رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
30   مشاهدة  

حيل وخدع لتتمكن من اجتياز جهاز كشف الكذب بنجاح

اختبارات ذكاء

يعتقد البعض أن جهاز كشف الكذب ما هو إلا خدعة كبيرة، ولكن في الحقيقة هذا الجهاز فعال للغاية في مجاله، يعمل بطريقة معينة تعتمد على قياس ضغطك وضربات قلبك وانفعالاتك، وبناء على كل ذلك يحدد الجهاز إذا ما كنت كاذبًا أم لا، وإذا اضطررت يومًا ما أن تجلس على جهاز كشف الكذب، إليك بعض الحيل والخدع التي ستمكنك من التحايل عليه، وتجاوز الأسئلة الصعبة دون أن يتم كشفك:

الخطوة الأولى لاجتياز الاختبار هي فهم كيفية عمل، في البداية.. يجري الشخص اختبار لكي يتعرف الجهاز عليه، قد يستغرق وقتًا طويلًا، وسيقوم الجهاز بتسجيل الملاحظات على الفور، مثل معدل التنفس، ضغط الدم، النبض، مقدار التعرق، وتشمل الآلات الأكثر تطورًا تصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ، وتتم مقارنة الاستجابات الفسيولوجية للأسئلة المختلفة لتحديد الأكاذيب، يمكن تكرار الأسئلة مرتين إلى ثلاث مرات، وقد يُطلب من الشخص أن يكذب عمدًا لمساعدة الفاحص على إنشاء قيم أساسية، يتطلب الاختبار عادةً من ساعة إلى ثلاث ساعات لإكماله.

كيف تخدع جهاز كشف الكذب؟

  • الاختبار قبل الجهاز هو أساس العملية كلها، لذا حاول أن تخدع الاختبار نفسه، وهناك طريقتين، إما ان تبقى هادئًا ومتزنًا تمامًا طوال الاختبار، بغض النظر عن إجابتك سواء كانت الصدق أو الكذب، سيسجل الجهاز مشاعر مزيفة ستخدعه أثناء الفحص، ولأن معظم الناس لا يمكنهم فعل ذلك، سيكون من الأسهل أن تسلك الطريق الثاني، وهو أن تكون متوتر ومنزعج ومرتبك طوال الاختبار، يمكنك التفكير في الذكريات السيئة، أو حل مسائل رياضية معقدة في عقلك، أو أي شيء آخر يجعلك في حالة توتر، وتلك الطريقة فعالة بشكل أكبر.
  • أجب بحزم، وبدون تردد، وبدون فكاهة أو مزاح، ولا تتصرف بطريقة مفرطة في الود، وأجب بـ نعم أو لا كلما أمكن ذلك.
  • لا تشرح الإجابات أو تعطي تفاصيل أو تقدم تفسيرات، وإذا طُلب منك التوسع في سؤال، أجب: “ما الذي تريدني أن أقوله أكثر من ذلك؟”، أو “ليس هناك ما يقال أكثر عن ذلك”.
  • تدرب جيدً قبل الاختبار، بإمكانك أن تطلب من شخص ما أن يسألك أسئلة محتملة عنك، سيجعلك ذلك على دراية أكبر بتنفسك، وكيف تتفاعل مع الأنواع المختلفة من الأسئلة.

حالات لا تخضع لجهاز كشف الكذب

هناك بعض الحالات التي قد تخدع جهاز كشف الكذب، أو لا يجب أن تخضع له من الأساس وهي:

  • بعض الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي ونبضات القلب، مثل الأدوية المضادة للاكتئاب، والمخدرات، والمنومات.
  • قد يحظر خضوع بعض الحالات الطبية للاختبار، مثل المعتلين اجتماعيًا وعقليًا الذين تم تشخيصهم مرضيًا، بسبب عدم القدرة على التحكم في الاستجابات والانفعالات الشديدة.
  • يجب ألا يخضع للجهاز الأشخاص المصابون بالصرع، أو تلف الأعصاب مثل مرض الرعاش، أو أمراض القلب، أو الذين عانوا من سكتة دماغية.
  • لا تخضع النساء الحوامل عمومًا للاختبار إلا في حالة الضرورة القصوى، حيث يكون تحت إشراف طبيب طوال الوقت.

المصدر

[1]

إقرأ أيضا
إيران

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان