تقرأ الآن
“عندما تذللت الحبشة لكسب رضا مصر” قصة دفاع الظاهر بيبرس عن كرامة الكنيسة القبطية

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
983   مشاهدة  

“عندما تذللت الحبشة لكسب رضا مصر” قصة دفاع الظاهر بيبرس عن كرامة الكنيسة القبطية

الحبشة
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


الروابط بين كنيسة الحبشة وكنيسة الإسكندرية ترجع إلى العصر الأول للمسيحية عندما أسهمت مصر وكنيستها في نشر المسيحية داخل الإمبراطورية الحبشية، وكان أن أقر مجمع نيقية المسكوني سنة 325 م تبعية الكنيسة الحبشية لبطريكية الإسكندرية وظلت هذه التبعية حتى عام 1959 م.

الحبشة تهين مصر دبلوماسيًا في زمن الظاهر بيبرس

قبر الظاهر بيبرس
قبر الظاهر بيبرس

قبل العام 1959 ظلت الكنيسة الحبشية تتبع كنيسة الإسكندرية وكانت عبارة عن مطرانية وحين يموت المطران يقوم وفد كنسي حبشي بالسفر إلى مصر محملاً بالهدايا والأموال لبطرك الإسكندرية وحاكم مصر ويطلب الوفد ترسيم مطران جديد.

اقرأ أيضًا 
قصة قبطي تعلم في الأزهر ووضع قانونًا حكم الحبشة بالمسيحية والإسلام

مع قيام دولة المماليك في مصر تزامن حدوث نزاع سياسي على العرش الحبشي بين عائلة سالمون وعائلة زاجوي وانتصر بيت سالمون وتم اختيار يقونو أملاق ملكًا على الحبشة بينما تم تعيين أحد أفراد عائلة زاجوي حاكمًا لمقاطعة لاستا.

اقرأ أيضًا 
“أزمات بابوات الكنيسة القبطية” أحدهم كاد أن يتورط في تهمة تجسس والآخر تم اختطافه

كان يقونو أملاق أحد المعجبين بالظاهر بيبرس ويحكي المقريزي في الجزء الأول من كتابه “السلوك” أن يقونو أرسل رسالة للظاهر بيبرس سنة 1273 يطلب أن يجهز له مطران من عند بابا الإسكندرية.

غلاف كتاب الظاهر بيبرس لـ سعيد عاشور

يعقب د/سعيد عاشور في كتابه عن الظاهر بيبرس بشأن هذه الرسالة قائلاً «يفهم من رسالة إمبراطور الحبشة أن السلطان الظاهر بيبرس كان قد أرسل سفارة مصرية إلى الحبشة تضم وفدًا من الكنيسة لرسم المطران الجديد لكن هذه السفارة لم تتمكن من إنجاز مهمتها في سرعة فتأخرت في عودتها بسبب الحروب الأهلية داخل الحبشة فقام الإمبراطور الحبشي بالاعتذار من سلطان مصر الظاهر بيبرس وتشير كل القرائن إلى تخوف ملك الحبشة من بيبرس بدليل أنه لم يبعث برسالته للسلطان مباشرة وإنما أرسلها عبر الملك المشفع حاكم اليمن».

إقرأ أيضا

اقرأ أيضًا 
الكرسي الرسولي في مصر “قصة مراحل النقل من عام 61 حتى عام 2019”

قرر بيبرس إهانة الإمبراطور الحبشي فلم يرد عليه واضطرت يوقونو أملاق لاستيراد مطران شامي بدلاً من أن يكون مصريًا مما أثار حفيظة بيبرس فقرر الامبراطور الحبشي الاعتذار رسميًا وجاء اعتذاره في الجزء 28 من كتاب «نهاية الإرب» للنويري نجد أن إهانة السفارة المصرية جعل بيبرس غاضبًا فقام إمبراطور الحبشة بالتذلل له قائلاً «جنود الحبشة كلهم غلمانك وتحت أوامرك وهذا الخلق كلهم يقولون آمين بطول بقاء عمر سلطاننا مالك مصر ويهلك الله عدوه».

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان