رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
309   مشاهدة  

“الطواشة” تجارة أسست نهضة الخليج الاقتصادية قبل “اكتشاف البترول”

الخليج
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

بعد العام 1925 م كان الخليج كجزء من شبه الجزيرة العربية على موعد مع أكبر تغير اقتصادي على مدار تاريخه، حيث تم اكتشاف النفط لأول مرة سنة 1925 م، وتلاحقت الاكتشافات النفطية التي سرعان ما جعلت دول الخليج من أغنى بلدان المنطقة، وقبل اكتشاف البترول كانت تجارة واحدة هي التي أسست الملامح الأولى لنهضة الخليج وهي تجارة الطواشة، التي تعني استخراج اللؤلؤ الذي كان يسميه العرب القدامى بـ “الهيرات”.

كان اللؤلؤ يتم استخراجه بحرياً عن طريق الغواصين الذين كانوا يجمعون المحار والأصداف من قاع البحر، وكما لاقى البترول اهتماماً من الغرب كانت مهنة الطواشة هي الأخرى موضعاً لجذب اهتمامهم.

سفن صيد اللؤلؤ
سفن صيد اللؤلؤ

مارك هوبز المتخصص في تاريخ الخليج بالمكتبة الوطنية الإنجليزية، ذكر في دراسته عن الطواشة، أنها كانت النشاط الاقتصادي الوحيد بالنسبة للخليج، ولم يشهد أي نمو إلا مع القرن التاسع عشر نتيجة لكثرة الطلب العالمي.

وبحلول النصف الثاني من القرن التاسع عشر، نمت تجارة اللؤلؤ في الخليج إلى درجة أنها وحّدت القبائل وجعلتهم كتلة واحدة على الصعيد التجاري، واهتمت السلطات البريطانية في البحرين بجمع المعلومات حول تجارة اللؤلؤ في سبيل تنمية مصالحها الاقتصادية في المنطقة.

سفينة الطواشين
سفينة الطواشين

العمل في طواشة اللؤلؤ من حيث آليات تنفيذه تذكره وثائق المكتبة الوطنية في لندن سنة ١٩٣٥م، حيث كان الغواصين يستطيعون الغوص إلى عمق 14 متر دون الاستعانة بأي جهاز تنفس وكما كان الغواص يحمل حجرًا ثقيلًا ليهبط به إلى قاع البحر فما إن يصل إليه حتى يقوم بكشط المحار مستخدمًا سكينًا حادًا، ويضع أكبر كمية ممكنة في كيسٍ مثبت حول وسطه.

كان معظم الغوَّاصين في الخليج من العرب، الذين يستطيعون البقاء تحت الماء لمدةٍ أطول بكثيرٍ من الغوَّاصين الهندوس من جزيرة سيلان، ووصلت قيمة الربح على شبه الجزيرة العربية إلى مليون جنيه استرليني سنوياً سنة 1904 م.

رغم أن البترول كان عاملاً أساسياً في إنهاء تجارة اللؤلؤ، لكن الضربة القاتلة كانت بنجاح اليابان في تطوير اللؤلؤ حيث جعلته صناعياً مزورعاً في أراضيها، وكان اللؤلؤ المزروع أكثر وفرة ويُقدر ثمنه بعشر ثمن اللؤلؤ المُستخرج في الخليج، وتعرضت الطواشة إلى انتكاسة نهائية في الستينيات نتيجة للاهتمام النفطي دولياً.

 

إقرأ أيضا

إقرأ أيضاً

السوق السوداء في حرب أكتوبر .. أسماء الذين هبروا على حساب أهالي من عبروا

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان