تقرأ الآن
حكايات خالتي بمبة ونور الشريف.. رفض تهزيق ممثل شاب بكواليس “رجل الأقدار” (الأستاذية مش كلام)

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
267  مشاهدة  

حكايات خالتي بمبة ونور الشريف.. رفض تهزيق ممثل شاب بكواليس “رجل الأقدار” (الأستاذية مش كلام)

نور الشريف

يمكن معيطتش في حياتي على رحيل فنان زي ما حصل معاه، كان في المستشفى وعارفين حالته الحرجة، وإنه في أيامه الأخيرة، بس الأمل اللي كان بيديه للي حواليه واهتمامه بإنه يحضر العمل الجديد اللي هيقدمه للجمهور، ويقرا السيناريوهات المعروضة عليه، كان مخلينا نفتكر إنه بيقول للموت مش هتهزمني، بس اللي حصل العكس، مات في أغسطس 2015، بطل حكايات خالتي بمبة المرة دي هو الفنان نور الشريف.

نور المهووس بالمعرفة، معرفش حقيقة مرضه، خبوا عليه إنه مريض سرطان رئة، وده زي ما حكالي مدير أعماله نور عزت، والده اختارله نفس الاسم لما اتولد، لوجود علاقة عمل كانت بتجمع نجمنا الكبير بيه، وبعد ما كبر فضّل يسيب عمله كمهندس زراعي، ويلازمه حتى أنفاسه الأخيرة.

الموضوع كان غريب بالنسبة لنور، عشان كده حس إن فيه حاجة غلط وإن مرضه أكبر من اللي بيتقاله، وهو كان كده فعلًا لإنه مات بعد اكتشافهم لمرضه بسنة تقريبًا، كان وقتها لسه مخلص مسلسل “خلف الله”، وسافر لندن عشان يعمل عملية صغيرة في رجله، وهناك هاجمته أعراض المرض، وأُصيب بضيق في التنفس، عملوا تحاليل وأشعة أثبتت إنه مُصاب بسرطان الرئة، وبدأت رحلته مع التعب.

الكل مكنش عارف يعمل إيه يخففوا عنه آلامه إزاي، صحيح هو قوي، وكل اللي حواليه مراته الفنانة بوسي، وبنتينه سارة ومي بيستمدوا قوتهم منه، لكن لحظات الآلام اللي بتروح وتيجي، كانت بتخليهم يحسوا بالضعف، مش قادرين يردوا عليه وهو بيقول إنه تعب من التعب، لحد ما تعبه انتهى بوفاته.

نور الشريف كان معروف عنه حبه لاكتشاف وجوده جديدة، وإنه بيدي فرص للجداد ويساعدهم في أول خطوة ليهم، ومكنش ممكن يوافق إن أي حد يقلل من أي شخص بيبدأ حياته، وده شافه بنفسه مدير أعماله نور عزت، أكتر من مرة، منها لما كانوا بيصوروا مسلسل “رجل الأقدار” إخراج وفيق وجدي، واتفاجئ الفنان الكبير بإن المخرج بيتكلم بطريقة فيها انفعال على ممثل شاب، فوقف نورالشريف التصوير وقعد مع المخرج، ونبهه إن طريقته دي ممكن تكون سبب إنه يقضي على ميلاد نجم جديد، وإن الشاب ممكن يسيب الفن، بس الإحراج اللي اتعرض ليه، ويلعن الفن، اللي كان سبب في تهزيقه.

يا ترى ليه رشدي أباظة كان عايز يعتزل التمثيل.. بمبة عندها الحكاية كاملة

كان من عادته يعمل بروفات كتير، خاصة لو معاه فنانين شباب، عشان يتعودوا عليه وينسوا إنهم واقفين قدام نجم كبير بحجم نور الشريف، عزت حكالي إن نور كان بيقصد يغلط في التصوير، عشان يفهمهم إنه عادي نغلط، المهم نتعلم من الغلط ده ونحسن أدائنا.

عارفين مش إحنا بس اللي بنحب لنور الشريف فيلم “حبيبي دائمًا”، هو كمان كان بيحب شخصية “إبراهيم” جداً، كان شايف إنه علم الناس الرومانسية والحب والمشاعر المحترمة، ومن أدواره القريبة من قلبه شخصية ناجي العلي، ودوره في فيلم “سونيا والمجنون” وفيلم “مع سبق الإصرار”، وطبعًا شخصية “هارون الرشيد” ولما عمل خامس الخلفاء الراشدين “عمر بن عبدالعزيز”، واللي طلب في برنامج ظهر فيه قبل وفاته بفترة مش كبيرة، إن لما يموت يتعرض مشهد موت عمر بن عبدالعزيز، لشدة حبه ليه، وعلى رواية عزت كان يتمنى ميمثلش بعد هارون الرشيد وعمر بن عبدالعزيز.

إقرأ أيضا
سعاد حسني

الفن مش وظيفة يا سادة.. شوفوا حكاية بمبة مع محمود رضا

في يوم كنت حابة إن يكون احتفالي بذكرى عيد ميلاد نور الشريف واللي بيصادف شهر أبريل من كل عام يكون مختلف، فرحت قابلت بنته الصغيرة مي، وقعدنا نتكلم عنه كتير، وقالتلي وقتها إنه كان بيحلم يكمل سلسلة تقديمه لشخصيات دينية مهمة ومؤثرة، لكن للأسف كان فيه منها كتير ممنوع تجسيده في أعمال فنية بقرار من مؤسسة الأزهر.

نور كان بيشوف إن من المهم نقدم للأجيال الجديدة قدوة من شخصيات إسلامية تاريخية حقيقية، وإن ده مش هيسيب فرصة لأي حد يروج لكلام هدفه بس تشويه صورة الإسلام، كمان قالتلي إنه كان بيحلم يقدم فيلم عن حرب أكتوبر، عن الضربة الجوية.

 يا حلوين كل حكايات خالتكم بمبة هنا

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
ما هو انطباعك؟
أحببته
3
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2020, كافه الحقوق محفوظة

اعلى الصفحه
error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان