رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
107   مشاهدة  

من كانت مولان؟ تاريخ “المرأة المحاربة” الصينية

مولان
  • ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال


قبل أن تصبح أميرة ديزني، كانت مولان بطلة شعبية صينية يُترجم اسمها حرفيًا إلى “المرأة المحاربة”. يتبع فيلم الرسوم المتحركة امرأة شابة تأخذ مكان والدها في حرب من خلال التظاهر بأنها رجل، وتتابع القصة الأصلية عن كثب. لكن من كانت مولان الحقيقية، وهل كانت موجودة في التاريخ؟ الجواب أكثر تعقيدًا مما قد تعتقد.

تاريخ مولان

ظهرت القصة لأول مرة في “أغنية مولان”، وهي أغنية شعبية صينية قديمة تألفت على الأرجح في حوالي القرن الرابع خلال سلالة واي الشمالية. تحدث الأسطورة بينما يحشد الإمبراطور جيشًا لغزو أجزاء من شمال الصين. تلقى والدها إشعارًا بالتجنيد من الإمبراطور على الرغم من أنه أكبر من أن يقاتل. شقيقها لم يكن سوى طفل، لذا فهي أخذت على عاتقها الخدمة مكان والدها.

اشترت بطلة القصة حصانًا وجميع الملحقات اللازمة قبل أن تسافر عشرة آلاف ميل عبر الجبال. متخفية في زي رجل وقاتلت إلى جانب زملائها المحاربين في مئات المعارك. بعد أكثر من عقد في الجيش، التقت المحاربة بالإمبراطور الذي قدم لها منصبًا حكوميًا مرموقًا. رفضت عرضه وعادت بحصانها إلى المنزل.

رحبت عائلتها وسكان قريتها بعودتها بأذرع مفتوحة. بالعودة إلى ملابسها القديمة وشعرها الطويل، صُدم الرجال الذين قاتلت معهم لمدة 12 عامًا عندما اكتشفوا أن المحارب المخيف كان امرأة. تختتم القصة بشرح مولان لقدرتها على الاندماج في الجيش: “عندما يركض زوج من الأرانب جنبًا إلى جنب، من يستطيع تمييز الذكور عن الإناث؟”

هل كانت مولان حقيقية؟

تم تكييف قصة مولان وإعادة سردها مرات لا حصر لها عبر التاريخ. يظهر اسمها في مجموعة من القصص النسائية في الفولكلور الصيني يعود تاريخها إلى سلالة تشينج المبكرة (1636-1912). من المثير للاهتمام أن اسمها لا يظهر في عمل مماثل يسمى “النساء المثاليات” الذي يعرض سير ذاتية للنساء في سلالة وي الشمالية، وهي الفترة التي كان يعتقد أن مولان عاشت فيها.

لم يكن فيلم ديزني أول من أعاد قصتها إلى الحياة. في الواقع، ألهمت الأسطورة عددًا لا يحصى من الأعمال الأخرى عبر التاريخ. كانت مسرحية صينية القرن السادس عشر “البطلة مولان تذهب إلى الحرب في مكان والدها”. تتضمن هذه النسخة مشهدًا قويًا حيث تزيل مولان رباطات قدمها وهي تنقل مظهرها من أنثى إلى ذكر.

تعود ممارسة ربط القدم الصينية إلى وقت مبكر من القرن العاشر – بعد وقت طويل من الوقت الذي كان من المفترض أن عاشت فيه مولان – لكنها ظلت ممارسة شائعة خلال فترة وي. كانت النساء يلفن أقدامهن بإحكام في ضمادات لإجبار القدم على البقاء صغيرة. كلما كانت القدم أصغر، كانت المرأة مرغوبة و “قابلة للزواج” أكثر.

إقرأ أيضا
المخلوقات

يعد اختيار مولان لإزالة ارتباطات قدمها رمزًا قويًا للتضحية الهائلة التي قدمتها لعائلتها، حيث تخلت عن وضعها الاجتماعي وأنوثتها لخدمة بلدها. لا يتضمن تكيف ديزني ربط القدم ولكنه يمثل تضحية مماثلة عندما تقص شعرها الطويل بالسيف.

الكاتب

  • ريم الشاذلي

    ريم الشاذلي طالبة في كلية حقوق القسم الإنجليزي بجامعة عين شمس ومهتمة بحقوق المرأة والحركة النسوية المصرية والعالمية.

    كاتب فضي له اكثر من 250+ مقال





ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
1
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


‫إظهار التعليقات (0)

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.







حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان