رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
186   مشاهدة  

توطين صناعات استراتيجية لأول مرة في مصر  .. أولى إنجازات “ابدأ” في ستة أشهر

الصناعات الاستراتيجية


أطلقت المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية “ابدأ” بتوجيه من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية خلال إفطار الأسرة المصرية في إبريل 2022. وتهدف المبادرة إلى تعزيز دور القطاع الخاص في توطين الصناعة وتقليل الفجوة الاستيرادية وتأهيل العمالة المصرية وتذليل العقبات أمام المصانع المتعثرة.  وتضمنت المبادرة على العمل على ثلاثة محاور؛ وهم محور تكوين الشراكات الكبرى، ومحور دعم الصناعة، ومحور البحث والتدريب والتطوير.

فيما يتعلق بمحور الشراكات الكبرى، نجحت المبادرة في تكوين 64 شراكة استثمارية لإنشاء كيانات صناعية تشارك بها 23 شركة أجنبية من كبرى الشركات العالمية في الصناعة ومن المتوقع أن تسهم تلك المشروعات في تحقيق وفر في الواردات وزيادة في الصادرات بقيمة 16 مليار دولار.

في هذا السياق، تمكنت شركة ابدأ من توطين 23 صناعة جديدة لأول مرة في مصر تتمثل في صناعة (الصودا آش-السيليكون في قطاع البتروكيماويات-ضواغط التكييف والتبريد في قطاع الأجهزة المنزلية وتصنيع التكيفات المركزية-المواسير الملحومة-صناعة الخامات الدوائية-مكونات محطات مياه الشرب والصرف الصحي). كما تمكنت المبادرة من جذب استثمارات أجنبية مباشرة والتنسيق بين المستثمرين وكبرى الشركات العالمية لتوقيع اتفاقيات تصنيع مشترك مما يضمن قدرة المنتج المصري على المنافسة عالمياً.

وبالرغم من كافة التحديات العالمية وصعوبة توفير الدولار، فقد تمكنت ابدأ من تنفيذ وافتتاح 4 مشروعات بإجمالي وفر يتجاوز 500 مليون دولار. كما تمكنت المبادرة من تسهيل العديد من الإجراءات وتذليل الكثير من المعوقات للمشروعات والتي تمثلت أبرزها في توفير أراضي صناعية بإجمالي (170 ألف متر مربع) ووحدات صناعية بإجمالي (12 وحدة) بمختلف أنحاء الجمهورية. وكذلك التنسيق مع البنوك لتوفير الاعتمادات المستندية اللازمة لشراء المواد الخام. بالإضافة لحصر طلبات المستثمرين ونقلها للجهات المعنية مما ترتب عليه العديد من الإجراءات التي تعود بالنفع على المشروعات مثل توفير الأراضي الصناعية بسعر الترفيق-إصدار الرخصة الذهبية-الإسراع في الانتهاء من استراتيجية السيارات).

مصانع تم افتتاحها:

افتتحت شركة “ابدأ” عدد من المشروعات مثل مصنع الوايلر للطلمبات حيث تم البدء في انتاج طلمبات المياه والتوريد للمشروعات القومية (مثل توشكى). كذلك مصنع الوايلر فريد للمحركات حيث تم بالفعل التوريد لمشروعات حياة كريمة. بالإضافة إلى مصنع مواسير UPVC   والذي تم توفير المواد الخام له من خلال مبادرة “ابدأ”. كما تم افتتاح مشروع اللوادر الثقيلة بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع حيث تم انتاج 16 لودر كمرحلة أولى.

وتم افتتاح مصنع الفوندي والكوتشي بمحافظة سوهاج والذي يعد المصنع الأول في مصر والشرق الأوسط لتصنيع الفوندي والذي تم افتتاحه في يناير 2023 بأيدي عاملة من محافظة سوهاج. جاري أيضا العمل علي توسعات بمصنع القاهرة وتم طلب خطوط انتاج وجاري توفير وحدات صناعية للمشروع من خلال مبادرة “ابدأ”.

مصانع تم تدشينها وقرب افتتاحها:

تم تدشين عدة مصانع مثل مصنع محركات وسائل النقل الخفيف والذي يعتبر أكبر مجمع لوسائل النقل الخفيف بمصر والشرق الأوسط وذلك بالتعاون مع 5 شركاء تكنولوجيين من الصين وإيطاليا. بالإضافة إلى مصنع لايت هاوس لمنتجات الإضاءة والذي نجحت المبادرة في توفير وحدات صناعية له، ومصنع صمام أمان الغاز التركي حيث تمكنت المبادرة من جذب المستثمر التركي توراش، وهو من أكبر أربع مصنعين لصمام أمان الغاز في العالم، وكذلك شركة راجاميك حيث نجحت ابدأ في تحويل المستورد إلى مُصنِّع من خلال تصنيع منتجات صناعات مغذية للأجهزة المنزلية لأول مرة في مصر.

إطلاق مشروعات قومية لتوطين الصناعات الاستراتيجية لأول مرة في مصر:

تمكنت “ابدأ” من إطلاق عدة مشروعات قومية تستهدف توطين صناعات استراتيجية لأول مرة في مصر، بعضها كان مقترح تنفيذه خلال العقود الماضية ولم يتم تنفيذه حتى تمكنت “ابدأ” من ذلك بالشراكة مع القطاع الخاص. فقد تم إطلاق الشركة المصرية للصودا آش في يناير 2023، ويعد المشروع من المشروعات الاستراتيجية التي يتم توطينها لأول مرة في مصر والذي سيوفر حوالي 500 مليون دولار سنوياً من الفاتورة الاستيرادية. وقد وجه السيد رئيس الجمهورية بسرعة إنهاء الدراسات الخاصة بالمشروع نظراً لأهميته.  كما أنه جاري العمل على إنهاء الترتيبات النهائية لإطلاق مشروع السيليكون (العلمين لمنتجات السيليكون).

وجاري العمل على العديد من المشروعات مثل مشروع مدينة الخامات الدوائية والذي يعد الأول في صناعة المواد الفعالة للدواء في مصر، ومشروع نوفا لمكونات محطات المياه والصرف الصحي والذي يعد الأول في مصر والشرق الأوسط، وكذلك مشروع الألواح الخشبية MDF والذي تم من خلاله الاستجابة لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية بالاستفادة من أصول الدولة والتكامل مع الجهات المعنية حيث تم التواصل مع وزارة التموين لبحث سبل الشراكة والاستفادة من مصنع نجع حمادي التابع للوزارة. بالإضافة إلى شركة ابدأ الكيماوية بالمدينة الصناعية بجمصة.

وفي ضوء توجيهات السيد رئيس الجمهورية بالاهتمام بمعامل المعايير المطابقة القياسية لرفع كفاءة  المنتج المحلي واستهداف التصدير للدول الأوربية، قامت ابدأ بالعمل على مشروعات معامل المعايير والمطابقة القياسية، لاعتماد منتجات الأجهزة المنزلية دولياً.

وفي إطار توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بإعداد استراتيجية وطنية لإنتاج الهيدروجين الأخضر كمصدر للطاقة النظيفة، قامت شركة ابدأ بالتواصل مع شركة توتال إرين فرنسا عملاق الطاقة الفرنسية وأكبر خبير تكنولوجي في العالم في مجال الهيدروجين الأخضر. كما شرعت “ابدأ” في التفاوض مع شركات إنارة وأبوقير للأسمدة كمساهمين مشاركين في المشروع. وجاري حالياً التشاور بين الأطراف للانتهاء من توقيع عقد التعاون. ومن المتوقع أن تصل التكلفة الاستثمارية للمشروع إلى 2 مليار دولار.

حل وإنهاء مشكلات المصانع المتعثرة:

وفيما يتعلق بمحور دعم الصناعة، نجحت ابدأ في حل وإنهاء مشكلات (848) مصنع، سواء بالنسبة للمصانع الواردة على موقع المبادرة أو تلك المتواجدة في المناطق الصناعية على مستوى الجمهورية.

إقرأ أيضا
المدرسة الوطنية للعلوم التقنية

وقد تنوعت مشكلات المصانع والتي تم حلها بالكامل ما بين الاحتياج للدعم سواء من خلال استخراج تراخيص التشغيل أو تمويل أو الحاجة لتوفير أراضي صناعية أو مشكلات تتعلق بالمرافق (كهرباء-غاز-مياه-صرف صحي) أو مصنع يحتاج تقنين أوضاعه لتواجده على أرض زراعية أو سكنية.

إطلاق المبادرات تستهدف التدريب والتمكين الاقتصادي:

وفيما يرتبط بمحور التدريب والبحث والتطوير، أطلقت ابدأ العديد من المبادرات التي استهدفت التدريب والتمكين الاقتصادي للمتدربين، مثل مبادرة “ابدأ حياة” بالشراكة مع مؤسسة حياة كريمة والتي تم تنفيذها بمحافظتي سوهاج والغربية، ومبادرة “معدتك شركتك” بالشراكة مع شركة بيكو للمعدات الثقيلة. كما تم تصميم برنامج تدريبي للمستوي الإداري بالمصانع بالشراكة مع شركة شل مصر والأكاديمية الوطنية للتدريب، وجاري التنسيق مع الشركاء لتنفيذ المرحلة الأولى لعدد (26) متدرب.

وفي إطار مشروع تطوير مؤسسات التعليم الفني والتدريب المهني التابعة للدولة طبقاً لمعايير الاعتماد الدولية، تم تنفيذ زيارات ميدانية لعدد (9) مراكز تدريب تابعة لمصلحة الكفاية الإنتاجية ووزارة القوى العاملة، وتم اختيار (5) مراكز كمرحلة أولى للمشروع مع تحديد التخصصات النهائية لهم.

 

الكاتب






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان