رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
194   مشاهدة  

الديكتاتور صفرمراد نيازوف.. الرئيس الذي أعاد تسمية شهور السنة على اسمه

صفرمراد نيازوف

كان الديكتاتور صفرمراد نيازوف أحد الحكام الديكتاتوريون الذين سُجَّلُوا في صفحات التاريخ منذ الأزل، فكم من حاكم فاسد وطاغي مر على الشعوب المختلفة، عذب أهلها وأكل خيراتهم وفرض سيطرته بأبشع طرق ممكنة.

تزوير الانتخابات

في عام 1991م انهار الحزب الشيوعي الذي كان مسيطرًا على الكتلة الشرقية، وانهار الاتحاد السوفييتي وتم إعلان دولة تركمنستان دولة مستقلة، وتعيين صفرمراد نيازوف رئيسًا مؤقتاً في 27 أكتوبر عام 1991م، وذلك حتى يتم تنظيم انتخابات ديمقراطية على من أجل اختيار رئيس وقائد جديد حسب رؤية الشعب.

اقرأ أيضًا 
حين تكون المؤامرة أيدولوجيًا أعنف من حروب البيولوجيا “تاريخ نظرية يوري بيزمينوف”

وفي الواحد والعشرون من شهر يونيو عام 1992م، تم تجهيز وتنظيم أول انتخابات لاختيار قائد الدولة، وتم الإعلان أن كل شيء تم تنظيمه بحيث تكون انتخابات عادلة وشفافة، ولكن كانت هناك مشكلة واحدة، لم يكن هناك مرشحين على ورقة الاقتراع سوى نيازوف، كان هو المرشح الوحيد الموجود، وبالتالي فاز في الانتخابات بنسبة نجاح 99.5٪، مع نسبة انتخاب قياسية وصلت لـ 99.8٪، واصبح هو أول رئيس منتخب للبلاد، ولكن ما لم يتم إعلانه أن كل من كانت تسول له نفسه بالتقديم في تلك الانتخابات كان يلاقي عذابًا شديدًا من رجال نيازوف، حيث أحكم قبضته على جميع منافسيه، ومن تبقى منهم لم يجرؤ على الظهور أمامه في الانتخابات، وانتشر رجاله في جميع أنحاء البلاد يتأكدون من أن الشعب سيختارونه، بمزاجهم أو بالإكراه.

وبعدها بعدة أشهر قليلة، أعلن نيازوف عن تنظيم استفتاء لمد فترة حكمه لعام 2002م، وذلك ليتمكن من تنفيذ مخطط تنمية عمره عشر سنوات لتطوير البلاد، وجاءت نتائج الاستفتاء بالموافقة على التمديد بنسبة 99.9٪، وبالطبع لم يكن ذلك رغبة من الشعب به، ولكنه كان إجبار حيث أنه لا يمكن الدخول للجان وقول لا، كما أن من امتنع عن حضور الاستفتاء تم تفعيل غرامات وعقوبات قاسية عليهم، ولم تكن تلك آخر الانتخابات المزورة في عهد نيازوف، ففي الثمن والعشرون من ديسمبر عام 1998م، أعلن نفسه رئيسًا للبلاد مدى الحياة، وجاء ذلك بموافقة البرلمان الذي اختار نيازوف أعضاءه فردًا فردًا بنفسه.

إقرأ أيضا
وحش بحيرة لوخ نس

الديكتاتور نيازوف

  • كتب نيازوف كتابًا حول شخصيته وأفكاره أطلق عليه “روخناما”، وقام بفرض قراءته علي الشعب، وعلى المناهج الدراسية، وعلى الموظفين الحكوميين، وقال في بيان علني أن كل من يقرأ الكتاب ثلاث مرات سيزداد ذكاء، وسيكون مصيره الجنة، وفي النهاية وضع نسخة من الكتاب في صاروخ فضاء روسي كأحد أعلام الأرض!
  • في عام 2002م، قام نيازوف بتغيير أسماء شهور السنة وأيام الأسبوع، ووضع اسمه واسم والدته وأفراد من عائلته بدلًا منها، وأمر بوضع صور عملاقة له على واجهات المباني الحكومية.
  • أمر ببناء تمثال ضخم له من الذهب الخالص، ووضعه في قلب العاصمة، وكان التمثال يدور مع حركة دوران الشمس، تكلفة التمثال تخطت الاثني عشر مليون دولار، خرجوا من خزينة الدولة.
  • حظر نيازوف تربية الكلاب لأنه يكرهها.
  • منع الرجال من ترك لحيتهم أو تطويل شعرهم.
  • استطاع نيازوف تكوين ثروة تخطن الثلاثة مليار دولار خلال فترة حكمه، وكان يعيش في قصر تم تجهيزه بأكثر من ستين مليون دولار.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان