رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
45   مشاهدة  

مسار إجباري…15 حلقة من المتعة

مسار إجباري
  • إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال



انتهت حلقات مسار إجباري منذ أيام ومازال المسلسل رغم ذلك من الأعلى مشاهدة على منصة أم بي سي شاهد. وعلى الرغم من عدم تفائلي بالورش التي تحتمل أكثر من فردين بوشة كتابة السيناريو، إلا أن المسلسل تميز بسيناريو منضبطا.

والسيناريو كان لمينا بباوي، محمد محرز، أمين جميل وبمعالجة من السيناريست الشهير باهر دويدار. ولم تغرد الورشة وحدها في مسار إجباري بالتميز، ولكن تحت قيادة المخرجة الشابة نادين خان خرج المسلسل بشكله الذي أدهش الجمهور.

لم تغفل نادين خان تصوير الشوارع وهموم الناس كعادة أبيها محمد خان، ولكن هذه الكادرات التي كانت كفاصل بين المشاهد الهامة لم تكن مجرد تقليدا لأسلوب محمد خان في الاهتمام بالمواطن المصري، ولكن إسقاطا على حالة عمر وحسين البرنس وشعورهما بالإحباط  والتيه والتخبط.

فتصور لنا نادين خان حالة الأبطال الشعورية عن طريق حركة الباعة الجائلين بالتصوير البطيء وهم يحملون الهم وبضائعهم معًا على حد سواء.

اقرأ أيضا…مسار اجباري ومسار اختياري لنادين خان

انتهى مسار إجباري بنهاية مدهشة وإن توقعها البعض ولكن لعبتها الورشة بحرفنة وباهتمام بأدق التفاصيل الخاصة بجريمة حبيبة الكردي. ويحب الجمهور الأعمال التي تنتهي بانتصار الخير على الشر، فتعطيهم أملا بالحياة، وكان الجمهور يخاف موت أحد أبناء عمر البرنس، وتفادى السيناريو هذه النقطة ليجعل نهاية المسار نهاية سعيدة حتى وإن كان إجباريًا.

على صعيد آخر تميز الفنان أحمد داش في هذا المسلسل وفي نظري كان أفضل الممثلين على مستوى الأداء التمثيلي. فلعب داش دور بعيدا عن بيئته الحقيقية، حيث تربى لأسرة مستواها المادي جيدا جدا، فيما كان الدور لشاب تربى في ظروف مختلفة وبيئة فقيرة.

ولعب الدور بشكل صادق وبشخصية تتميز بخفة  الدم مع الصلابة رغم صغر سنه والدم الحر وصفات أهل البلد بشكل لم يكن فيه مبالغة ساذجة أو طريقة كلام (الشبيحة) التي يعتمدها شباب آخرين في هذه النوعية من الأدوار، فكان بين البين في هذا الدور لا هو بالشبيح ولا طريقة حديثه عادية تماما، فخلق (كاركتر) حسين بلازمة يا قلبي ويا عسل في الكلام مع التلقائية في التمثيل وعلق المشاهدين به.

أما عن الشاب عصام عمر الذي خرج من مسرح الاسكندرية، فقلت في عدة مقالات أن عصام قدراته التمثيلية كبيرة منذ معرفتي به من أيام مسرح الجامعة، ولم تظهر كل قدراته بمسلسل مسار إجباري، ووجدته في مسلسل منورة بأهلها للمخرج يسري نصر الله أفضل على مستوى الأداء رغم التفاوات بين حجم الدورين.

إقرأ أيضا
مهرجان الموسيقى العربية

تميزت الفنانة صابرين والفنانة بسمة خاصة أن بسمة جسدت دورا جديدا عليها تماما، ولكن على صعيد آخر كان أداء الفنان الكبير رشدي الشامي باهتا على غير العادة، وأحيانا كان أدائه كلاشيهيا جدا أو بلا انفعالات تماما، وأعلم أن شخصية مجدي حشيش لها جانب بارد، ولكن لم تكن كل المشاهد تتطلب ذلك.

مسار اجباري منذ التتر وحتى النهاية يستحق المشاهدة وشكرا لفريق العمل من هم أمام الكاميرا ومن هم خلفها

الكاتب

  • مسار إجباري إسراء سيف

    إسراء سيف كاتبة مصرية تخرجت في كلية الآداب، عملت كمحررة لتغطية مهرجانات مسرحية، وكصحفية بموقع المولد. ساهمت بموضوعات بمواقع صحفية مختلفة، وتساهم في كتابة الأفلام القصيرة. حصلت على الشهادة الوظيفية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الجامعة الأمريكية وألفت كتابًا لتعليم اللغة العربية للأطفال بالدول الأوروبية.

    كاتب ذهبي له اكثر من 500+ مقال






ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0


Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide
‫إظهار التعليقات (2)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان