تقرأ الآن
البحث عن رحبانيات بليغ حمدي

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬128   مشاهدة  

البحث عن رحبانيات بليغ حمدي

بليغ حمدي ......................................................................
  • ناقد موسيقي مختص بالموسيقي الشرقية. كتب في العديد من المواقع مثل كسرة والمولد والمنصة وإضاءات

    كاتب برونزي له اكثر من 100+ مقال


لا يمكن الأختلاف على قيمة المشروع الرحباني الموسيقي الذي يعد من أكبر المشاريع المهمة في تاريخ الموسيقى العربية، رغم خصوصية هذا المشروع من زاوية المفردات أو القاموس اللغوي والتناول الموسيقي المتجدد، إلا أنه خرج خارج نطاق محليته الشامية ونافس القاهرة قبلة الفن الأهم في الوطن العربي.

لم يقف تأثير المشروع الرحباني عن حدود المنافسة الفنية فقط، بل تخطى ذلك كي يلقي بظلاله على شكل التناول الموسيقي للأغنية في الوطن العربي، كان مشروعًا ثوريًا أدخل الأغنية العربية في موجة جديدة حيث الأعتماد على الجماليات الشعرية وثراء الصورة, تطوير الفللكور الشامي والمصري وإعادة توزيعه بشكل اوركسترالي مدروس، عدم الإرتكان إلي التطريب القح والزخرفات اللحنية المتكلفة والتعبير عن مضامين المفردات الشعرية، التوزيع الأوركسترالي الذي ينتهج المدرسة الغربية وإقحام بعض الاّلاته كجزء اساسي من نسيج الأغنية، وتأثر بهذه الموجة الجديدة العديد من الموسيقين في ارجاء الوطن العربي.

كانت الستينات هي ذروة توهج المدرسة الرحبانية، بصورة جعلت الكل يمني النفس بالتعاون معهم سواء عن طريق فيروز مثلما حدث مع عبد الوهاب أو عبد الحليم الذي غنى من كلماتهم، و في حوار سابق للشاعر مجدي نجيب تحدث فيه عن حلم بليغ حمدي الذي لم يتحقق بالتعاون مع السيدة فيروز بل انه كتب عدة بعض أغنيات لها بطلب منه واستفرد قائلًا “ذهبنا إلى لبنان ونحن نحمل آمالنا العريضة، لكن فوجئنا بأن الأخوين الرحبانية فرضا سياجا حديديًا حولها، وتصديا لكل محاولة للوصول لها، حتى أنهما لم يعطيا فرصة للنقاش أو الرد الصريح بالقبول أو الرفض، وكان هذا مخيبًا جدًا للآمال ومستفزًا لبليغ”.

عندما عاد بليغ إلي مصر  اشتغل غضبًا من هذا الرفض الغير مبرر في وجهة نظره، فحاول صنع فيروز بديلة وتلاقت تلك الفكرة مع عبد الناصر نفسه الذي كان يريد مواجهة ظاهرة فيروز بصوت مصري واوصي هيكل بالإعتناء بصوت عفاف راضي الذي يراه يقترب من نفس الحالة الفيروزية، وصيغ مشروعها في البداية على هذا الأساس الرحباني.

“لمين يا قمر” .

على غير العادة من بليغ يتخلى عن ركنان اساسيان في اغنياته “الإيقاع والكورال”، اتاح بليغ الفرصة للبيانو كي يلعب دور البطولة في مقدمة الأغنية يصاحبه الأورج الكنسي الذي يساند جمل الوتريات في الخلفية، صاغ بليغ اللحن من مقام النهاوند الغارق في الرومانسية بنقلة بسيطة للبياتي، واعتمد على توزيع موسيقي درامي ثقيل عوض تخليه عن الإيقاع، لزمة الأغنية جاءت من جملة وتريات رخيمة جدًا تعكس ابعادًا رحبانية خالصًة، اداء عفاف راضي اقترب من الهمس الفيروزي البسيط.

“قصتنا” نجاة الصغيرة.

لسابق التعاون بين نجاة والرحابنة لو لم تعرف من ملحن تلك الأغنية من الوارد ان يختلط عليه الأمر وتنسبها لهم.

لم يقف تأثر بليغ هنا بألحان الرحابنة بل تأثر بهما ايضًا الشاعر محمد حمزة، والذي صاغ الأغنية من نفس قاموس مفردات الرحابنة المعروف، اختار بليغ صنع جملة مغايرة في البداية لجملة اللحن الرئيسية تلك المقدمة بخلطة هارمونيتها التي تتقاطع مع الأوكورديون تحيلك إلي أجواء الضيعة في مسرحيات الرحابنة خصوصًا ان موضوع الأغنية يحكي عن أهل الحي وثرثرتهم حول قصص الحب وهي الأجواء المفضلة للرحابنة.

احلام الأميرة سميرة سعيد.

إقرأ أيضا
بوب

يظهر هنا تأثير الرحابنة في صياغة المفردات وتقطيعات جملة اللحن البسيطة التي لم تعتمد على زخارف لحنية بقدر ما تماهت مع حالة الكلمات وهي الصفة التي ميزت الحان الرحابنة، لم نلاحظ ميل اللحن إلي التطريب بقدر ما بساطة اللحن وتعبيراته، مزاجية بليغ الشرقية المحضة لم تطغي عليه في التنفيذ الموسيقي الذي كان ابسط مايكون، اداء سميرة كان مختلف ولو استمعت إلي الأغنية بدون معرفة مسبقة أنها المطربة قد تخطأ في اسمها.

تغيرت مسيرة بليغ حمدي  في العديد من مراحل حياته فمن الرومانسية القحة في تخونوه مرورًا بالتجارب الشعبية مع رشدي  ثم عبد الحليم، إعادة صياغته للجمل الفللكورية بشكل جديد وتطويعها داخل الحانه، ويمكن تعديد مدى تأثر بليغ بالعديد من الملحنين من قبله لكننا هنا كنا نبحث عن بعض الومضات الرحبانية في موسيقى بليغ حمدي والذي وضح تأثره الشديد بالبناء الموسيقي الرحباني بل والمفردات الشعرية ايضًا على عكس ماكان يعرف عنه بعدم اهتمامه بالكلمات والتي قال عنها  محمد عبد الوهاب في مذاكراته  لديه ومضات من الألماس على تراكيب من صفيح.

الكاتب

  • ناقد موسيقي مختص بالموسيقي الشرقية. كتب في العديد من المواقع مثل كسرة والمولد والمنصة وإضاءات

    كاتب برونزي له اكثر من 100+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
9
أحزنني
0
أعجبني
3
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان