رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
108   مشاهدة  

“الدكتور محمد الجوادي” موهبة مفترضة في التأريخ أضاعها صاحبها بالإرهاب والخَرَط

الدكتور محمد الجوادي
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



قبل 9 أشهر من وقت نشر هذا المقال، رحل عن عالمنا الدكتور محمد الجوادي متأثرًا بإصابته بمرض السرطان عن عمر 65 سنة، تاركًا خلفه ميراثًا فكريًا وسياسيًا صاخبًا لرجل كان يمتلك مواهب وأضاعها.

الدكتور محمد الجوادي مؤرخًا

الدكتور محمد الجوادي
الدكتور محمد الجوادي

في الأساس فإن التخصص العلمي للدكتور محمد الجوادي هو طب القلب، لكنه ضم إليه علومًا أخرى هي اللغة والنقد والأدب والفكر السياسي والتاريخ، ليصير فيما بعد عضوًا في مجمعات علمية كثيرة بعضها انضم إليه وهو أصغر الأعضاء سنًا.

كان في جيل محمد الجوادي غيره من المؤرخين الأقحاح، مثل الدكتور يونان لبيب رزق والذي كان أمهرهم أكاديميًا على الإطلاق، وبعده الدكتور عبدالعظيم رمضان الذي له كتب هامة ومتنوعة لم تميط عنه زي راهب تاريخ حزب الوفد وخصمًا لدودًا لثورة يوليو وتحديدًا عبدالناصر، كذلك كان الدكتور جمال بدوي والذي كان حكاءًا أكثر منه مؤرخًا وإن كان أضفى لنفسه صفة المؤرخ.

لكل هؤلاء مسار في التاريخ لكن محمد الجوادي أخذ لنفسه مسارًا آخر وهو التوثيق الببلوجرغرافي لمؤسسات الدولة في وقت لم يكن التوثيق سهلاً، وبعدها صار كاتبًا في التاريخ منذ أواخر السبعينيات حتى فترة ما قبل ثورة يناير.

وقد تكون لمحمد الجوادي في تلك الفترة هنَّات فهو مثلاً نافق مبارك نفاقًا كبيرًا سنة 2002م في كتابه النخبة المصرية الحاكمة سنة 2002م جعلته يفوز بجائزة الدولة التقديرية عام 2004م، رغم أنه كان ينتقد نظام مبارك بشكل عنيف خلال كتابه مستقبلنا في مصر.

لكن هذا لا يمنع أنه كان صاحب موهبة في جمع المعلومات التاريخية، فمؤلفات محمد الجوادي تجاوزت الـ 100 كتاب في 10 مجالات هي التراجم وتاريخ الفكر الإسلامي وتاريخ الحقبة الليبرالية وتاريخ العسكرية وتاريخ الحكومات والأدب والصحافة وغيرها، ولا يمكن نكران أن له إسهامات في مجال التراجم لشخصيات كانت تستحق كتبًا مثل الدكتور أحمد زكي عاكف وشخصيات كسيد مرعي وعثمان محرم وعلي ماهر والخضر حسين، إلى جانب عرضه لمذكرات سياسية لم تكن متوفرة في حينها كمذكرات ضباط نكسة يونيو مثلاً.

الدكتور محمد الجوادي يضيع موهبته

محمد الجوادي
محمد الجوادي

جاءت ثورة يناير 2011م لتكشف وجهًا آخر لمحمد الجوادي وتكون له آراء غريبة في السياسة كحال غيره من ضيوف التوك شو، لكن مع ثورة يونيو وبيان 3 يوليو ظهرت نسخة أخرى من محمد الجوادي تجمع بين الإرهاب وغرابة الأطوار في نفس ذات الوقت.

ليس الإرهاب هنا وصفًا لشخص وقف ضد يونيو 2013م ولا لأنه وصفها بأنها انقلاب، فيوليو 52 لا زالت حتى الآن موصومة بالانقلاب، إنما لأنه صرح تصريحات دموية وكانت شديدة الخطورة.

مثلاً اتفق محمد الجوادي مع داعش في مسألة أن الكنيسة القبطية لديها سراديب أسلحة بها عتاد حربي أكثر من عتاد الجيش الثاني إلى جانب الأموال الطائلة من الذهب الذي يفوق رصيد البنك المركزي 3 أضعاف، ومن احتياطي الدولار الذي يفوق احتياطي الدولة بضعفين.

الدكتور محمد الجوادي

قبل هذا الكلام ب3 سنوات هو نفسه محمد الجوادي الذي اعتبر أن كلمة داعش فهي رمز للعزة والجهاد والخلافة والنصر.

الدكتور محمد الجوادي

إقرأ أيضا
فيلم إلى ريما

الخَرَط في الكلام يعني الكذب، وهو محمد الجوادي في نسخة ما بعد 2013م كان له تصريحات عجيبة الشكل وغريبة الأطوار، منها مثلاً أنه الرئيس الأمريكي الذي سيحكم بعد أوباما من الإخوان المسلمين.

YouTube player

واتسم الجوادي بصلف وغرور شديد للغاية ليس في أنه سمى نفسه أبو التاريخ، فهذه مسخرة، إنما كتب علنًا أنه هبة من الله لعباده الذين يريدون الحق والمعرفة؛ ويكتظ موقعه الشخصي بآراء سياسية غريبة الشكل، ناقض فيها كلامه في كتبه.

لماذا أضاع الجوادي موهبته

الدكتور محمد الجوادي

لسنا هنا بصدد الكلام بشكل لغة المؤامرة، فخاتمة الرجل تنبئ عن حياته، لا شيء ثابت سوى أنه كان إخوانيًا متخفيًا في صفوف الوسط الثقافي، وحتى إن بدت هذه الافتراضية غير منضبطة لأنه كان خصمًا لدودًا للإخوان في وقت ما قبل وصولهم السلطة، وكان يكره الطائفية في كتبه؛ لكن الشيء الوحيد الثابت في سبب ضياع الجوادي كصاحب موهبة هو الرغبة في الانتقام السياسي لكل ما هو ضد الإسلام السياسي.

الكاتب

  • الدكتور محمد الجوادي وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان