رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
376   مشاهدة  

عن مشوار الصديقان محمد القصبجى وسيد درويش معًا في الموسيقى


Share

 

أهلا بكم أعزائي القراء في الحلقة الرابعة من قصة الموسيقار الكبير نحيل الجسد قوي الفكر المرحوم محمد علي القصبجي، وكنا قد توقفنا في اللقاء السابق حيث بدايته مع التلحين ودور الحب له في الناس أحكام الذي غنته المطربة ذائعة الصيت آنذاك “توحيدة” ثم تهافت الكثير من المطربين على غنائه، وقلنا أنه من الحلقة القادمة سنكون بصدد الحديث عن بداية علاقة القصبجي مع أم كلثوم، ولكن قبل ذلك يتعين علينا أن نتحدث عن السنوات القلائل التي سبقت تلك الفترة، فالمرحوم محمد القصبجي قد بدأ التعاون مع أم كلثوم عام 1924م على شيء من التفصيل حول اللقاء الحقيقي، في حين أنه قد بدأ مشواره الفني سنة 1912م، بمعنى أنه قضى اثني عشر سنة كاملة قبل هذا اللقاء الكبير، وخلال تلك الفترة تخبط محمد القصبجى قليلا بين عمله كعازف عود في تخت العوالم ثم بضربة حظ بدأ مشواره كملحن، وقد سنحت له الفرصة خلال السنوات التي تلت تلك الفترة بأن يتعلم أكثر وأكثر ويثقل موهبته لدرجة أهلته ليحتل إلى جوار الشيخ سيد درويش مكانة المجدد في الموسيقى العربية.

 

محمد القصبجي وسيد درويش و مشوارهما في التجديد الموسيقي:

عمل المرحوم محمد القصبجى في تجديد الموسيقى العربية في السنوات ذاتها التي عمل فيها المرحوم الشيخ سيد درويش، فهذا في الإسكندرية وذاك في القاهرة قبل وصول الشيخ سيد درويش إلى العاصمة في عام 1918م، وبدأ الثنائي معا في وقت واحد بعد وفاة الشيخ سلامة حجازي عام 1917، فجددا معا نكهة الغناء والموسيقى في مصر بعد اضطلاعهما بفكرة تحرير الموسيقى العربية من الموروث التركي، وبمعني أدق تحريرها من التراكمات التي اكتسبها موسيقيّ القرن العشرين من أسلافهم الكبار في القرن التاسع عشر، صحيح وصل أعلام الموسيقى في القرن التاسع عشر بموسيقانا العربية إلى قمم شهد بها من جاء بعدهم، إلا أنا سنة التجديد التي لا يخلو منها مجال قد فرضت نفسها وكان لها رجالها الذين نتحدث عنهم الآن، وغيرهم بكل تأكيد كالموسيقار محمد عبد الوهاب والشيخ زكريا أحمد والمرحوم رياض السنباطي، على أية حال فقد تأثر كل من القصبجي وسيد درويش بالتراث الأوروبي الكلاسيكي في الموسيقى، فضلا عن إدخالهما مسألة التعبير في الغناء على اختلاف مجالها، فالشيخ سيد درويش قد ارتقى بالمسرح الغنائي وأدخل التعبير على الغناء فيه فبات فنا معبرا عن ذاته ولم يعد مقتصرا على التطريب فقط، والقصبجي قد أدخله على الغناء الحر فخلق نقلة نوعية في مجال الغناء الطربي، كذلك طورا اللوازم الموسيقية فجعلاها جزء مهم لا يتجزء ولا غنى عنه في البناء الموسيقي، فبعد أن كانت اللوازم الموسيقية مجرد وسيلة لملء فراغات الغناء ودورها قاصر على الترجمة للمطرب أو نقله من مقام لآخر بات لها دور تعبيري خاص، كذلك الحال بالنسبة للمقدمات الموسيقية لاسيما في المونولوجات، فقد أصبحت جزءا مستقلا من العمل تقوم على اجتهاد كبير في انتاجها، ولا يخفى على سميع جمال المقدمة الموسيقية لمونولوج العجم عشيران يا عشرة الماضي الجميل الذي لحنه القصبجي لأم كلثوم سنة 1931م، أو مونولوج إن كنت أسامح وانسى الأسية سنة 1928م، وهو المونولوج الذي أحدث به القصبجي ثورته في ميدان المونولوج والذي سنتحدث عنه بالتفصيل في حلقات قادمة، على أية حال فقد استمر الكبيران في مشوارهما الهام في التجديد حتى عام 1923م وهو العام الذي رحل فيه الشيخ سيد درويش بعد سبع سنوات من العطاء الذي شبهه كثير من النقاد والموسيقيين بأنه عطاء أشبه بالعاصفة، وبعدها كان أمام المرحوم محمد القصبجي طريق طويل حافل بالتجديد والتطوير فأدخل الهارمونيا والبوليفونيا على الموسيقى العربية ولكن دون تشويه في مزاج هذه الموسيقى أو نكتها، فلم يفقدها روحها وشخصيتها العربية، وأرسى قواعده النهائية في قالب المونولوج سنة 1928م فكان محمد القصبجي الذي عرفه جيله والاجيال التي جاءت بعده.

إقرأ أيضًا.صلاح اللقاني..قامة سامقة لا تطالها الجبال الشواهق

يقول الدكتور فيكتور سحاب:

أمسك المرحوم محمد القصبجي بيد جيل كامل من الموسيقيين والفنانين واتخذهم أولادا له، وهو الذي لم يكتب له الإنجاب من أربع زيجات، كان القصبجي أبا وأخا وصديقا لأم كلثوم ومحمد عبدالوهاب وأسمهان وفتحية أحمد ونجاة علي وليلي مراد وغيرهم.

اللقاء التاريخي بين محمد القصبجي وأم كلثوم:

المتتبع لتاريخ محمد القصبجى وأم كلثوم سيجد الكثير من المصادر التي تحدثت عن اللقاء الأول بين العملاقين، وإن اختلفت تفاصيل ذلك اللقاء قليلا، إلا أن الثابت أن أول ألحان المرحوم محمد القصبجي لكوكب الشرق أم كلثوم كان لحنه لطقطوقة قال إيه حلف ما يكلمنيش، دا بس كلام والفعل مافيش.
البعض قال أن القصبجي قد سمع بأم كلثوم سنة 1923م بعد وفاة الشيخ سيد درويش والبعض الآخر قال بأنه سمعها سنة 1924م، السنة التي سجلت فيها الطقطوقة الشهيرة قال إيه حلف.

وقد ذكر المؤرخ الموسيقي الكبير كمال النجمي وقائع هذا اللقاء ورغبة القصبجي في التعاقد لأم كلثوم مع شركة الاسطوانات فقال:

إقرأ أيضا
مصر

سمع المرحوم محمد القصبجي باسم أم كلثوم لأول مرة سنة 1924م، وذهب إلى مسرح حديقة الأزبكية ليستمع إلى صوت تلك الفتاة الريفية السمراء التي ترتدي جبة وعقالا وكأنها تتنكر فيهما لتبدو ولدا، وتغني ألحان المرحوم الشيخ أبو العلا محمد والأدعية الدينية والتواشيح والمدائح النبوية والموشحات بلا تخت أو إيقاع، وكان محمد القصبجي في ذلك الوقت وثيق الصلة بالخواجة ألبير ليفي مدير شركة اسطوانات أوديون، فاقترح عليه أن يسجل لأم كلثوم بعض ما تغنيه على اسطوانات الشركة، إلا أن ألبير ليفي قد أبدى تخوفه من تلك الفكرة، ظنا منه بعدم إقبال جمهور المستمعين على شراء اسطوانات بلا آلات موسيقية أو ايقاعية، فذهب القصبجي باقتراحه لأبعد من ذلك واقترح أن يلحن هو لأم كلثوم طقطوقة تغنيها على التخت وتسجلها على اسطوانة أوديون، فوافق ألبير ليفي على الاقتراح الجديد، وبالفعل ذهب محمد القصبجي ومعه ألبير ليفي لأم كلثوم في منزلها القديم بحي عابدين، وأقنعا والدها الشيخ إبراهيم البلتاجي بأن تغني طقطوقة حديثة على الآلات الموسيقية، وبذلك خرجت إلى النور طقطوقة قال إيه حلف ما يكلمنيش من كلمات المرحوم أحمد رامي وألحان محمد القصبجي، فكانت أول طقطوقة يلحنها القصبجي لغير العوالم والمغنيات الراقصات في الأزبكية وعماد الدين والعتبة الخضراء، وكان ذلك اللحن التقليدي سببا في قفز أجر محمد القصبجي من ثمانية جنيهات فقط إلى خمسة وعشرين جنيها.
على أن تلك الرواية ليست الوحيدة بخصوص اللقاء الأول بينهما، فهناك راوية أخرى نقلتها الدكتور رتيبة الحفني عن محمد القصبجي نفسه مع التحفظ على ما جاء من نقد لبعض مواضع كتابها الموسيقي العاشق محمد القصبجي، سنتحدث عنها في اللقاء القادم إن شاء الله.

بدأ المرحوم محمد القصبجى مشوارة الأكبر في التلحين بعد طقطوقة قال إيه حلف ما يكلمنيش فلحن للعديد من المطربين والمطربات في مشوار طويل تزامن مع مشواره في الصعود لقمة التلحين برفقة أم كلثوم والذي لم يتوقف إلا سنة 1944م بعد لحن مونولوج رق الحبيب.

وإلى هنا أعزائي القراء نكون قد وصلنا إلى نهاية هذه الحلقة، على أن نكمل الحديث في حلقات قادمة إن شاء الله.
دمتم في سعادة وسرور.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com
Share

ما هو انطباعك؟
أحببته
2
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان