تقرأ الآن
تاريخ إثيوبيا (2-3) قبطي تعلم في الأزهر ووضع قانونًا حكم الحبشة بالمسيحية والإسلام

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
1٬033   مشاهدة  

تاريخ إثيوبيا (2-3) قبطي تعلم في الأزهر ووضع قانونًا حكم الحبشة بالمسيحية والإسلام

تاريخ إثيوبيا

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع


لم يشتهر تاريخ إثيوبيا القديم قضائيًا بقانون مثل قانون «فتانفوس» الذي حكم الحبشة منذ القرن الثالث عشر الميلادي حتى عصر منليك الثاني الذي حكم إثيوبيا من 1889 حتى 1913 م، ولم يهتم كثيرون بالتوثيق لهذا القانون.

قانون «فتانفوس» .. الهجين الذي حكم تاريخ إثيوبيا القضائي قديمًا

بقايا الامبراطورية الحبشية القديمة
بقايا الامبراطورية الحبشية القديمة

قانون فتانفوس معناه «فتاوى النجاشي» وهو مشتق من كلمتين إحداهما عربية وهي «فتا» من كلمة فتاوى والأخرى كلمة حبشية وهي «نفوس» التي تعني النجاشي، والنجاشي معناها الامبراطور وهو لقب وليس اسمًا.

اقرأ أيضًا 
تاريخ إثيوبيا الحديث (1-3) .. قصة حاكم قتله قريبه بسبب حبه للمسلمين

كان قانون فتانفوس الذي تميز به تاريخ إثيوبيا القديم على قسمين، أحدهما يخص الدين والكنيسة الإثيوبية وهو مقتبس من مبادئ وتعاليم المسيحية واليهودية، أما القسم الثاني فكان متعلق بالأحكام والمعاملات الشعبية واستلهم بنوده من الفقه الإسلامي على المذهب الشافعي السني اعتمادًا على كتاب التنبيه لمؤلفه أبي اسحاق إبراهيم بن علي بن يوسف الفيروزآبادي الشيرازي.

الغرابة لا تتوقف في هذا الميكس «اليهودي، المسيحي، الإسلامي» وإنما تصل إلى واضع القانون نفسه وهو الأسعد بن العسال أحد أقباط مصر الذين تعلموا في الأزهر، وكان أول من ترجم الكتاب المقدس إلى العربية.

من هو الأسعد بن العسال

غلاف الأناجيل الأربعة
غلاف الأناجيل الأربعة

الأسعد بن العسال هو واحد من الإخوة الأربعة المعروفين في التراث القبطي باسم أولاد العسال التي كانت تتاجر في العسل، وتمتعت عائلة العسال بمكانة كبيرة على الصعيد الرسمي والكنسي، فكان بعض أفراد العائلة من كبار الموظفين في مصر زمن المماليك.

كان فخر الدولة أبو المفضل له 4 أولاد أثروا النهضة القبطية في الكتب المدونة باللغة العربية، فكان له الصفي والمؤتمن والأسعد الذين كتبوا وألفوا وتعلموا بالأزهر، بينما الولد الرابع اسمه الأمجد وكان يعمل كاتبًا في ديوان الجيش، وتعلم كإخوته في الأزهر، وعلة تعلم الأقباط في الأزهر لأنه المؤسسة المنوط بها تعليم العربية وهو شرط التعيين في دواوين الدولة.

اقرأ أيضًا 
يهود الفلاشا في إثيوبيا ..أصل مجهول وتفاهم بين تل أبيب وأديس أبابا

إقرأ أيضا
عدلي لملوم

وضع الدكتور صموئيل قُزْمان معوض ترجمةً لشخصية الأسعد بن العسال وذلك خلال تحقيقه وتقديم للأناجيل الأربعة المترجمة إلى العربية، حيث قال «اسمه الأسعد أبو الفرج هبة الله بن فخر الدولة أبي المفضل أسعد بن المؤتمن أبي إسحاق بن إبراهيم بن أبي السهل جرجس بن أبي البشر يوحنا بن العسال.

لا يوجد تاريخ ميلاد معين للأسعد بن العسال لكن الثابت أنه تعلم الأسعد في الأزهر وبعد إلمامه بعلوم العربية عمل في الكتابة وخاض عدة رحلات علمية كان أبرزها إلى اليمن عام 1231 والشام، وهناك نسخ لنفسه مخطوطات وابتاع مخطوطات أخرى، لكن يبقى عمله الأضخم هو ترجمة الأناجيل الأربعة».

مخطوط إنجيل متى - ترجمة الأسعد
مخطوط إنجيل متى – ترجمة الأسعد

وضع الأسعد بن العسال عدة مؤلفات قبطية باللغة العربية حيث كتب مقالة في النفس سنة 1231 بناءًا على طلب أخيه الأمجد ثم أورها المؤتمن في كتاب مجموع أصول الدين، ومقدمة في قواعد اللغة القبطية وأرجوزة في قوانين الميراث الإسلامية وكتاب في التقويم والحساب الأبقطي والاعتراف الكنسي سنة 1240 ومات بين 1253 و 1260 م

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
2
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2021, كافه الحقوق محفوظة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان