رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
108   مشاهدة  

في الأرجنتين مكتب يتعرض للسرقة مرتين في يوم واحد..مرة منهم من قبل الشرطة

الأرجنتين
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



تعرضت وكالة سفر في الأرجنتين مؤخرًا للسرقة مرتين في يوم واحد، مرة من قبل اثنين من اللصوص ثم من قبل ضباط الشرطة.

الأسبوع الماضي دخل اثنان من اللصوص المسلحين مكتب وكالة سفر في بوينس آيرس في الأرجنتين وعاملوا الموظفين بوحشية قبل أن يهربوا بمئات الآلاف من البيزو. اتصل الضحايا بالشرطة بمجرد مغادرة المهاجمين للمبنى. لكن ثبت أن ذلك كان خطأ كبير.

في حوالي 10 دقائق، وصل ثلاثة من ضباط الشرطة إلى مكان الحادث. بعد استجواب قصير للموظفين بشأن السرقة، لاحقوا المجرمين. ذلك كان عندما لاحظ أحد موظفي الوكالة أن حقيبة سوداء تحتوي على حوالي 4 ملايين بيزو تركها اللصوص لم تكن في أي مكان.

أقسم أحد موظفي وكالة السفر أن اللصوص قد تركوا الحقيبة وأنها كانت لا تزال في المكتب عندما وصلت الشرطة. لم يكن يكذب. أظهرت كاميرات المراقبة أحد ضباط الشرطة وهو يخرج من الوكالة والحقيبة تحت ذراعه. في هذه المرحلة، كان رئيس وكالة السفر مقتنعًا بوجود بعض الأخطاء وأن الضابط أخذ الحقيبة كدليل. لكن كان مخطئًا.

بعد الاتصال بمركز الشرطة للإبلاغ عن حقيبة المال المفقود، علم مالك الوكالة أن السجل الإجرائي الذي وضعه ضباط الشرطة لم يذكر أي حقيبة. ذلك عندما بدأ موظفو الوكالة في التفكير في احتمال أن يكون رجال الشرطة الذين جاءوا بعد اللصوص قد أنهوا مهمة السرقة بدلًا من مساعدتهم.

بعد مراجعة الكاميرات، طالب المدعي العام بالقبض على ضباط الشرطة الثلاثة وعرضهم على القاضي. تُظهر الكاميرات الضباط الثلاثة وهم ينزلون الدرج من وكالة السفر في الطابق السابع على الرغم من وجود مصعد أكثر راحة. خلص المحققون إلى أن الثلاثة لاحظوا وجود كاميرات أمنية داخل المصعد، وفضلوا تجنبها، دون حساب الكاميرات في الردهة.

إقرأ أيضا
أهل غزة

تم اعتقال الضباط الثلاثة هذا الأسبوع، وتم العثور على الحقيبة السوداء المليئة بالدولارات في أحد منازل المشتبه بهم. نفى الشخصان الآخران لعب دور في السرقة غير المتوقعة، زاعمين أنهما لم يعتبرا زميلهما مجرمًا. ضباط الشرطة الثلاثة محتجزون حاليًا في أماكن مختلفة وسيظلون كذلك حتى انتهاء التحقيق.

الكاتب

  • الأرجنتين ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان