تقرأ الآن
الشرقية عزمت ركاب القطر فلماذا ضربهم أهالي كفر الشيخ بالطوب ؟ “الوطنية من منظور متطرف”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
177   مشاهدة  

الشرقية عزمت ركاب القطر فلماذا ضربهم أهالي كفر الشيخ بالطوب ؟ “الوطنية من منظور متطرف”

تاريخ سكك حديد مصر

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

غَيَّر القطار شكل الحياة في مصر على كافة المستويات ودخلت بعض المحافظات التاريخ بقصص مختلفة منها محافظة الشرقية عزمت ركاب القطر المصري، لكن محافظات أخرى لم تكن كالشرقية.

الشرقية عزمت ركاب القطر .. فماذا فعل غيرها

محطة قطارات في الشرقية
محطة قطارات في الشرقية

قام أهالي قرية إكياد في مركز فاقوس بمحافظة الشرقية بإحضار ولائم إفطار رمضانية لركاب القطار الذي تعطل وهي واقعة مشهورة في ذاكرة الشراقوة وتاريخ سكك حديد مصر، لكن هذا التعامل لم يكن موجودًا في مدن الدلتا ممن عاصروا بدايات شق المحطات عندهم.

اقرأ أيضًا
قطار الصعيد المظلوم الحزين

عندما ظهر القطار لأول مرة في الدلتا قام أهالي محافظة كفر الشيخ بإلقاء الأحجار على الركاب في منطقة محلة روح، الأمر نفسه قام به أهالي شبين الكوم والزقازيق، وكانت مكاتب الصحافة في تلك المحافظات تتابع الأحداث عن كثب.

صورة نادرة لمنطقة كفر الشيخ
صورة نادرة لمنطقة كفر الشيخ

وصفت جريدة الأهرام أهالي منطقة محلة روح وكفر الشيخ بالرعاع حيث تجمع العشرات منهم على ممر السكة (الرصيف) بين بين محطة محلة روح ومحطة كفر الشيخ وهم يحملون حجارة مجهزة ورشقوا بها المسافرين ووصفت جريدة الأهرام تأثير الأحجار بأن لها دوي كمدافع الرش والمتراليوز، وهو ما استدعى مناشدة عاجلة لمأمور المركز بأن يبذل قصارى جهده لمواجهة هذا الهجوم الذي بدأ يتكرر.

رفض القطار لم يكن مقتصرًا على إلقاء الركاب بالحجارة من على رصيف المحطة بل وصل لدرجة محاولة ضرب الركاب من الداخل، وفي عدد 28 سبتمبر عام 1886 من صحيفة الأهرام ذكرت أن أحد الموظفين اتفق مع بعض التجار على تهريب البضائع بواسطة العربات المعدة لنقل الحجارة وأن له في نظير ذلك معلوماً خصوصياً (مبلغًا ماليًا) من التجار المذكورين.

منظر عام لمدينة كفر الشيخ
منظر عام لمدينة كفر الشيخ

تطور رفض السكة الحديد فوصل إلى مسألة الشيالين بهدف إزعاج الركاب لمقاطعة القطارات، حيث بدأ التهافت ممن يعمل في الشيالة لأخذ أدوات الركاب دون إذنٍ منهم، فقررت مصلحة السكة الحديد القبض على من يعمل شيالاً بدون تصريح وكان يسمى إذن خصوصي من كاتب المحطة، على أن توضع علامة معينة على كل شيال تشير إلى أنه موظف

إقرأ أيضا

ووصلت الأمور إلى نقطة اللاعودة عندما كشف البوليس المصري أن هناك صفقةً بين لصوص الدلتا وممن يعملون خفرًا لمصلحة السكة الحديد ونجحوا في إيقاف قطار البضاعة بين السويس وكفر الدوار ونهبوا جميع ما فيه.

لماذا كل ما سبق ؟

قوات الاحتلال الإنجليزي تدخل القلعة
قوات الاحتلال الإنجليزي تدخل القلعة

إذا كانت الشرقية عزمت القطر فدخلت التاريخ بهذا التصرف فإن بقية محافظات الدلتا أرادوا أن يدخلوا التاريخ من باب الوطنية إذ أن كافة الحوادث جرت وقائعها سنة 1886 أي بعد 4 سنوات من الاحتلال البريطاني لمصر بعد الثورة العرابية وكانت السكة الحديد تحت الهيمنة الإنجليزية فكان الهجوم عليها شكلاً من أشكال الرفض للاحتلال البريطاني وأي شيء يرمز له.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slider


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

Scroll Up
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان