رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
843   مشاهدة  

عنبرة سلام الخالدي .. اللبنانية التي ترجمة الإلياذة للعرب وأول امرأة تكلمت من إذاعة القدس

عنبرة سلام الخالدي
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


Share

قبل أن يعرف الناس قصة طروادة من فيلم Troy سنة 2004 م كانت عنبرة سلام الخالدي نجحت في ترجمة الملحمة الشعرية الشهيرة في منتصف القرن القرن الماضي المعروفة بـ الإلياذة والتي تحكي قصة طروادة.

لماذا ظُلِمَت سيرة عنبرة سلام الخالدي

عنبرة سلام الخالدي
عنبرة سلام الخالدي

المشهور عن عنبرة سلام الخالدي أنها مترجمة وأديبة، لكنها باعتبارها امرأة عربية لها انجازات نسائية كانت عظيمة، سيرة عنبرة الخالدي لم تلقى الاهتمام العربي ثقافياً رغم ما قدمته للثقافة العربية والإسلامية، والسبب يعود في البداية إلى تواضع عنبرة وعزوفها عن وسائل الإعلام.

اقرأ أيضًا 
“رضوى عاشور” أديبة استثنائية سافرت بقراءها عبر سطور من الدهشة

توثق المؤرخة امتياز النحال زعرب سيرة عنبرة سلام الخالدي أنها من مواليد بيروت في لبنان عام 1897م  لعائلة متدينة وكان والدها سليم علي سلام سياسياً متقدماً، ووالدتها كلثوم البربير متعلمة من عائلة عريقة، تلقت علومها الأساسية في مدارس أهلية وأخرى أجنبية منها مدرسة مار يوسف ثم عكفت على الدروس المنزلية بعد قيام الحرب العالمية الأولى ، وقد ختمت القرآن الكريم وهي في سن العاشرة.

شاركت في خدمة الملاجئ والمصانع التي أقامتها الدولة العثمانية لرعاية  الفقراء وقد أسست عام 1914 م مع رفيقاتها جمعية ” يقظة الفتاة العربية ” وهي أول جمعية للفتيات المسلمات في العالم العربي حيث كانت تقوم بالأعمال الخيرية بجانب إنشاء مدارس جديدة وإقامة حفلات شعرية وندوات ثقافية بالإضافة إلى ترأسها للنادي الاجتماعي للفتيات المسلمات.

شاركت في تأسيس جمعية النهضة النسائية لتشجيع المصنوعات الوطنية بجانب رفيقاتها : مدام فيليب ثابت – سلمى صايغ – نجلاء الكفوري – ابتهاج قدورة – إفلين بسترس وغيرهن.

عنبرة وزوجها
عنبرة وزوجها

وفي عام 1925م سافرت إلى انجلترا ودرست اللغة الانجليزية والأدب، وعادت لنشر ما تعلمته هناك، وفي عام 1929 م تزوجت من السيد أحمد سامح الخالدي مدير الكلية العربية حيث سافرت معه إلى القدس ، وهناك قام زوجها بتأسيس جمعية للعناية بالأيتام وأطفال الشهداء بالإضافة إلى معهد تعليمي تربوي، كما قام بتأليف العديد من الكتب عن فلسطين.

وفي عام 1948 م هاجرت مع زوجها من القدس إلى لبنان وقد ظلت تساند زوجها في نشاطاته التربوية والثقافية حتى توفي حزناً وكمداً على ضياع فلسطين عام 1951م.

وكانت أول سيدة تلقي حديثاً نسائياً من إذاعة القدس حيث كتبت بحثاً عن سكينة بنت الحسين التي تعتبرها رائدة الوعي النسائي والأدب الرفيع.

عنبرة في أواخر أيامها
عنبرة في أواخر أيامها

أصدرت في السبعينات كتاب بعنوان “جولة في الذكريات بين لبنان وفلسطين” وكان أول مُذكرات عن المرأة الفلسطينية، كما قامت بترجمة ” الإلياذة ” وكتب لها المقدمة : طه حسين ثم قامت بترجمة ” الأوديسة ” و”الإنيادة” عن الانجليزية؛ وقد توفيت سنة 1986 م.

إقرأ أيضا
رقم

ماهية الإلياذة والأوديسة

الإلياذة
الإلياذة

ورغم أن هناك خلاف حول مؤلف الالياذة بين هوميروس وغيرها لكن المعروف أنها ملحمة شعرية كتبها الشاعر فرجيل في نهاية القرن الأول قبل الميلاد (29-19ق.م) باللغة اللاتينية. وهي تصف الحياة الأسطورية لأينياس الطروادي والذي سافر غربا إلى أراضي إيطاليا وأصبح أب لكل الرومان، ونظمت أبيات الملحمة على أسس التفعيل السداسي.

تتألف الإنياذة من 12 مجلدا، نصفها الأول يتوسع في وصف رحلة أينياس من طروادة إلى إيطاليا، والنصف الثاني يصور الحروب الطروادية ضد اللاتينيين وانتصاراتهم الباهرة.

الكاتب

  • وسيم عفيفي

    باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان