رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
598   مشاهدة  

الباشا والبكباشي “الميزان يجمع محمد علي وعبدالناصر في لقاء”

الباشا والبكباشي
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

وقفت أنتظر الباشا والبكباشي في صحراء المماليك على طريق صلاح سالم، فتلك البقعة هي همزة الوصل الجغرافي بين قبة قصر الحدائق التي خرج منها جثمان جمال عبدالناصر، وقبة قلعة الجبل التي حكم منها محمد علي باشا.

اقرأ أيضًا 
مذكرات محمد علي باشا

ينعدم الارتياح في تلك البقعة رغم سكون المقابر فالطريق جاف كشمسٍ لافحة أو قمر معتم، وعبر مرحلة اللازمان جمع كاتب الميزان كلاً من الباشا والبكباشي، فحضر محمد علي أولاً وجلس أمامي وسأل:
ـــ أيها الوقح المزعج بالتاريخ، لماذا تجتمع بي ثانيةً ؟.
ـــ هناك شخصية مهمة أريدك أن تلتقي بها لنتحدث.

نظر الباشا حوله في صحراء المماليك ثم طالعني وتأفف وهو يقول:
ـــ لا تقل لي أحد زعماء المماليك.
ـــ الضيف المقصود ليس من قتلى مذبحة القلعة ولا ينتمي لعصرك. 
ـــ فمن هو إذًا ؟.
ـــ جمال عبدالناصر .. الرجل الذي أنهى حكم عائلتك.
ـــ تمام أيها الوقح.

هززت رأسي مستعجبًا وابتسامة التذمر تظهر عليّ وسألت:
ـــ هل كل الناس بالنسبة لك وقحين يا باشا ؟.
ـــ المتحمسون هم أكثر وقاحة من غيرهم.
ـــ لماذا ؟.
ـــ لأن بين الحماسة والوقاحة حاجز شفاف اسمه التهور.

الباشا والبكباشي بميزان بدء عصر ونهاية عهد

محمد علي يتولى الحكم - إعلان سقوط أسرة محمد علي
محمد علي يتولى الحكم – إعلان سقوط أسرة محمد علي

مضى الوقت سريعًا حتى جاء جمال عبدالناصر وجلس وبدأت في التوضيح:
ـــ هذه الجلسة ليست لمحاكمة عهدكما
إنما هي رغبة مجنونة من الميزان لكي تتحاورا.

نظر الباشا إلى جمال عبدالناصر بسبابة كفه الأيمن:
ـــ أنت إذًا الذي أنهيت حكم عائلتي.
ـــ اسمه جمال عبدالناصر يا باشا.
ـــ أحسنت صنعًا يا جمال حينما أنهيت حكم أسرتي لمصر.

استغربت من رد محمد علي  وشاركني عبدالناصر بالشعور
فسألنا الباشا بصوتٍ واحد:

ـــ لماذا ؟.
ـــ لولا أن الروح لا تتصرف في الدنيا بعد موت الجسد
لكنت قتلتُ أغلب أفراد عائلتي الذين حكموا.

فسألت محمد علي عن سبب ما قال فأجابني:
ـــ لأنهم لوثوا تاريخي .. فأنا مؤسس مصر الحديثة، وعائلتي هي من أوقعتها في الاحتلال بحماقة الغباء ووحل الخيانة، فمثلاً ابني سعيد باشا حكم مصر بالجهل وأغلق مدارسها وسمح لواحدٍ من أتباع جماعة سان سيمون اسمه ديليسبس بتسليم مصر للإنجليز عبر قناة السويس، أما حفيدي إسماعيل فألقى بمصر بين أنياب الديون، وابنه الخائن توفيق يستعين بالإنجليز لنصرته.

ابتسمت وأنا أستغرب الباشا وقلت:
ـــ إذًا كانت عائلتك تستحق تلك النهاية.

ـــ بالتأكيد كانوا حمقى ويستحقون تلك النهاية .. مثل جمال تمامًا.
أشعر بالحرج فأقول إحم إحم فيلحظ الباشا ذلك فينهرني:
ـــ لا يوجد ميت يخشى ميت ولا حتى حي، دع الباشا مع البكباشي .

الباشا والبكباشي في رداء الاستعراض

الباشا والبكباشي
الباشا والبكباشي

سأل جمال عبدالناصر محمد علي باشا:
ـــ هل تراني أحمقًا يا باشا ؟.
يبتسم محمد علي باشا في هيبة ويقول:
ـــ من الظلم أن أحكم على عصرك بمقاييس عهدي لكن هذا الظلم فعلته أنت معي.
ـــ لم أظلمك حين انتقدت توسعاتك.
ـــ ألم تتوسع أنت يا جمال ؟.
ـــ كان همي وحدة العرب ونصرة أي بلد مُحْتَل.
ـــ على حساب مصر والمصريين ؟.

جز جمال عبدالناصر على أسنانه لكنه لم يفقد هدوءه وقال:
ـــ من قال أن هذا على حساب مصر، وحدة العرب لا تعني ضياع المصريين، وعن أي مصريين تتحدث أنت، ألم تعتبرهم فلاحين وعبيدًا، الفلاح في عصري كان أفضل حالاً من عهدك بمراحل، كان في عصرك يعمل بالسخرة، لكني أعطيته أرضًا للاستصلاح، واهتممت بالتصنيع، وحتى أريح المصريين من غفوة المستقبل أو غدره أسست القطاع العام، واهتتمت بوعي الشعب فجعلت الثقافة جماهيرية، وأزحت براثن الاستعمار من وطني.
ـــ لكن هناك فرق بيني وبينك يا جمال.
ـــ وما هو يا باشا ؟.
ـــ أني كنت أدقق في حسابات القوى الدولية، أما أنت فلا.

اقرأ أيضًا 
آمنة مهران .. حكاية أم تاجر مخدرات أرسل لها جمال عبدالناصر خطابًا

ابتسم عبدالناصر ساخرًا:
ـــ أنت من استفززت أوروبا بتوسعاتك يا باشا
أما أنا فلا، لقد هاجت أوروبا عليّ لمطالبتي بحقوق الوطن في القناة وحركة التحرر.
ـــ لكنك ارتكنت على دولة أجنبية لا تعرف إلا الغدر.
ـــ إن كنت تقصد روسيا فأنا أعرف أنك لا تحبها، لكنها أرحم من حليفتك فرنسا.

انفعل محمد علي باشا على عبدالناصر وقال:
ـــ وكرامة المصريين أيها المستبد ؟.
ـــ لا تعبث معي يا باشا، أنا وأنت رموز استبداد، لكنك أشد الديكتاتوريين انحطاطًا.
ـــ إلزم حدك أيها العنيد الرعديد، لم أكن يومًا منحطًا مع المصريين.
ـــ أنت لم تراهم سوى فلاحين بلا هوية، ابنك إبراهيم باشا أفضل منك.
ـــ فعلت لهم المشاريع التي ورثتها أنت في عصرك.
ـــ ولن أبخس حقك، لكنك استبعدتهم وأسرتك كذلك.
أما أنا فلا، فمثلا حين بنيت السد العالي حفظت للمصريين كرامتهم وحقهم
عكس أنت في القناطر الخيرية وعكس حفيدك الذي شغلهم في القناة بالسخرة.

إقرأ أيضا
رياض الخولي

الباشا والبكباشي بين أزمة الرجل الثاني

لاظوغلي - محمد علي - ناصر وعامر
لاظوغلي – محمد علي – ناصر وعامر

نظر محمد علي باشا بضجر إلى جمال عبدالناصر وقال:
ـــ أنت كنت قصير النظر حين اعتمدت على أهل الثقة وليس أهل الكفاءة في الجيش.
ـــ إن كنت تقصد صديقي عبدالحكيم عامر فأنا وأنت وقعنا في نفس المأزق.
ـــ أنا وقعت في هذا الفخ ؟.
ـــ ألم تعتمد أنت على أهل الثقة من أمثال لاظ أوغلي.

ابتسم محمد علي باشا وقال:
ـــ أنا لم أثق في لاظ أوغلي رغم أنه أمين ووفي ! ولم أثق في أي أحد، لكن إن تتبعت قائمة رجالي ستجد أني عملت تشكيلة من المستحيل جمعها وسبب ذلك كفاءتهم.
لكن لأنك جبان وتخشى الانقلاب عليك جعلت صديقك قائدًا الجيش وفي النهاية هُزِمت مصر في حرب لم تدخلها، ثم حاول صديقك الانقلاب عليك ثم اعتمدت في النهاية على أهل الكفاءة ولم ترى الحصاد الثري لأهل الكفاءة.

ماذا لو عاد الباشا والبكباشي ؟

قبر محمد علي باشا - قبر جمال عبدالناصر
قبر محمد علي باشا – قبر جمال عبدالناصر

قبل أن يهم جمال عبدالناصر بالرد نهضت متأففًا منفعلاً وأنا أقول:
ـــ فضا هذا النقاش الآن لأن الجلسة ليست للحكم على عصركما.
أنا أريد أن أسألكما سؤال واحد ماذا لو عدتما للحياة مرة أخرى للحكم ماذا ستفعلان.
نطق جمال عبدالناصر قبل الباشا:
ـــ أدعم الإعلام والفن والاقتصاد وأبلغ ما تم وأنا ميت رغم المرارة.
نظرت إلى محمد علي باشا فأجابني:
ـــ لو عدت  للحياة وكان البكباشي حيًا سأقتله قبل أن أجمعه مع رجاله في نفس القبر.
ـــ دموي كعادتك.
ـــ ليست دموية إنما هي سياسة والسياسة سفالة بأناقة، ومثل البكباشي إعدامهم أفضل.
ـــ لماذا ؟.
ـــ لأنه زعيم .. ولا تُبنى الأوطان بهتافات شعوبها لكاريزما الزعماء.

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
7
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
1
هاهاها
3
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان