتجد كل فيديو ترشيحات سريعة لمطعم للغداء ومطعم للإفطار ومطعم للعشاء ومحل للحلويات والآيس كريم.

وتنتهي الزيارة وفسحة اليوم الواحد حول امتلاء البطون وكأن القاهرة وضواحيها والمحافظات الأخرى خالية من المطاعم!…فما الممتع في شد الرحال لمحافظة أخرى من أجل الأكل الجيد المتوفر في مطاعم أخرى ؟

أقرأ أيضا…زيارة لبيت الشاعر اليوناني كفافيس

لذلك قررت أنا بنت الإسكندرية ترشيح أماكن مختلفة تستطيع التمتع بزيارتها لعدة أيام، وسنبدأ في هذا المقال باليوم الأول وماذا يمكنك أن تفعل فيه.

متحف المجوهرات الملكية

إن كنت من محبي الآثار فستستمع بهذا المكان، وإن كنتِ من محبي الاكسسوارات كمعظم الفتيات فستنبهرين بمحتويات قصر المجوهرات الذي يضم مجموعة كبيرة من مجموهرات الأسرة الملكية وكذلك مجموعة من التحف.

ويرجع بناء هذا المتحف للسيدة زينب فهمي زوجة الأمير علي حيدر التي بدأت في بناءه عام 1919 ولكن توفيت قبل انتهائه لتشرف على استكماله ابنتها النبيلة فاطمة حيدر، وهم من سلالة محمد علي باشا، وقد طلبت النبيلة فاطمة الزهراء حيدر من المهندس المعماري الإيطالي “أنطونيو لاشياك” استكمال أعمال البناء وتصميم الزخارف داخل القصر وبالأسقف والحوائط وهي مستوحاة من روائع وأساطير فنون عصر النهضة من فن الباروك والركوكو وتمثل الرسومات على الزجاج ، وقد أخذ القصر الطابع الإيطالي بمعمارٍ متميز.

ويقع القصر بمنطقة زيزينيا وهي من أرقى أحياء الإسكندرية والمتحف مفتوح من التاسعة صباحا إلى الرابعة مساء وتذكرته بثلاثين جنيها للمصريين فقط لا غير. 

متحف محمود سعيد

بجوار منطقة زيزينيا توجد منطقة اسمها جناكليس، وبها متحف رائع للفنان محمود سعيد.

ويضم هذا المركز ثلاثة متاحف وهي متاحف (محمود سعيد، سيف وأدهم وانلي، الفن الحديث) ويقوم هذا المتحف على مساحة تبلغ 732م 2 عدا الفراغات التي تبلغ 2176م 2 حيث يقوم مقام القصر الذي كان يسكنه الفنان محمود سعيد أحد رواد الفن المصري الحديث وقد تم تحويله إلى مركز للمتاحف وافتتح في 17/4/2000.

أشهر لوحان الفنان محمود سعيد بمتحفه، تصوير إسراء سيف للميزان

ولمحبي الفن التشكيلي والفنون بوجه عام ستستمع بزيارة هذا المتحف بين ألوان عديدة من الفنون التشكيلية بين لوحات ومنحوتات. 

بيت كفافيس 

كفافيس شاعر يوناني عاش بالإسكندرية وهام بها حبا، وحولت السفارة اليونانية بيته لمتحف يزوره الفنانون من جميع بقاع الأرض، وهو يقع بمحطة الرمل.

تمثال لكفافيس من داخل المتحف تصوير إسراء سيف

بكل ركن بهذا البيت الساحر شيء مختلف؛  فبجوار سرير الشاعر سجادة بروح الفن الإسلامي، وبركن بغرفته جرات من العصر الروماني، وفوق سريره براويز صغيرة للعذراء والمسيح- حيث كان الشاعر أرثوذكسيًا-وبكل جانب تشعر بكلمة ما أرادت التحرر من دفاتره التي أراد حرقها! وتخلص من بعضها بالفعل وتبقى لنا من أشعاره ما جعلنا نشعر بكل مشاعره أثناء رحلته في هذه المدينة الساحرة. 

المتحف القومي

إقرأ أيضا
التحالف الوطني

متحف الاسكندرية القومي هو أكبر متحف تقريبًا بعروس البحر المتوسط، وهو يضم 1800 قطعة أثرية تشمل جميع العصور التي مرت على هذه المدينة العريقة.

وحسب البوابة الإلكترونية لمحافظة الإسكندرية فيرجع تاريخ هذا المتحف لأحد أثرياء الإسكندرية، وهو تاجر الأخشاب أسعد باسيلي والذي بنى هذا القصر على الطراز الإيطالي وظل مقيما به حتى عام،1954  ثم باعه للسفارة الأمريكية .

صورة من داخل المتحف من الآثار الإسلامية ، تصوير إسراء سيف للميزان

وظل هذا القصر مقرًا للقنصلية الأمريكية حتى اشتراه المجلس الأعلى للآثار التابع لوزارة الثقافة عام 1996 ثم قام بترميمه وتجديده وتحويله الى متحف مع بداية الالفية الثالثة و تم افتتاحه المتحف فى سبتمبر 2003.

ويقع هذا المتحف عند منطقة باب شرقي والتذكر بثلاثين جنيها للمصرين.

مطعم ديليس

يمكنك أن تنهي اليوم الأول بمطعم ديليس الذي يقترب عمره من المئة عام وهو مطعم يوناني يتمتع بلوحات فنية مميزة ومتحف صغير .لماكانيات كانت تستخدم قديمًا وبعض الأدوات التي كانت تستخدم في المطعم ببدايات القرن العشرين. ويمكنك تناول الحلويات فيه وكذلك وجبات مختلفة .

الكاتب

  • إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال





ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان