تقرأ الآن
الحكاية مش حكاية السد .. (08) أسباب آسياوية للعركة الأفريقية (الحلقة الأخيرة)

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
91   مشاهدة  

الحكاية مش حكاية السد .. (08) أسباب آسياوية للعركة الأفريقية (الحلقة الأخيرة)


ميعادنا الحلقة دي من حلقات الحكاية مش حكاية السد نتعرف على الأسباب الخارجية لتعنت الإدارة الأثيوبية في مفاوضات سد النهضة، وإيه أو مين اللي مقوي قلب آبي أحمد ع العركة السياسية دي.

أحلام المركزية المائية

أثيوبيا دولة مطيرة أغلب السنة، وهي منبع لعدد من الأنهار الدولية المشتركة بينها وبين دول الجوار.. فزي ما النيل الأزرق مشترك بينها وبين السودان ومصر، فيه نهر أومو بينبع من عندها ويصب في أحد بحيرات كينيا، ونهري جوبا وشيبلي المشتركين مع الصومال.

الإدارة الأثيوبية ليها سوابق في بُنا السدود ع الأنهار المشتركة بدون الرجوع لجيرانها ولا مراعاة مصالحهم وبالتالي الإضرار بيهم، إن كان في الصومال أو في كينيا.. وفي الدولتين كانت النتيجة موجات من النزوح السكاني بسبب الجفاف بالإضافة لخساير في الثروة الزراعية والحيوانية.

في تصوري الشخصي الموضوع بدء (بلطجة سياسية)، استغلال ضعف الجار أو انشغاله بأزمات سياسية داخلية وتطوير مواردهم على حساب الجيران دول، نفس النهج اللي نفذوه معانا بالبدء في بناء السد وقت السيولية السياسية الناتجة عن إنطلاق ثورة يناير المجيدة.

بس مع اتجاه الأنظار لمصادر المياه العذبة كثروة لا تقدر بتمن، وانتشار التنظيرة الخاصة بأن الحروب القادمة هي حروب مياه مش حروب نفط.. بدء ينتبه الأثيوبيين أنهم عندهم كنز العصر، وبدءت الأحلام أنهم يقدروا يحققوا مكاسب سياسية ومادية ضخمة عن طريق سيطرتهم على منابع عدد من الأنهار.

بس لو ده الدافع الخارجي.. يفضل عندنا سؤال: قوة القلب دي جاية منين؟؟

الكارت الخفي

مفهوم أن السد خزن وراه مية بالتالي بقى حامي نفسه عسكريا، بوصفه قنبلة مائية ماحدش عايزها تضرب في وشه، ومفهوم أن أي حرب محتاجة غطاء دولي عشان المهاجم يتفادى إنقلاب المجتمع الدولي ضده، بس كمان مفهوم أن مصر والسودان مجتمعين بالتأكيد أتقل من أثيوبيا سياسيا.. أما عسكريا فالجيش المصري لوحده تصنيفه أعلى من الجيش الأثيوبي. إذًا هناك كارت خفي يشجع أثيوبيا على التصعيد لأبعد نقطة.

كلمة السر.. السودان

الوضع في السودان صعب ومعقد جدا، ومش خفي أن قوى أقليمية مختلفة بتدور لنفسها على موضع قدم في عملية إعادة بناء السودان المنهار نتيجة 3 عقود من حكم الكيزان (الإخوان المسلمين).

طب وإيه دخل الوضع السياسي السوداني بالموضوع؟

أتقل تِلت تاخد حاجة نضيفة..

السياسة لعبة معقدة جدا.. فعادي جدا تلاقي حاجة بتحصل في قارة ما ويكون السبب فيها عركة بين دولتين تانيين في قارتين تانيين، زي ما خلال الحرب الباردة روسيا وأمريكا كانوا بيتخانقوا في أفريقيا وأمريكا الجنوبية وبيخوضوا حروب عبر وكلاء.

السودان يا سيدي فيها جيش نظامي كان متورط في السياسة من وقت استقلالها ولغاية دلوقتي، أخر 30 سنة بقى كان في السلطة بشكل مباشر عن طريق إنقلاب إخواني زي ما سبق ووضحنا في حلقات سابقة، الجيش السوداني خلال الفترة دي أتورط في كم من الحروب الداخلية كبير (منهم حرب مستمرة منذ الأستقلال)، الكارثة بقى أن الحروب دي أتروج لها بشكل ديني.. وده أمر مخرب لأي جيش وطني.

الجيش بما إنه بيحارب في الداخل فمنطقي فيه منافس داخلي، وده مش واحد ولا أتنين ولا تلاتة.. لأ فيه عدد من حركات الكفاح المسلح في الداخل السوداني هدفها إسقاط حكم الإخوان (الكيزان) وتحرير السودان منهم، النظام نفسه أسس ميليشيات موالية له تساعده في الحروب دي، النظام نفسه أنشق على بعضه فبقى فيه ميليشيات من اللي تبعه بقت ضده.. فأسس غيرها وليلة كبيرة.

بناء على ما سبق بقى أهم الكيانات المسلحة في السودان هي:

– القوات المسلحة السودانية. (بقيادة الفريق عبد الفتاح البرهان)

– قوات الدعم السريع. (بقيادة محمد حمدان دقلو – حميدتي)

– الجيش الشعبي لتحرير السودان – شمال. (بقيادة عبد العزيز الحلو)

– جيش تحرير السودان. (جناح عبد الواحد نور)

– جيش تحرير السودان. (جناح مني أركو مناوي)

– حركة العدل والمساواة. (بقيادة جبريل إبراهيم)

جيش ولا ميليشية

كل قوة من دول ليها حكايتها، أسهلهم وأهمهم لينا في حدوتتنا دي هي القوات المسلحة الرسمية اللي تم تخريبها بشكل ممنهج على أيد البشير ونظامه الإخواني. وقوات الدعم السريع اللي كانت ميليشية موالية للبشير اسمها الجنجويد فجعلها فيوم وليلة قوات رسمية.

عشان مانشتغلش نفسينا.. لو مافيش جيش مافيش دولة، ما إحنا هنا مش في سويسرا، بالتالي سؤال إعادة بناء الجيش السوداني هو سؤال وجود.

نظامنا وبمنتهى الوضوح بيدعم المؤسسة العسكرية الرسمية هناك، جيش نظامي كلاسيكي بيدعم أخوه الجيش النظامي الكلاسيكي.. معروفة. بس مهم جدا توضيح أن الدعم هنا بالمعنى العسكري مش السياسي.. وده ظهر بشكل علني في سلسلة المناورات والتدريبات المشتركة. لأن طبعًا في وسط زحمة الحركات المسلحة دي مهم لينا جدًا علو يد الجيش الوطني السوداني كقوة عسكرية قادرة على فرض السيطرة هناك.

تحصل بقى أتفاقيات سلام مفاوضات سياسية، المهم أن لما الكلام ده يخلص على خير ويعم السلام الشامل في السودان.. يكون الجيش النظامي الكلاسيكي قوي وواقف على رجليه بالتالي جيوش حركات الكفاح المسلح هي اللي تندمج جواه بشكل سليم يضمن أستقرار الوضع هناك.

على صعيد أخر فيه دولة خليجية عندها خيال تاني خالص، شايفين أن الجيش السوداني متهالك ومحتاج إعادة بناء.. وبما أن الموضوع إعادة بناء بإعادة بناء ما اللي يلعب الدور ده راجلهم في المنطقة، وهو السيد حميدتي قائد الدعم السريع، اللي عندهم معاه مصالح اقتصادية وعسكرية.

المصالح العسكرية

من المعروف أن الجيش السوداني مشارك في تدمير اليمن وتجويع شعبها فيما يعرف باسم “عاصفة الحزم”، لكن في الواقع أن القوات المشاركة هي قوات الدعم السريع.. وده في مقابل أجر معلوم، حسب ما نشرت نيويورك تايمز في تقرير ليها في نهاية 2018.

كمان قوات الدعم السريع شاركت في الداخل الليبي لدعم قوات حفتر في مواجهة قوات حكومة الوفاق المدعومة من الحلف القطري-التركي.

المصالح الاقتصادية

قوات الدعم السريع من أيام ما كانت جنجويد وتواجدها كله في منطقة دارفور، هي أتكونت عشان تحارب المعارضة المسلحة هناك، ومع الوقت أستغلت الوضع وسيطرت على منطقة جبل عامر الغنية جدا بالدهب، منجم السكري بتاعهم، وتم تأسيس شركة باسم الجنيد تعمل في التعدين ويرأس مجلس إدارتها عبدالرحيم دقلو، نائب قائد قوات الدعم السريع وأخو القائد.

من المعلن أن الشركة كانت تصدر الدهب للدولة الخليجية نفسها، والكلام كتير عن تهريب كميات أكبر عبر الأراضي التشادية.. الأمر اللي الشركة بتنكره طبعًا. المصالح المتشابكة دي خلت الدولة دوكها تراهن على حميدتي ودعمه السريع إنه هو اللي يشيل الليلة ويتولى الجيش بعد تجديده.

(في أكتوبر 2020 تسلمت وزارة المالية المنطقة من شركة جنيد)

إقرأ أيضا

المنطق والمصلحة العامة ومصر أيد واحدة

المنطق بيقول أن مافيش ميليشيا تسوق دولة، والمصلحة العامة للسودان تتنافى وأن شخصية متورطة في حروب أرتزاقية ومتوجه لها أتهامات في ارتكاب جرايم ضد الإنسانية تتولى عملية إعادة بناء الجيش الوطني، خاصة وإن علاقته بحركات الكفاح المسلح الكبرى مش في أفضل حال، فمثًلا الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال انسحبت من مفاوضات السلام في يناير 2020 بسبب ترأسه لوفد الحكومة، صحيح في أكتوبر من نفس السنة شهد اجتماع بينه وبين قيادة الحركة، بس في النهاية التفاوض الرسمي والتوقيع كان مع الفريق عبد الفتاح البرهان.

الإدارة المصرية بقى موقفها برضه مقارب، فهي رافضة كعادتها التعامل مع قوات غير نظامية، وحميدتي أعلن رفض دمج قواته داخل الجيش النظامي بالتالي وصلت العلاقة بين الطرفين لحيطة سد، ولو تفتكروا طول زيارته للقاهرة كان بالزي المدني مش بالزي العسكري زي ما بيظهر في أغلب الأوقات.

إيه علاقة ده بسد النهضة

خلال اجتماع وزير الخارجية مع لجنة الشؤون الأفريقية في البرلمان أتوجه له عدة أسألة مهمة بخصوص تمويل السد وكانت ردوده مهم الوقوف عندها.

قال مثلا أن البنك الدولي مش بيمول السد كمان مافيش دول بتمول السد بشكل مباشر، لكن لما أتوجه له سؤال مباشر: “لماذا يقوم بعض الشركاء الدوليين بتمويل السد؟”

رد الوزير: “لا نعيش في عالم  مثالي“.

هل إسرائيل ليها دور في الأزمة؟

فيه حالة من الارتياح لفكرة أن إسرائيل ليها دور في أي أزمة تخص أي دولة ناطقة بالعربي، الأمر نفسه حاصل دلوقتي مع أزمة سد النهضة، ما دفعهم للرد بشكل رسمي وعن طريق سفارتهم في القاهرة مرتين.

المرة الأولى في أكتوبر 2019 لنفي بيع نظم صواريخ للجانب الأثيوبي، المضحك أن البيان صدر بعد كام شهر من تداول الإعلام الإسرائيلي أنباء عن توتر العلاقات مع مصر بسبب نشر منظومة صواريخ دفاعية إسرائيلية حوالين السد.

المرة التانية في يوليو اللي فات، وكان مضمون البيان أنهم مالهومش أي علاقة بالسد وعندهم مية كفاية وإنهم موقفهم حيادي تماما وغير منحازين لأي طرف.

السياسة.. رقعة الشطرنج اللعينة

بربط الخيوط دي كلها ببعض نقدر نستنتج الدعم وتقوية القلب واصلة آبي أحمد منين، ونقدر نشوف أزاي تفاصيل كتير مرتبطة ببعض رغم أن شكلها مش كده خالص.

زي محاولة إنقلاب على ملك الأردن في إبريل اللي فات، بعدها بأقل من شهر الحكومة الأردنية تسلم السلطة الفلسطينية صور عقود ملكية بيوت وأراضي تخص 28 أسرة فلسطينية في منطقة الشيخ جراح.. عقود متأخر تسليمها من سنة 48.

وهي دي اللي بسببها قامت القومة في الحي وحصلت الأحداث اللي أغلبنا تابعها وتضامن فيها مع أهالي الشيخ جراح الفلسطينيين ومع أهالي غزة اللي تم قصفها من الطيران الإسرائيلي، قصف أدى لخراب كبير في القطاع بعد ما أستمر عدة أيام لغاية ما تم وقف إطلاق النار عبر وساطة مصرية، قبل أن تعلن الإدارة المصرية عن دعم إعادة إعمار القطاع بمبلغ نص مليار دولار.. على أن تتولى شركات مصرية تنفيذ المشاريع اللازمة، في استعادة واضحة وقوية لدور مصر في الوساطة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وفي وسط القلق ده كله أعلن محمود عباس، رئيس السلطة الفلسطينية، تأجيل الانتخابات التشريعية، اللي كان مقرر تنظيمها خلال الصيف الحالي إلى اجل غير مسمى، ويعلم المتابعين أن كان متوقع في الانتخابات دي تصعيد رجل مدعوم من دولة خليجية سبق ونوهنا عنها.

خاتمة

واقع مكعبل أو مشربك، على رأي ناسنا السودانيين، مليان صراعات على جبهات مختلفة بأشكال متنوعة، حلفاء في جبهة وارد يبقوا أعداء في جبهة تانية، وخناقات أثبات سيطرة أطرافها بيتحججوا بأي حجج عشان يخلقوا الصراع، سياسيين طموحين ويمكن كمان مغامرين وسياسيين مستلمين تركة تقيلة وبيحاولوا يمشوا بيها ع السلك وسياسيين غيرهم بيدوروا لنفسهم على دور.. إلخ.. إلخ. بس الثابت في وسط كل ده أن إحنا.. ملح الأرض.. الشعوب.. إحنا اللي بنحاسب ع الفواتير دي.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
3
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان