رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
149   مشاهدة  

ما علاقة الكرة بالدين؟

  • روائي وكاتب مقال مصري.. صدر له اربع روايات بالإضافة لمسلسل إذاعي.. عاشور نشر مقالاته بعدة جرائد ومواقع عربية منها الحياة اللندنية ورصيف٢٢.. كما حصل على عدة جوائز عربية ومنها جائزة ساويرس عن رواية كيس اسود ثقيل...

    كاتب نجم جديد


لستُ متابع جيدا لكرة القدم. لستُ متابعاً أصلا لا لـ الكرة ولا لـغيرها. غير أن هناك دائما ما يثير للاهتمام.. كـ كأس العالم مثلاً..

في 2008 كان المنتخب المصري يلعب مع نظيره السوادني، في تلك المباراة احرز أبو تريكة هدفين. في الهدف الثاني رفع الفانلة ليكشف عن تضامنه مع غزة..

وقتها كانت غزة تعاني من الحصر والقذف.. ومن منا ليس متضامناً مع غزة! ومع ذلك حصل على إنذار ، وبعدها الاتهام والطرد واللعنة الأبدية..

في 2018 كانت المواجهة بين نادي ليفربول وريال مدريد بنهائي كأس أوروبا.. وهي المباراة التي خلع فيها راموس كتف محمد صلاح بالدقيقة 30.. والتي أعتبرها الإعلام وقتها أنها حرب بين إسرائيل والعرب..

الغريب أن راموس نفسه دائما ما يوشم كامل جسده برموز دينية كـ نجمة داود وصورة العذراء..

ويبدو أن تعلق لاعبي كرة القدم بالدين قوية، ويمكن أن نراها بوضوح عند الاحتفال واختيار اللاعب السجود كوسيلة لتمجيد الرب وإعلان طقوسه للجماهير.. ولا يمكن أن ننسي بالطبع منتخب الساجدين/ المنتخب المصري..

ولكن، قطر في هذا العالم يبدو أنها قررت ترعي هذا الاتجاه، وأن تروج لدين الدولة استغلالا للحدث…

فـ سمعنا عن كتب ارشادية وتبشيرية للدين الإسلامي توزع على الحضور مجاناً.. والاستعانة بدعاة لهم شهرتهم العالمية كـ ذاكر نايك..

وهنا السؤال الذي يدفعني شخصياً للجنون.. ماذا لو أن كأس العالم تستضيفه دولة ذات ديانة مختلفة، ولتكن الهند أو اليابان أو الصين؟

ماذا سيكون ردة فعل المسلم/ السائح/ الُمشجع حين يقع في بلد تحاصره بتعاليمها الدينية وتفرض عليه مشروباتها وأكلاتها فتُحرم عليه ما هو حرام عليها وتحل له ما تشاء دياناتها؟

تخيل مثلا أن تستضيف دولة كاليابان كأس العالم فتروج للبوذية لنجدهم يتفاخرون بتحول الجماهير إلى ديانتهم؟

وما هو حال المسلم وقتها؟

بالطبع سيكون مرتد عن الدين، ومن ارتد عن دينه فاقتلوه.. تخيل أنه وقتها يجوز قتل من عاد بدين جديد.. بل، وجب قتال الدولة التي تنشر الكُفر وتبثه بين نفوس المؤمنين..

تلك الازدواجية في المعاير.. وهي العنصر الرئيسي لهذه العقلية التي تؤمن تماما أن من حقها أن تنشر دينها بين العباد، وفي الوقت نفسه لا يجوز أن يتجرأ أحد بالحديث عن دينه..

تلك الازدواجية التي تشمل كذلك الفعل وليس القول.. والمقصود هنا الأداء.. سواء بداخل الملعب أو خارجها.. وهي السفير الصادق على تميز عقيدتك..

انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي فيديو لمجموعة من اليابانيين وهم ينظفون أماكنهم ويلمون مخالفاتهم.. أعجبني جداً رد فعل المشجعة اليابانية التلقائي: “الياباني لا يترك مخلفات خلفه”..

إقرأ أيضا
ملك حفني ناصف

تلك الفعلة من وجهة نظري تساوي ألف محاضرة من محاضرات ذاكر نايك..

ثم دعنا ننظر لأداء منتخب قطر وهم تشكيلة من جنسيات مختلفة ما بين السودان ومصر والجزائر والبرتغال.. فأين هو منتخب البلاد.. وكيف لمن يملك كل هذا المال لا يستطيع أن يفرز لاعبون من أبناء بلدتهم؟.

ومع ذلك لم يحالفهم الفوز فخسروا في اللقاء الافتتاحي على يد منتخب إكوادور بهدفين مقابل لا شئ..

إذن .. فـ على أرض الملعب/ أرض الواقع فإن الهزائم تتوالي على المنتخب المسلم السني أمام نظيره المسيحي.. والشيعي الإيراني أمام نظيره الإنجليزي المسيحي أيضًا..

وهي المعادلة الأكثر وضوحا للعالم.. فإذا كنت تعتقد أن الصراع ديني أو طائفي فـ عليك أن تشعر بالخزي مما يحدث مع المنتخبات التي ترفع شعار الدين..

وإن كنتُ لا أعرف ما علاقة الكرة بالدين.. وكيف تصبح مباراة تقوم على الحرفية والتعاون والمهارة لتحقيق الأهداف لتتحول إلى شعارات دينية وعقائدية..

تلك المعضلة لم تأتِ في مصلحة الدعوة المزعومة بالتأكيد.. فالأفعال أفضل ترويج أما الشعارات فلا قيمة لها على الإطلاق لأنها مجرد كلام مُرسل..

الكاتب

  • عمرو عاشور

    روائي وكاتب مقال مصري.. صدر له اربع روايات بالإضافة لمسلسل إذاعي.. عاشور نشر مقالاته بعدة جرائد ومواقع عربية منها الحياة اللندنية ورصيف٢٢.. كما حصل على عدة جوائز عربية ومنها جائزة ساويرس عن رواية كيس اسود ثقيل...

    كاتب نجم جديد


ما هو انطباعك؟
أحببته
1
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
1
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان