تقرأ الآن
قصة جاسوس مذبحة كفر عبده في السويس “أراده الإنجليز ذريعة لتنفيذ الجريمة”

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
329   مشاهدة  

قصة جاسوس مذبحة كفر عبده في السويس “أراده الإنجليز ذريعة لتنفيذ الجريمة”

مذبحة كفر عبده
  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال


جاءت مذبحة كفر عبده في السويس يوم 8 ديسمبر عام 1951 لتكون واحدة من أخس جرائم الاحتلال البريطاني في مصر وأشدها دمويةً على الإطلاق، فمن خلالها أبيدت القرية بالكامل وزالت من الوجود

تفاصيل مذبحة كفر عبده

خريطة كفر عبده في السويس
خريطة كفر عبده في السويس

تمكن الفدائيين بعد إلغاء معاهدة 1936 من تكبيد الإنجليز في مدن القناة خسائر فادحة، فكان لا بد من ضرب السويس بلا رحمة، فاختقلت ذريعةً لذلك وهي إزالة كفر عبده بحجة احتياج انجلترا لطريق يربط بين وابور المياه محطة الفلترشين وبين معسكرات بريطانيا في طريق الإسماعيلية.

اقرأ أيضًا 
هجوم بريطانيا على كنائس مصر بعد إلغاء معاهدة 1936 “ملف الجريمة المنسية”

احتوى كفر عبده على 156 منزلاً ويسكنه 1800 نسمة بهم ثم بدأت القوات الإنجليزية المكونة من 6000 جندي من فرق الكوماندوز والمظلات ومعهم 500 دبابة بنسف البيوت بعد إخراج الأهالي، وقد قُتِل الكثيرين من أهل القرية أثناء تهجيرهم قبل نسف مسقط رأسهم.

حيلة الجاسوس من أجل تنفيذ المذبحة

خبر إزالة كفر عبده
خبر إزالة كفر عبده

كانت هناك حيلة أراد الإنجليز استخدامها لنسف القرية وذلك قبل التنفيذ بـ 24 ساعة وتم اكتشافها حينها عندما وصل القطار القادم من الإسماعيلية في الساعة الواحدة بعد ظهر 7 ديسمبر وكان بالقطار شخص مريب أثار ريبة الأهالي فأحاطوا به فجأة وبتفتيشه وجد معه قنبلة من الحجم الكبير.

اقرأ أيضًا
قصة معركة الدفرسوار المجهولة “جرت وقائعها قبل حرب أكتوبر بـ 22 سنة

وتدخل بوليس محطة السكة الحديد في الأمر واقتيد الرجل الذي أنقذ من أيدي الأهلين بصعوبة بالغة إلى مكتب الضابط القضائي ثم إلى المحافظة تحت حراسة شديدة وهناك باشر كل المسئولين التحقيق معه بينما كان الأهالي قد أحاطوا أفواجًا حول المحافظة.

تلاعب الرجل في أول الأمر عند الإدلاء باسمه ومهمته ولم يكشف عن اسمه الحقيقي إلا بعد أن وُجِد وشم بإحدى ذراعيه، وبالذراع الأخرى وشم هو عبارة عن علمين متقاطعين، ولما سئل عن رمز هذا الوشم اضطرب ولكن أحد الأهالي ممن حاربوا في فلسطين تدخل وأدلى بمعلوماته في التحقيق ذاكرًا أن هذا الوشم رمز للمنتسبين إلى جمعية اشتيرن الصهيونية.

إقرأ أيضا
عبد الفتاح القصري .. أول من عاقبه الشغف بالخيانة

وضغط المسئولون عليه في التحقيق فاعتراف بأنه يدعى منصور علي عبدالعزيز وحضر إلى السويس بإيعاز من السلطات الإنجليزية لإلقاء القنبلة التي ضبطت معه على بعض البيوت الباقية في كفر عبده لإيجاد تبرير للقوات الإنجليزية في الاشتباك بهجوم وحشي على البيوت المجاورة لاكتساحها لشدة حاجتهم إلى هذا المكان الذي يحيط بمدخل السويس عن طريق مصر والإسماعيلية في وقت واحد، كما اعترف المتهم بأن زميلا له كان معه ولكنه استطاع الهرب ساعة أن أدرك مراقبة الأهالي لهما بالقطار.

عاين الخبير الفني القنبلة المضبوطة فقرر أنها من نوع إنجليزي وأنها صالحة للاستعمال وقد أمرت النيابة بإلقاء القبض على الجاسوس كما كلف محافظ المدينة رجال المباحث بتتبع الأمر للوقوف على حقيقة أمره وضبط زميله، ثم أحيلا للمحاكمة وقضت بسجنهما بعد ذلك.

الكاتب

  • باحث في التاريخ .. عمل كاتبًا للتقارير التاريخية النوعية في عددٍ من المواقع

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان