رئيس مجلس الادارة: رشا الشامي
رئيس التحرير: أسامة الشاذلي

همتك معانا نعدل الكفة
780   مشاهدة  

موسيقار الأجيال (31) عبدالوهاب وأواخر عصر ناصر “المنسي عن أوبريت الوطن الأكبر”

ناصر ١٢٣ ....................................................................

أهلا بكم أعزائي القراء في الحلقة الحادية والثلاثين من قصة موسيقار الأجيال الأستاذ محمد عبد الوهاب ولا زلنا نتحدث عن نتاجة في ميدان الأغاني الوطنية والقومية والسياسية، وتلك آخر حلقات الحقبة الناصرية، كنا قد انتهينا في اللقاء السابق عند قصيدة (أغنية عربية) التي غناها الأستاذ محمد عبد الوهاب في الرابع من يوليو 1958م بمناسبة عيد ميلاد إذاعة صوت العرب، واليوم نكمل الحديث عن السنوات التي توالت بعد ذلك وواكب أحداثها فن الأستاذ محمد عبد الوهاب، ولعل من أهم أعمال الموسيقار محمد عبد الوهاب في تلك الفترة، ما قدمه من فن واكب فترة الوحدة بين مصر وسوريا، وهو ما ذكرناه في الحلقة السابقة ونكمل عليه في تلك الحلقة على النحو التالي.

ألحان الموسيقار محمد عبد الوهاب الوطنية لغيره من المطربين أثناء الوحدة:

محمد عبدالوهاب
محمد عبدالوهاب

ذكرنا في الحلقة السابقة أن لموسيقار الأجيال خلال فترة الوحدة بين مصر وسوريا تسع أعمال وطنية أو قومية هامة، وقد غنى بصوته منها أربع أعمال، أما الباقي فكان من نصيب غيره من المطربين الذين تغنوا بألحانه خلال تلك الفترة، وأول هذه الأعمال كان نشيد الاتحاد الذي غنته المجموعة من ألحان الأستاذ محمد عبد الوهاب، كذلك قدم الاستاذ محمد عبد الوهاب لحن طقطوقة غني يا قلبي من كلمات المرحوم أحمد شفيق كامل للمطرب عبد الحليم حافظ والتي أذيعت لأول مرة في الثاني والعشرين من شهر فبراير من العام 1958م، أما المطربة نجاة الصغيرة فقد حظيت بلحنين اثنين من ألحان الاستاذ محمد عبد الوهاب، الأول كان لأغنية حققناها هي بداية وبدأناها من كلمات المرحوم أحمد شفيق كامل، والثاني كان لأغنية أول حاجة اتعلمناها من كلمات المرحوم حسين السيد في آخر أعياد تلك الوحدة سنة 1961م.

يتبقى لنا عمل واحد وهو أهم تلك الأعمال وأكثرها تميزا ألا وهو نشيد الوحدة الذي قدم لأول مرة في دمشق احتفالا بالعيد الأول للوحدة وذلك في حفل أضواء المدينة الذي تحدثنا عن مثيله من قبل في التاسع عشر من شهر فبراير من العام 1959م، وقد شارك في غنائه المطرب عبد الحليم حافظ والمطربة صباح والمطربة فايدة كامل، جدير بالذكر أن هذا النشيد هو نفسه نشيد الوطن الأكبر وذلك قبل إدخال تعديلات جديدة على نصه وكتابة مقاطع جديدة منه للمطربة نجاة الصغيرة والمطربة وردة الجزائرية، فقد كانت هذه هي النسخة الأولى من النشيد قبل تقديم نسختين تاليتين منه.

اقرأ أيضًا 
حلقات سلسلة موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب

يقول الأستاذ محمد دياب لمجلة الكواكب عن هذا النشيد: كان كل مقطع من نشيد الوحدة ينتهي بجملة “وحدة مصر وسوريا ” قبل أن تتحول بدلا من وحدة مصر وسوريا فقط إلى “وحدة كل الشعب العربي وإنت حبيبي ياوطني العربي” في نسختيه التاليتين مشروع ناصر القومي العروبي الكبير، وفي هذه النسخة من النشيد والنسخة التي تلته غنى المطرب عبد الحليم حافظ مقطع حذف من النسخة الثالثة وفيه يقول “أموت ياوطني شهيد وأتمنى أعيش تاني، وأموت فداك من جديد وأفدي أوطاني، وطني يا ساكن قلبي وفكري، عهدي وهصون العهد بعمري، حلفت لأرفع بإيدي رايتك عالقدس كله وعلى جزايرك، يا نعيش كرام نحمي السلام، يا نموت فداك أنت، وإنت في علاك إنت ياوطني”.

أما النسخة الثانية من النشيد فقد قدمت في حفل وضع حجر أساس السد العالي في التاسع من يناير 1960م بمشاركة المرحوم عبد الحليم حافظ والمطربة صباح وأضيف إليهم نجاة الصغيرة وصباح وشادية فيما استبعدت فايدة كامل وحلت بدلا منها المطربة هدى سلطان التي شاركت بمقطع كتب لها خصيصا وتم حذفه في النسخة الثالثة والأخيرة التي قدمت في العام نفسه لكن في مناسبة عيد الثورة ولكن بعد كتابة مقطع خاص لتغنيه وردة الجزائرية بناء على أوامر من الزعيم جمال عبد الناصر حسب ما أكد شاعر الأغنية المرحوم أحمد شفيق كامل، وقد صور النشيد على شريط سينمائي بالألوان من إخراج عز الدين ذو الفقار وكان أول عمل تنتجه شركة “صوت الفن” التي أسسها الموسيقار محمد عبد الوهاب بمشاركة عبد الحليم حافظ ومجدي العمروسي، وكان كذلك من أوائل الأعمال الوطنية التي بثها التليفزيون المصري في بداية عهده، وقد ظل هذا النشيد على مدار عقود جزءا هاما من مرجعيتنا وذاكرتنا الجمعية لأمجاد الوحدة والقومية العربية والحركات التحريرية في عالمنا العربي وزمن الرئيس جمال عبد الناصر.

الموسيقار محمد عبد الوهاب وبناء السد العالي

 

من المعروف أن مشروع بناء السد العالي كان أهم مشاريع الرئيس الراحل جمال عبد الناصر الكبرى، فقد أممت قناة السويس لتمويله وذكرنا من قبل أن العدوان الثلاثي على مصر إنما قام كنتيجة طبيعية لهذا القرار، وقد بدأت عملية البناء في شهر يناير من العام 1960م وتم الاحتفال باكتمال بنائه في يناير من العام 1970م، بعد رحيل الرئيس جمال عبد الناصر بأشهر قليلة، وأقيمت حفلة غنائية في المناسبتين شارك فيهما الأستاذ محمد عبد الوهاب بألحانه.

قدم الموسيقار محمد عبد الوهاب خمسة أعمال غنائية هامة عن السد العالي، غنى منها بصوته أغنية واحدة ولحن أربع أغنيات لمطربين آخرين، أما الأغنية التي غناها بصوته فهي أغنية “ساعة الجد” من تأليف المرحوم حسين السيد عام1960م، وفيها: ساعة الجد دقت يا عمال الغد، آخر باب للظلم إنهد، واحنا وراه ملايين تتعد، احموا النيل قيموا السد، وبعد تحويل مجرى نهر النيل في الرابع عشر من مايو من العام 1964م قدمت كوكب الشرق أم كلثوم قصيدة “على باب مصر” من تأليف المرحوم كامل الشناوي وألحان الأستاذ محمد عبد الوهاب في حفل عيد الثورة وذلك بحضور الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وقد تضمنت القصيدة إشادة بالسد العالي عبر عنها الشناوي بقوله: بسد منيع عجيب البناء، يبث الرخاء ويوحي الثقة، فأرزاق أبنائه حرة وحرية آراؤهم مطلقة.

إقرأ أيضا

أما العمل الثالث فيحدثنا عنه الأستاذ محمد دياب قائلا:
هناك عمل منسي للأستاذ محمد عبد الوهاب قدمه للفنان عبد الحليم حافظ ، لكن كان مناصفة بينه وبين الموسيقار كمال الطويل وهو العمل الشهير “حكاية شعب” وحتى لايحدث أي التباس، نؤكد على أن لحن “حكاية شعب” هو كاملا من ألحان كمال الطويل قدمه عبد الحليم للمرة الأولى في حفل وضع حجر أساس السد العالي في حضور الرئيس جمال عبد الناصر في أسوان في التاسع من يناير 1960 في حفل أضواء المدينة وبسبب النجاح الكبير الذي حققه اللحن قرر عبد الحليم تقديمه مجددا في الحفل الذي أقيم في نفس الموعد في عام 1963 في أسوان وفي حضور ناصر أيضا وطلب من شاعر الأغنية أحمد شفيق كامل كتابة مقطع شعري جديد يضاف إلى الأغنية في مقدمتها وقبل أن يبدأ الكورس بغناء اللازمة :” قولنا هنبني وادي احنا بنينا السد العالي” وهو أول كلمات الأغنية كما ظهرت في العام السابق، وبحث حليم عن كمال الطويل فلم يجده في مصر فاضطر حليم إلى اقتراح الأمر على الموسيقار محمد عبد الوهاب في تلحين المقطع مع وضع مقدمة موسيقية للأغنية التي كانت بلا مقدمة، والمصدر في هذه المعلومة هو الشاعر أحمد شفيق كامل، والكلمات التي لحنها الأستاذ محمد عبد الوهاب بعد المقدمة الموسيقية التي وضعها تقول: على الجبال السمر في أسوان وفي يوم زي النهاردة، زي النهاردة تمام وفوق نفس المكان ده، والمجد ساجد والنجوم أذهلها في إيدينا المحال، لما نارنا اتفجرت ديناميت وحركت الجبال، ومن إرادة شعب صحى الدنيا من حكايته اللي أبدعها جمال، زي النهاردة تمام وفي نفس المكان ده، لسه فاكر وقفتي فاكر صلاتي وغنوتي، يومها يومها قولنا إيه، ثم يرد عليه الكورس “قولنا هنبني وادي احنا بنينا السد العالي”، ثم تبدأ بعدها الأغنية كما لحنها كمال الطويل.

كذلك قدم الأستاذ محمد عبد الوهاب عملين عن السد العالي للمطربة نجاة الصغيرة، الأول غنته عند وضع حجر الأساس وهو لحن طقطوقة ولد العم يا جمال يا منور أسوان الليلة من تأليف المرحوم أحمد شفيق كامل، والثاني كان عند انتهاء أعمال بناء السد وهو لحن وفينا العهود وعدينا السدود من تأليف المرحوم حسين السيد.

وإلى هنا أعزائي القراء نكون قد وصلنا إلى نهاية الحلقة الحادية والثلاثين وبها انتهينا من الحقبة الناصرية على أن تكون الحلقة القادمة هي آخر الحلقات المتعلقة بأعمال الأستاذ محمد عبد الوهاب الوطنية والقومية والسياسية وهي أعماله خلال فترة حكم الرئيس الراحل محمد انور السادات والرئيس الراحل محمد حسني مبارك، ولنكمل المسيرة في حلقات قادمة إن شاء الله.
دمتم في سعادة وسرور.

الكاتب

Content Protection by DMCA.com

ما هو انطباعك؟
أحببته
0
أحزنني
0
أعجبني
0
أغضبني
0
هاهاها
0
واااو
0
Slide
Slide
Slide
Slide
Slide


2 تعليقان

أكتب تعليقك

Your email address will not be published.

حقوق الملكية والتشغيل © 2022   كافه الحقوق محفوظة
موقع إلكتروني متخصص .. يلقي حجرا في مياه راكدة

error: © غير مسموح , حقوق النشر محفوظة لـ الميزان