تقرأ الآن
لو مستقبلك شبه مستقبل مسلسل النهاية توافق تعيشه؟!

رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
524   مشاهدة  

لو مستقبلك شبه مستقبل مسلسل النهاية توافق تعيشه؟!

مسلسل النهاية
  • محمد الموجي ممثل وكاتب مصري، تخرج من كلية الإعلام جامعة القاهرة، وعمل بعدد من المؤسسات الإعلامية بينهم قناة أون تي في ووكالة أونا للأنباء وموقع إكسترا نيوز وموقع كسرة والمولد، والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل والإخراج.

    كاتب نجم جديد


مستقبل مخيف يسيطر عليه الآلات والروبوت.. التعليم يصبح محرمًا إلا على البعض، وكل شيء له مبرر حتى الشر وقتل الأبناء له مبرر.. مجموعة مجهلة تسعى نحو فناء العالم لتبقى هي وحدها وتسيطر على خيرات الكون ويحكمونه.. سرحت بمخيلتي لو كان هذا المستقبل لي، فكيف ساعيش فيه.. لا أنا أتمنى أن أنتمي إلى هذا المستقبل بكل تطوره وشره أبدًا.سألنا عدد من فناني مسلسل النهاية ورصد رأي آخرين بشأن هذا المستقبل الذي نقله لنا مسلسل النهاية وهل يتمنوا أن يعيشوا فيه أم لا؟

الفنان أحمد مجدي قال إن هذا المستقبل يمثل انهيارًا للإنسانية، وإنه لا يتمنى أبدًا أن يكون المستقبل هكذا أو ينتمي هو إليه.

أما الممثلة الشابة سارة عادل والتي تقدم دور سليمة التي تحاول استدراج “المهندس زين- يوسف الشريف”، لتعرف ما يفكر فيه، سليمة التي مرت بظروف صعبة، عقب وفاة والدتها في الحرب وأصبحت وحيدة فمنحت العمل كل حياتها، وتؤمن بأن التضحية واجب لأجل مستقبل أفضل.. سألتها هل تتمنى أن تعيش مستقبل كـ”النهاية” فكان ردها:

“نهائي، لا أحلم بأن أعاصر مستقبل مخيف كهذا”.

وتشير سارة إلى رعبها من هذا المستقبل، المسلسل نفسه لا يتعرض لفكرة الحياة في المستقبل بقدر ما يتعرض إلى فكرة نهاية العالم.

مسلسل النهاية

يغالبها التفكير في أثناء استكمال إجابتها على السؤال وكأنها ترى المستقبل هذه المرة بعين سارة لا سليمة:

“ادعو الله ألا يكون مستقبلنا ومستقبل الأجيال القادمة بهذ الشكل”.

الفنان محمد خميس والذي تميز في تجسيد دور طومان بأحداث مسلسل النهاية يعلن موافقته أن يعاصر هذا الزمن! بل ويختار أن يعيش حياة طومان مرة أخرى مع إجراء بعض التعديلات.

“سأحاول أن أضيف لشخصية طومان طابع شرف… زي صعاليك العرب و أرسين لوبين و أدهم الشرقاوي… حياة الذئب الخليع مناسبة للعبد لله.. وأن تقف و قد زممت شفتيك وعصرت قبضتيك متحديا… أمام الظلم و القهر -بغطرسة قوته اللا متناهية- منفردا، محكوما عليك بالفشل من قبل البداية هو أمر لا يخلو من الرومانسية… في النهاية… الحياة أكثر عبثية من أخذها على محمل الجد”.

مسلسل النهاية

أما خبير المفرقعات ومصمم الخدع السينمائية هاني فريد عبدالحي، فيسخر: “إذا كان الحاضر بايظ على خفيف والواحد مش مستحمله.. نروح للمستقبل الصعب أوي ده لأ طبعًا.. ده مستقبل مخيف وإن كان رؤية خيالية”.

على طريقة الروبوت زين يفكر هاني بصوت مسموع ويرفض الفكرة: 

 “لا لا مافتكرش إن المستقبل ده ممكن يكون كدا..  هو آه فيه إسقاط على مشاكل البشرية وسيطرة المادة اللي ممكن توصلنا لمشاكل أكبر من اللي إحنا فيها.. بس ده كله خيال وناقوس خطر فقط”.

عبر تويتر الفنانة شيرين عبد الوهاب تُشيد  بمسلسل “النهاية”، لكنها تعبر عن خوفها من هذه الحياة وهذا المستقبل بخفة ظل:

“بس أنا عندي مشكلة، أي حد هقابله هضطر أبص على قفاه الأول لو لاقيته معندوش زرار  يبقى إحنا كده في أمان”!

أما مصممة الأزياء الدرامية والكاتبة التي تميزت في هذا العمل إنچي علاء هي أيضًا لا ترغب أن تكون جزءًا من مستقبل كهذا، وتصفه بالمستقبل المظلم، وليس فقط بسبب قلة الموارد التي تظهر بعد 100 عام من يومنا الحالي بأحداث المسلسل بل لأنها رأت كل شيء في هذا المستقبل آلي وعديم الروح والآدامية.

ربما يرغب قليلون في العيش بهذا المستقبل المخيف الذي تعتمد فيه الحياة على مكعبات الطاقة وتخزين وعي الإنسان على أجهزة وتحكم الآلة في كل شيء أكثر من الحاضر..  شاركني رأيك وأسبابه في تعليق على المقال أو على صفحة موقعنا بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

الكاتب

  • محمد الموجي ممثل وكاتب مصري، تخرج من كلية الإعلام جامعة القاهرة، وعمل بعدد من المؤسسات الإعلامية بينهم قناة أون تي في ووكالة أونا للأنباء وموقع إكسترا نيوز وموقع كسرة والمولد، والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل والإخراج.

    كاتب نجم جديد

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
1
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
1
واااو
1
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان